منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 

العودة   منتديات التصفية و التربية السلفية » القــــــــسم العــــــــام » الــمــــنــــــــتـــــــدى الـــــــــعــــــــام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12 Nov 2018, 01:30 PM
أبو حـــاتم البُلَيْـــدِي أبو حـــاتم البُلَيْـــدِي غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 122
افتراضي نَمَاذِجُ مِن كُتُبِ أَهلِ البِدَعِ الخَطِيرَةِ الَّتِي يَبِيعُهَا لَزهَر وَيُرَوِّجُ لَهَا وَيَتَأَكَّلُ بِهَا

نَمَاذِجُ مِن كُتُبِ أَهلِ البِدَعِ الخَطِيرَةِ الَّتِي يَبِيعُهَا لَزهَر
وَيُرَوِّجُ لَهَا وَيَتَأَكَّلُ بِهَا



بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

لَقَدْ ظَهَرَتْ فِتْنَةُ جُمعَة -وَمَن مَعَهُ- فِي ثَوْبِ الزُّورِ الَّذِي ادَّعَى مُرتَدُوهُ الدِّفَاعَ عَنِ المَنْهَجِ السَّلَفِيِّ وَالتَّحْذِيرَ مِنَ المُخَالِفِينَ وَالمُمَيِّعَةِ المُتَسَاهِلِينَ مَعَهُمْ!
إِلَّا أَنَّ مِنْ ضِمْنِ الأُمُورِ الَّتِي أَشْكَلَتْ عَلَى حِزْبِ جُمعَة -وَشَكَّلَتْ صُورَةً مِنَ التَّنَاقُضِ فِي الأَحْكَامِ وَاتِّخَاذِ المَوَاقِفِ تُجَاهَ المُخَالِفِينَ- مَا تُرَوِّجُهُ مَكْتَبَةُ لَزهَر مِنْ كُتُبِ أَهْلِ الأَهْوَاءِ وَالبِدَعِ، فَكَانَ السَّبِيلَ الوَحِيدَ لِلدِّفَاعِ عَن لَزهَر وَاِنْحِرَافِهِ القَولُ أَنَّهُ "رَجَّاعٌ لِلحَقِّ، وَحَيَاتُهُ كُلُّهَا تَرَاجُعَاتٌ!!"، هَكَذَا تَعَامَلَ الشَّيخُ فركوس مَعَ أَخطَائِهِ.
وَكَانَ عَبد المَجِيد قَدْ أَخبَرَ بِأَنَّ الشَّيْخَ فركوس نَصَحَ لَزهَر حَوْلَ المَكْتَبَةِ العَامَ المَاضِي، وَتَحَجَّجَ لَزهَر بِأَنَّ الخَطَأَ كَانَ مِنْ بَعْضِ العُمَّالِ فِي المَكْتَبَةِ، وَوَعَدَ بِالحَزْمِ أَكْثَرَ وَأَنَّ الأَمْرَ لَنْ يَتَكَرَّرَ.

وَهَا هُوَ لَزهَر -فِي تَحَدٍّ صَارِخٍ لِلجَمِيعِ- يَنْشُرُ قَائِمَةً لِلمَكْتَبَةِ الَّتِي يُشَارِكُ بِهَا فِي المَعرِضِ لِهَذَا العَام 1440هـ - 2018م، حَوَتْ مُؤَلَّفَاتٍ لِأَشْخَاصٍ مِنْ أَهْلِ الأَهْوَاءِ وَالبِدَعِ، نَاهِيكَ عَنِ المَجَاهِيل!.
وَفِي هَذَا الصَّنِيعِ -مِنْ لَزهَر- إِصْرَارٌ عَلَى مَا تَمَّ نُصْحُهُ عَلَيْهِ مِنْ قَبْلُ وَأَقَرَّ فِيهِ بِالخَطَأِ وَوَعَدَ بِعَدَمِ تَكْرَارِهِ، فَهَلْ سَنَجِدُ مَوْقِفًا حَازِمًا مِنَ الشَّيْخِ فركوس الَّذِي أَكْثَرَ مِنَ الطَّعْنِ فِي مَشَايِخِ الإِصْلَاحِ السَّلَفِيِّينَ بِدَعْوَى أَنَّهُم احتِوَائِيُّون؟!.
وَلَا دَاعِيَ لِتَكْرَارِ الأُسْطُوَانَةِ المُمِلَّةِ الَّتِي تَحْمِلُ عُنْوَان: "نَحنُ نَعرِفُ لَزهَر بِأَنَّهُ رَجَّاعٌ لِلحَقِّ، وَحَيَّاتُهُ كُلُّهَا تَرَاجُعَاتٌ"، فَالمَقَامُ مَقَامُ حُكْمٍ، لِأَنَّنَا قَدْ تَعَدَّيْنَا مَرْحَلَةَ النُّصُحِ بَعْدَ تَكرَارِهَا وإقرَارِ لَزهَر بِالخَطَأِ ثُمَّ إِصرَارِهِ عَلَيه!.

وَدُونَكُمْ -أَيُّهَا الأَحِبَّةُ- هَذِهِ الوَقَفَاتُ الَّتِي فِيهَا التَّنبِيهُ عَلَى مُخَالَفَاتٍ خَطِيرَةٍ حَوَاهَا هَذَا الكِتَابُ الَّذِي رَوَّجَ لَهُ لَزهَر طِيلَةَ عِشرِينَ سَنَةً، وَيُذَكِّرُنِي هَذَا بِمَا قَالَهُ شَيخُنَا العَلَّامَةُ الوَالِد رَبِيع المَدخَلِي -حَفِظَهُ اللهُ- حَولَ ضَلَالِ وَانحِرَافِ الحَلَبِي الَّذِي مَيَّعَ أُصُولَ السُّنَّة: "مِنْ جَهْلِهِ وَضَلَالِهِ تَأْيِيدُهُ وَنَشْرُهُ لِأَخْطَرِ أُصُولِ الجَهمِيَّةِ فِي تَعْلِيقَاتِهِ عَلَى كِتَابِ "الحَوَادِث وَالبِدَع" للطّرطُوشِي.
هَذَا، وَليَعْرِف القَارِئُ أَنَّ كِتَابَ الطُّرطُوشِي تَحْقِيقُ وَتَعْلِيقُ عَلِي الحَلَبِي يَنْتَشِرُ مُنْذُ ثَلَاثَةٍ وَعِشْرِينَ عَامًا طُبِعَ خِلَالَهَا ثَلَاثَ طَبَعَاتٍ فِي حُدُودِ عِلْمِي، فَكَمْ مِنَ القُرَّاءِ اغتَرَّ بِهَذِهِ الأُصُولِ الجَهمِيَّةِ الَّتِي يُؤَيِّدُهَا الحَلَبِي وَيَنْشُرُهَا." [(الحَلَبِي يُؤَيِّدُ وَيَنْشُرُ أَخْطَرَ أُصُولِ الجَهمِيَّة)].

وَالحَمدُ للهِ رَبِّ العَالَمِين.


التعديل الأخير تم بواسطة أبو حـــاتم البُلَيْـــدِي ; 12 Nov 2018 الساعة 06:04 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 12 Nov 2018, 01:56 PM
عبداللطيف أبوخالد المغربي عبداللطيف أبوخالد المغربي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 19
افتراضي

جزاك الله خيرا أخي أبا حاتم وبارك في جهودك
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 12 Nov 2018, 02:04 PM
أبو دانيال طاهر لاكر أبو دانيال طاهر لاكر غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 107
افتراضي

مقال موفق. جزاك الله خيرا.
من لطف الله في هذه الفتنة أن المفرقين نبزوا إخوانهم بألقاب و أوصاف هي بهم أنسب.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 12 Nov 2018, 02:22 PM
محسن سلاطنية محسن سلاطنية غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 269
افتراضي

فمن المميع حقيقة أيها العقلاء ؟!
جزاك الله خيرا أبا حاتم كلام موثق وطرح موفق ، يكفي كل من كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد .
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 12 Nov 2018, 02:26 PM
أبو بكر يوسف قديري أبو بكر يوسف قديري غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 241
افتراضي

جزاك الله خيرا أخي أبا حاتم،
مقال موفَّق موثَّق،
ولهذا الكتاب مثيلات كثيرة في مكتبة القدس،
فأين المتظاهرون بالغيرة على المنهج السلفي؟
وأين المنكرون والشامتون بمَن نصح بكتاب العُجالة؟
دخلتُ مكتبة "سنيقرة" منذ عشرة أيام فوجدت كتبا لحزبيّين ومجهولين يهجرك المتسنقرون بمجرّد ذكر أسمائهم ولكنهم يلهثون وراء مروّج كتبهم كالعميان.
نسأل الله العافية والسلامة.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 12 Nov 2018, 02:28 PM
أبو جويرية عجال سامي أبو جويرية عجال سامي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jul 2018
المشاركات: 129
افتراضي

جزيت خيرا ابا حاتم ، فقد ألزمت وأفحمت وبينت صادقا ما عليه ازهر سنيقرة من تميع ، وما يقابَل به رغم ذلك من احتواء وتستر عليه ، فلا يضر مع الصعفقة ذنب ولا انحراف ، وهذا من أظهر علامات الهوى في الحرب المنهجية المزعومة على مشايخ الإصلاح ، فلو كانوا فعلا صادقين في النصح والبيان والوقفات المتصرمة تلك لكان سنيقرة أول من يطعن فيه ويهمش ، لكن مادام القضية قضية رد وقفات الرجال على حد تعبيره ، فهي ديون يقضيها بعضهم لبعض وإن كان فيها بعض الحيل والأربية والقمارات ، سيأتي يوم وتنفجر فيه فقد رأيت كل ما اتهم به مشايخ الاصلاح الا وكشف الله عنهم مثله وزيادة ، مازلت أنتظر قول هذا البائع المتأكل بكتب اهل الاهواء ( كاشما شادين عليه ) يريد بها شيخنا الهمام عبد الغني عوسات بغير حق ، فلعلها تظهر فيهم بحق ، لان مآل هذا الظلم إلى كشف وانتهاء ، تنتهي المصالح ولابد وهناك سيبلى بعضهم ببعض ، وسنرى ، ولله في صروف الدهر حكم وعجائب ، فانتظروا انا منتظرون ...
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 12 Nov 2018, 02:34 PM
أبو عبد الباري أحمد صغير أبو عبد الباري أحمد صغير غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jul 2014
المشاركات: 186
افتراضي

مقال متميز كعادتك أخي رضوان لا عدمنا فوائدك وتميزك ، والناظر في حال لزهر يعرف من هو الاحتوائي بحق.
إن من عجائب هذه الفتنة التي تغثي قلوب السلفيين أن يتصدر مثل هذا الرجل لرمي إخوانه بالاحتواء والتمييع ومكتبة القدس الموزع الحصري في الجزائر لكتاب عائض القرني( التفسير الميسر) !
أين عقول الأتباع وجموع المطبلين له؟!
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 12 Nov 2018, 04:27 PM
أبو جميل الرحمن طارق الجزائري أبو جميل الرحمن طارق الجزائري غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: الجزائر
المشاركات: 388
افتراضي

بارك الله فيك أبا حاتم
لقد أوجعت وآلمت البائس الموتور ، والكذاب المحتال على السلفيين، وإن هذا الكتاب مما نقمناه عليه عام 2004 وكنت اشتريته عليه ثقة بصاحب المبيعات لزهر ، وكما كان هو من روج تحقيق أبو قتادة الفلسطيني التكفيري الدموي الخارجي لكتاب معارج القبول ، ثلاث مجلدات ،
ولعل هذا من الأسباب التي جعلت عبد المالك الرمضاني ( المنحرف) يعرض عن نصيحته ، يعني هل مثلك يا لزهر وأنت في مقام إستراد وطبع و ترويج وبيع كتب التكفيريين الدمويين في بلد أنهكته الدماء والحرب والفتن ؟؟؟
و الرمضاني الذي كان له جهود أثنى عليها علماء أكابر مثل الألباني والعباد في محاربة كتب التكفيريين والقطبيين الذين تروج لهم يا لزهر !!
إن الحقيقة المرة التي يجب أن نعترف بها بكل وضوح وجلاء أن الكثيرين من أدعياء السنة شوهوا الدعوة السلفية ، وكانوا سببا في انحراف كثير من المخالفين ، وعدم تبصرهم بجمال الدعوة السلفية وبهائها ورونقها ورحمتها وروعتها ، فأعطوا صورة بشعة تضمنها الجفاء والظلم والإجحاف في صورة الشدة في السنة، وتخلل دعوتهم الولاء الحزبي ، فنفروا عن السنة خلقا كثير
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 12 Nov 2018, 05:43 PM
يوسف شعيبي يوسف شعيبي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2017
المشاركات: 104
افتراضي

جزاك الله خيرا أبا حاتم على فضح المتلاعبين بعقول السذج المتأكلين حقا بالدعوة الناشرين لتراث القطبية بالجزائر، وما ذكرته هو أنموذج واحد من كتب كثيرة سوقت باسم مكتبة القدس جهرة وخفية، قد حوت سما ناقعا وشرا عظيما، ثم يخرج صاحبها في كم من موطن يزعم الغيرة على السنة وأهلها ويتظاهر بقمع البدعة وأهلها، ويشنع على المميعة والمتأكلين بالدعوة، وما أبعده عن الصدق ! وما أحقه بما يرمي به غيره!
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 12 Nov 2018, 10:36 PM
أبو حذيفة عبد الحكيم حفناوي أبو حذيفة عبد الحكيم حفناوي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Oct 2018
المشاركات: 194
افتراضي

جزاك الله خيرا أخي رضوان.
ألقمتهم حجرا ، وبينت ووضحت سبيل القوم ، فإنهم يكيلون بعدة مكاييل ، والعجب من هؤلاء الأتباع كيف لا ينتبهون ، والأدلة واضحة بينة ، لكنه التعصب والتقديس.
نسأل الله العافية.
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 12 Nov 2018, 11:49 PM
أبو عبد الرحمن مصطفى الحراشي أبو عبد الرحمن مصطفى الحراشي غير متواجد حالياً
مـشـرف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2018
المشاركات: 52
افتراضي

ارمهم بنبال الحق، وأرهم حقيقة شيوخهم، فقد طأطؤوا رؤوسهم، وأيقنوا بالهزيمة، وحملهم لزهر بجشعه ما لا يطيقون إخفاءه وإنكاره، فجزاك الله خيرا أبا حاتم على إبرازك لشيء يسير من جانبهم المظلم الكبير، وكم نوصح لزهر في بيعه لكتب المنحرفين من المشايخ والطلبة فيأبى ويعاند، وقد كان في ستر وعافية، فصار إلى فضائح متتالية، نسأل الله السلامة
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 13 Nov 2018, 10:25 AM
أبو عبد المحسن عبد الكريم الجزائري أبو عبد المحسن عبد الكريم الجزائري غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 90
افتراضي

جزاك الله خيرا أبا حاتم

قالها الشيخ عزالدين رمضاني حفظه الله: الشيخ فركوس ينظر بعين واحدة
انحرافات لزهر يتعامل معها بكيلين إما أن يقول تراجع عنها و لا علم له بذلك التراجع و إما يعرض عنها صفحا لأن همه إسقاط مشايخ الإصلاح بأي ثمن
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 15 Nov 2018, 02:09 PM
أبو عبد الله حيدوش أبو عبد الله حيدوش غير متواجد حالياً
مراقب
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
الدولة: الجزائر ( ولاية بومرداس ) حرسها الله
المشاركات: 724
افتراضي

كم صبر مشايخ الإصلاح عليه؟ !
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 03 Sep 2020, 11:40 PM
أبوعبد الله مهدي علبان أبوعبد الله مهدي علبان غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jun 2020
الدولة: الجزائر
المشاركات: 20
افتراضي

بارك الله فيك و جزاك الله كل خير على ما وضحته من حقائق، أسأل الله أنْ يهدي إخواننا المغرر بهم
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 23 Sep 2020, 06:05 AM
أشرف حريز أشرف حريز غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2019
المشاركات: 101
افتراضي

جزاك الله خيرا أخي رضوان على ما بينت و أفحمت فهل تلتمس خيرا من قوم ظلموا و بغوا على من كانوا في القريب إخوانا لهم
بل ماذا تنتظر ممن يدّعون الصلابة في المنهج السلفي و هم بين محقق لكتب دفينة من كتب أهل البدع و بين من يبيعها و يروجها و يأكل ثمنها و بين من يقول عن هذا الأخير : " لقد أقنعني في بيعها "!
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013