منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 
  #1  
قديم 19 Mar 2017, 03:59 PM
أبو عاصم مصطفى السُّلمي أبو عاصم مصطفى السُّلمي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Apr 2016
المشاركات: 548
افتراضي ملكٌ و جهادٌ لم يشغَل عن علم و عمل و تفكّر

بسم الله الرحمن الرحيم

الملك نور الدين محمود زنكي

الملك العادل مظهر السنة و قامع البدعة و الرفض ، كاسر الفرنج و فاتح الحصون و القلاع ، واقف الأوقاف على العلماء و المحدثين و الأرامل و الفقراء و المساكين ، الملك المجاهد ، حتى ذكر ابن الجوزي أنه استنقذ من أيدي الكفار نيفا و خمسين مدينة
كما ذكر ابن كثير في حوادث تسع و ستين و خمسمائة ، تحت فصل : في وفاة الملك نور الدين محمود زنكي وذكر شيء من سيرته العادلة

[ ... و قد كان رحمه الله حسن الخط كثير المطالعة للكتب الدينية ، متبعا للآثار النبوية ، محافظا على الصّلوات في الجماعات ، كثير التلاوة محبا للخيرات ، عفيف البطن و الفرج ، مقتصدا على نفسه و عياله في المطعم و الملبس ، حتى قيل : كان أدنى الفقراء في زمانه ، أعلا نفقة منه ، من غير اكتناز و لا استئثار بالدنيا ، و لم يسمع منه كلمة فحش قط ، في غضب و لا رضى ، صموتا وقورا . قال ابن الأثير : لم يكن بعد عمر بن عبد العزيز مثل الملك نور الدين، ولا أكثر تحريا للعدل والإنصاف منه،
وكانت له دكاكين بحمص قد اشتراها مما يخصه من المغانم، فكان يقتات منها، وزاد امرأته من كراها على نفقتها عليها، واستفتى العلماء في مقدار ما يحل له من بيت المال فكان يتناوله ولا يزيد عليه شيئا، ولو مات جوعا .] ( البداية و النهاية 12 / 278 )

و الذي يلفت النظر ، إدمانه المطالعة و الكتابة و قرآءة القرآن ، مع ما كان فيه رحمه الله تعالى من الملك و الجهاد ، بل و يُعمل الفكرة في الحوادث و الأمور ، و يستخلص منها العبر و يضرب بها الأمثال
قال ابن كثير رحمه الله :

... و ركب يوما مع بعض أصحابه و الشمس في ظهورهما ، و الظل بين أيديهما لا يدركانه ، ثم رجعا فصار الظل وراءهما ، ثم ساق نور الدين فرسه سوقا عنيفا وظله يتبعه ، فقال لصاحبه : أتدري ما شبّهتُ هذا الذي نحن فيه ؟
شبهته بالدنيا تهرب ممن يطلبها ، و تطلب من يهرب منها.
وقد أنشد بعضهم في هذا المعنى:
مثل الرزق الذي تطلبه *** مثل الظل يمشي معك
أنت لا تدركه مستعجلا *** فإذا وليت عنه تبعك

(البداية و النهاية 12 / 279 )

و قد أفاض ابن كثير في سيرته و مناقبه و مآثره ، و فيها عبر و لطائف و فوائد فريدة عزيزة فطالعها غير ملزم ، تستفد و تستزد


التعديل الأخير تم بواسطة أبو عاصم مصطفى السُّلمي ; 19 Mar 2017 الساعة 04:41 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 19 Mar 2017, 05:32 PM
أبو صهيب منير الجزائري أبو صهيب منير الجزائري غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jul 2014
المشاركات: 123
افتراضي

بارك الله فيك أخي على هذه الترجمة لرجل من عظماء الإسلام.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 19 Mar 2017, 09:51 PM
أبو الحسن نسيم أبو الحسن نسيم غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2015
الدولة: الجزائر العاصمة
المشاركات: 384
افتراضي

بارك الله فيك أخي مصطفى على هذا النقل في سير الملوك،ومن جميل ما أرشدك إليه أخي وفقك الله أن تتأمل في سير الملوك عبر لاتاريخ وتحاول استخراج مآثرهم الحميدة في الدفاع عن الإسلام والذب عن حياضه،ومن جميل ما سمعت عن الشيخ العلامة محمد بن هادي المدخلي ما ذكره عن حكام بني أمية ومواقفهم من أهل الأهواء والبدع وقمعهم لرؤوس أهل الضلال فلو أنك تتأمل وتراجع ليصلح أن يكون موضوعا يزين به هذا المنتدى المبارك ،مع ما فيه من الذكرى والعبرة للحكام والمحكومين في بيان نصرة الدين وقمع المبتدعين الصالين،والكافرين المارقين،يسر الله أمرك وأعانك.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 20 Mar 2017, 11:58 AM
أبو عاصم مصطفى السُّلمي أبو عاصم مصطفى السُّلمي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Apr 2016
المشاركات: 548
افتراضي

أبا صهيب و أبا الحسن ، جزاكما الله خيرا و أحسن إليكما
إرشاد جميل أخي نسيم ، عسى الله أن ييسر ما أشرت به
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin. Copyright ©2000 - 2010, Jelsoft Enterprises Ltd.
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013