منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 

العودة   منتديات التصفية و التربية السلفية » القــــــــسم العــــــــام » الــمــــنــــــــتـــــــدى الـــــــــعــــــــام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 08 Feb 2015, 06:04 PM
أبو عبد الرحمن أسامة أبو عبد الرحمن أسامة غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 510
افتراضي اللحيدان:"نسأل الله أن يعاجل أهل اليمن بالفرج السريع،وأن يوفق القبائل اليمنيةأن تستعد بصدق لتغسل...

الشَّيخ العلاَّمة صالح بن مُحمَّد اللُّحَيْدَان -حفِظَهُ اللهُ-:
"نسأل الله جلَّ وعلا أن يُعاجل أهل اليمن بالفرج السَّريع،
وأن يُوفِّق القبائل اليمنيَّة أن تستعدَّ بِصِدْقٍ لتغسل هذا الدَّرن السيِّء الخبيث"

(كان هذا في درس الشّيخ يوم: 13 / ربيع الثاني / 1436هـ)

قال معالي الشَّيخ العلاَّمة صالح بن مُحمَّد اللُّحَيْدَان -حفظَهُ اللهُ-:

كما نسأله سبحانه وتعالى أن يفرِّج عن أهل اليمن، ويُذلّ تلك الطائفة التي يُراد أن تكون امتدادا لإيران.
والواحد يُؤسفه أن يتساهل أهل اليمن في مثل هذا الأمر! أيَرْضون أن تكون دولة فارس مُتمكنة من بلادهم؟! لمثل هذه الطائفة، كانت هذه الطائفة طائفة حقيرة في السابق لا وجود لها، وأكثر الناس لا يعرف أن في اليمن اثني عشرية إلا في النادر، وحُوثة ليست بلدا خاصا حتى يكونون كلهم حوثيَّة (كلمة غير مفهومة) وجاءت مشاكل ودماج والذين كانوا معهم أُريد بهم سوءا فالله جل وعلا أحكم الحاكمين، والدولة السابقة التي حفظت الأمور في عهدها دولة الله أعلم بمقاصدها وآثارها.

نسأل الله جل وعلا أن يُصلح الحال، لكن نسأل الله جل وعلا أن يُعاجِلَ أهل اليمن بالفَرَج السَّريع، وأن يُوفِّق القبائل اليمنيَّة أن تستعدَّ بصدق لتغسل هذا الدَّرن السّيّء الخبيث الرائحة السّيّء المنظر، لما يسمع الواحد دخولهم إلى صنعاء وهتكهم حُرم المنازل يعني ما كأن هذه تعود لناس مُلاّك وو إلى آخره ثم الناس يتفرَّجون كأن هذا أمر من الأمور العادية التي لا تحتاج إلى أن يغضب الناس لها! لا شك أن هذا أمر مُحزِن مُؤسف.

ثم هذا ما جاءنا ولا جاء أهل اليمن لأنهم في حال صلاح زائد وتُقى مُتناهي؛ لا! ما جاءنا ولا جاءنا شيء إلا بسبب ذنوبنا، فإن الله يقول: ﴿ظَهَرَ الفَسَادُ فِي البَرِّ وَالبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ.
فنسأل الله أن يُعاجلهم بالفرج.اهـ (1)

فرّغه:/ أبو عبد الرحمن أسامة
19 / ربيع الثاني / 1436هـ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ
(1) من درس معالي الشّيخ العلاّمة صالح بن مُحمّد اللُّحَيْدان -حفظهُ اللهُ- في: "شرح مختصر صحيح مسلم للمنذري" / بتاريخ: 13 - 04 - 1436هـ.

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013