منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 
  #1  
قديم 05 Jun 2015, 11:53 AM
أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 380
افتراضي حالُ السَّلَفِ فِي رَمَضَان: لفضيلة الشَّيخ العَلَّامة د. رَبيع بن هادِي المَدْخَلي

حالُ السَّلَفِ فِي رَمَضَان


لفضيلة الشَّيخ العَلَّامة
د. رَبيع بن هادِي المَدْخَلي
-حفظه الله تعالى-


رئيس قِسْم السنَّة بالجاِمعة الإسلاميَّة بالمدينة النبويَّة (سابقا)


بسمِ اللهِ الرَّحمنِ الرَّحيم

السؤال: يسأل عن حال السلف في رمضان؟

الجواب:

إجابة عن هذا السؤال أقول :معروف حال الرسول الكريم- عليه الصلاة والسلام-، وأنه -عليه الصلاة والسلام - يستعد لهذا الشهر؛فيصوم أكثر شعبان-عليه الصلاة والسلام- :"كان يصوم شعبان كله، كان يصوم شعبان إلا قليلا"، كما في حديث عائشة -رضي الله عنها-.

ثم يصوم هذا الشهر الكريم -عليه الصلاة والسلام-،ويشتد اهتمامه خاصة في العشر الأواخر منه؛ فإنه كان إذا دخلت هذه العشر، شمر عن ساعد الجد وشد مئزره واعتكف، ويعتكف نساؤه ويعتكف كثير من أصحابه -عليه الصلاة والسلام-، ويقومون بهذه الأعمال العظيمة؛ صيامٌ صحيح وعمل صالح وبذل وإحسان.

وكان الرسول -عليه الصلاة والسلام-جوادا- أجودُ الناس-؛ فإذا جاء رمضان كان أجود من الريح المرسلة-عليه الصلاة والسلام- خاصة إذا جاء جبريل -عليه الصلاة والسلام-، كما في حديث ابن عباس - رضي الله عنهما-.

وكان رسول الله يقرأ أويعرض القرآن على جبريل في كل رمضان مرة، وفي السنة الأخيرة من حياته الكريمة عرض القرآن على جبريل مرتين، كما في حديث عائشة وأبي هريرة-رضي الله عنهما-، وكان ذلك إشعار بوفاته -صلى الله عليه وسلم-.

فعلى كل حال، السلف كان لهم عناية خاصة بهذا الشهر العظيم، من الإقبال على تلاوة القرآن وعلى كثرة الذكر وعلى الكف عن المعاصي؛لأن الصيام يقتضي ذلك؛ الصيام ما هو فقط صيام عن الطعام والشراب؛ إنما هو كف عن كل ما يبغضه الله -تبارك وتعالى- من المعاصي وغيرها، وإقبال على طاعة الله -عز وجل- وإخلاص لله في هذا العمل -رضوان الله عليهم-.

كما يحكى عن مالك أنه كان يُعلِّم الناس؛ فإذا جاء شهر رمضان، جرد وقته للصيام ولتلاوة القرآن؛فاهتموا بتلاوة القرآن في هذا الشهر الكريم مع تدبره وتأمله والاتعاظ بمواعظه والازدجار بزواجره، وفهم الحلال والحرام، وفهم الوعد والوعيد وما شاكل ذلك من هذا القرآن الكريم، وبهذا تزكوا النفوس وتستنير القلوب؛ هذا -يعني القرآن- هو حياة ونور وهدى كما وصفه الله -تبارك وتعالى-، قال((وكذلك أوحينا إليك روحا من أمرنا ما كنت تدري ما الكتاب ولا الإيمان ولكن جعلناه نورا نهدي به من نشاء من عبادنا وإنك لتهدي إلى صراط مستقيم)) [الشورى:52].

وعلى كل حال، السلف الصالح-يعني-إقرؤواجهادهم وصبرهم وإخلاصهم لله وتشميرهم عن ساعد الجد في هذا الشهر الكريم وفي غيره؛يعني نحن لا نذكر في شهر رمضان ثم ننسى ونترك الطاعات في سائر الأشهر، نستمر في مواصلة عبادة الله وقيام الليل والإقبال على الله وسائر الطاعات التي نتقرب فيها في رمضان، لا ننسى.

بعض الناس يقبل على الطاعة في هذا الشهر، فإذا ولّى هذا الشهر، قصّر وتكاسل وتناسى كثيرا من الطاعات،لا ! هذا الشهر لاشك نهتم به أكثر من غيره، ولكن طول العام، طول الحياة يجب أن أكون ذاكرا لله دائما((يا أيها الذين آمنوا اذكروا الله ذكرا كثيرا وسبحوه بكرة وأصيلا))[الأحزاب:41-42].

فالمؤمن يذكر الله -تبارك وتعالى- دائما، ويطيعه ويتقيه ويخشاه ويراقبه في كل ساعات حياته.
أسأل الله أن يوفقنا وإياكم للقيام والصيام،والقيام بواجب هذا الشهر الكريم والحرص على فضائله.
وكذلك، أسأل الله أن يوفقنا دائما للقيام بطاعته والإقبال على ما يرضيه، إن ربنا لسميع الدعاء.

[المصدر: "المنتقى من فتاوى فضيلة الشَّيخ العَلَّامة رَبيع بن هادِي عمير المَدْخَلي" -حفظه الله تعالى-
ج. 2، ص. 337-339، ط. دار الإمام أحمد، 1431-2010 م. ]

الملفات المرفقة
نوع الملف: pdf حال السلف في رمضان.pdf‏ (260.1 كيلوبايت, المشاهدات 829)

التعديل الأخير تم بواسطة أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي ; 05 Jun 2015 الساعة 12:19 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 05 Jun 2015, 12:21 PM
أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 380
افتراضي

إخواننا الذين يودون قراءة هذا الموضوع باللغة الفرنسية، تفضلوا من هنا:

http://www.tasfiatarbia.org/vb/showthread.php?t=16335
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05 Jun 2015, 02:59 PM
مهدي بن صالح البجائي مهدي بن صالح البجائي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Aug 2013
المشاركات: 583
افتراضي

جزاك الله خيرا أخي الكبير أبا فهيمة على هذه الجهود التي تبذلها في سبيل الدعوة إلى الله ونشر العلم الصحيح، وأسأل الله أن يحفظك وينفع بك إخوانك.

التعديل الأخير تم بواسطة مهدي بن صالح البجائي ; 05 Jun 2015 الساعة 03:02 PM
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 05 Jun 2015, 03:22 PM
أبو محمد سامي لخذاري السلفي أبو محمد سامي لخذاري السلفي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 267
افتراضي

جزاك الله خيرا ابا فهيمة على النقل الطيب المسدد
وكذلك(أنا)، أسأل الله أن يوفقنا دائما للقيام بطاعته والإقبال على ما يرضيه، إن ربنا لسميع الدعاء.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 05 Jun 2015, 03:26 PM
أبو ميمونة منور عشيش أبو ميمونة منور عشيش غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2015
الدولة: أم البواقي / الجزائر
المشاركات: 582
افتراضي شكر.

جزاك الله خيرا أيّها الأخ الفاضل على النّقل الطّيّب، وجعل ما تبذله في موازين حسناتك يوم تلقاه.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 05 Jun 2015, 06:05 PM
أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 380
افتراضي

اللهم آمين، وجزاكم الله خيرا على دعواتكم الطيبة إخواني الفضلاء:(مهدي)، و(سامي) و(منور)!
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 05 Jun 2015, 06:34 PM
سليم الأخضري سليم الأخضري غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: May 2015
المشاركات: 37
افتراضي

جزاكم الله خيرا أبا فهيم على هذا النقل الطيب والترجمة .نسأل الله عز و جل يجعلها في ميزان حسناتك.كما نسأله سبحانه أن يحفظ فضيلة العلامة ربيع بن هادي ويبارك فيه
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 07 Jun 2015, 07:01 PM
أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 380
افتراضي

وإياك أخي الكريم سليم؛ وأسأل الله بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يحفظ العَلم الهمام ربيع المدخلي، وأن يجازيه خير الجزاء لما قدم للإسلام؛ وأن يوفقنا للإنتفاع بما بثه من علم وهدى وخير، آمين.
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
ربيع, صيام, فقه

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013