منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 

العودة   منتديات التصفية و التربية السلفية » القــــــــسم العــــــــام » الــمــــنــــــــتـــــــدى الـــــــــعــــــــام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 03 Apr 2018, 06:08 AM
أبو الهيثم تقي الدين الأخضري أبو الهيثم تقي الدين الأخضري غير متواجد حالياً
ثبّته الله
 
تاريخ التسجيل: Nov 2015
الدولة: الجزائر حرسها الله
المشاركات: 158
افتراضي القانون الأساسي الذي سارت عليه جمعية العلماء المسلمين الجزائريين برئاسة الإمام المصلح عبد الحميد بن باديس رحمه الله

.

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين أما بعد:
فهذا هو القانون الأساسي والدستور الذي سارت عليه جمعية العلماء المسلمين الجزائريين برئاسة الإمام المصلح عبد الحميد بن باديس عليه كما هو مدون في مجلة الشهاب في الجزء الرابع / المجلد الثالث عشر ربيع الثاني 1356هـ – 11جوان 1937 م





وصلى الله على محمد وءاله وسلم

جمعية العلماء المسلمين الجزائريين
وأصـولـهـا

1) الإسلام هو دين الله الذي وضعه لهداية عباده وأرسل به جميع رسله , وكمله على يد نبيه محمد الذي لا نبي من بعده.
2) الإسلام هو دين البشرية الذي لا تسعد إلا به وذلك لأنه
-أولا- كما يدعوا إلى الأخوة الإسلامية بين جميع المسلمين يذكر بالأخوة الإنسانية بين البشر أجمعين.
-ثانيا- يسوي في الكرامة البشرية والحقوق لإنسانية بين جميع الأجناس والألوان.
-ثالثا- لأنه يفرض العدل فرضا عاما بين جميع الناس بلا أدنى تمييز .
-رابعا- يدعوا إلى الإحسان العام .
-خامسا– يحرم الظلم بجميع وجوهه وبأقل قليله من أي أحد على أي أحد من الناس .
-سادسا– يمجد العقل ويدعوا إلى بناء الحياة كلها على التفكير .
-سابعا- ينشر دعوته بالحجة والإقناع لا بالخنل والإكراه .
-ثامنا- يترك لأهل كل دين دينهم يفهمونه ويطبقونه كما يشاؤون .
-تاسعا– شرك الفقراء مع الأغنياء في الأموال وشرع مثل القراض والمزارعة والمغارسة مما يظهر به التعاون العادل بين العمال وأرباب الأراضي والأموال .
-عاشرا– يدعوا إلى رحمة الضعيف فيكفي العاجز ويعلم الجاهل ويرشد الضال ويعان المضطر ويغاث الملهوف وينصر المظلوم ويؤخذ على يد الظالم .
-حادي عشر– يحرم الإستعباد والجبروت بجميع وجوهه .
-ثاني عشر– يجعل الحكم شورى ليس فيه استبداد ولو لأعدل الناس
3) القرءان هو كتاب الإسلام .
4) السنة –القولية والفعلية- الصحيحة تفسير و بيان للقرءان .
5) سلوك السلف الصالح –الصحابة والتابعين وأتباع التابعين- تطبيق صحيح لهدي الإسلام .
6) فُهُوم أئمة السلف الصالح أصدق الفهوم لحقائق الإسلام ونصوص الكتاب والسنة
7) البدعة كل ما أحدث على أنه عبادة وقربة ولم يثبت عن النبي فعله وكل بدعة ضلالة.
8) المصلحة ماقتضته حاجة الناس في أمر دنياهم ونظام معيشتهم وضبط شؤونهم وتقدّم عمرانهم مما تقره الشريعة .
9) أفضل الخلق محمد لأنه :
-أولا- اختاره الله لتبليغ أكمل شريعة إلى الناس عامة .
-ثانيا- كان على أكمل أخلاق البشرية .
-ثالثا- بلغ الرسالة ومثل كمالها بذاته وسيرته .
-رابعا- عاش مجاهدا في كل لحظة من حياته في سبيل سعادة البشرية جمعاء حتى خرج من الدنيا ودرعه مرهونة.
10) أفضل أمته بعده هم السلف الصالح لكمال اتباعه له .
11) أفضل المؤمنين هم الذين ءامنوا وكانوا يتقون وهم الأولياء الصالحين فحظ كل مؤمن من ولاية الله على قدر حظه من تقوى الله .
12) التوحيد أساس الدين فكل شرك –في الإعتقاد أو في القول أو في الفعل – فهو باطل مردود على صاحبه .
13) العمل الصالح المبني على التوحيد به وحدة النجاة والسعادة عند الله فلا النسب ولا الحسب ولا الحظ بالذي يغني عن الظالم شيئا .
14) اعتقاد تصرف أحد من الخلق مع الله في شيئ ما شرك وضلال ومنه اعتقاد الغوث والديوان .
15) بناء القباب على القبور ووقد السُرج عليها والذبح عندها لأجلها والإستغاثة بأهلها ضلال من أعمال الجاهلية ومضاهات لأعمال المشركين فمن فعله جهلا يعلم ومن اقره ممن ينسب إلى العلم فهو ضال مضل .
16) الأوضاع الطرقية بدعة لم يعرفها السلف ومبناها كلها على الغلو في الشيخ والتحيز لاتباع الشيخ وخدمة دار الشيخ وأولاد الشيخ إلى ما هنالك من استغلال وإذلال وإعانة لأهل الأذلال ... والإستغلال ... ومن تجميد للعقول وإماتة للهمم وقتل للشعور وغير ذلك من الشرور ....
17) تدعوا إلى مادعى إليه الإسلام وما بيّنَاه منه من الأحكام بالكتاب والسنة وهدي السلف الصالح من الأئمة مع الرحمة والإحسان دون عداوة أو عدوان .
18) الجاهلون و المغرورون أحق الناس بالرحمة.
19) المعاندون المستغلون أحق الناس بكل مشروع من الشدة والقسوة .
20) عند المصلحة العامة من مصالح الأمة يجب تناسي كل خلاف يفرق الكلمة ويصدع الوحدة ويوجد للشر الثغرة ويتحتم التئازر والتكاتف حتى تنفرج الأزمة وتزول الشدة بإذن الله ثم بقوة الحق وادراع العبر وسلاح العلم والعمل والحكمة

قُلْ هَذِهِ سَبِيلِيَ أَدْعُ إِلَى اللهِ عَلَى بَصِيرَةٍ اَنَا وَ مَنِ اتَّبَعَنِ وَ سُبْحَـ'ـنَ اللهِ وَمَآ أَنَاْ مِنَ الْمُشْرِكِينَ
يوسف: ١٠٨

عبد الحميد بن بادس
بقسنطينة بالجامع الأخضر إثر صلاة الجمعة 4 ربيع الأول 1356هـ


تحميل
https://mega.nz/#F!JJdy0ZDY!R-_w-YFZQggdOIf7DQQuxg

الصور المرفقة
نوع الملف: jpg IMG-20180327-WA0019.jpg‏ (88.3 كيلوبايت, المشاهدات 467)
نوع الملف: jpg IMG-20180327-WA0018.jpg‏ (94.3 كيلوبايت, المشاهدات 459)
نوع الملف: jpg IMG-20180327-WA0017.jpg‏ (98.7 كيلوبايت, المشاهدات 516)
نوع الملف: jpg IMG-20180327-WA0020.jpg‏ (81.9 كيلوبايت, المشاهدات 315)
الملفات المرفقة
نوع الملف: pdf القانون الأساسي لجمعية العلماء برئاسة ابن باديس.pdf‏ (908.5 كيلوبايت, المشاهدات 713)
نوع الملف: doc القانون الأساسي لجمعية العلماء برئاسة ابن باديس.doc‏ (422.5 كيلوبايت, المشاهدات 361)
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 26 Apr 2018, 02:24 PM
أبو الهيثم تقي الدين الأخضري أبو الهيثم تقي الدين الأخضري غير متواجد حالياً
ثبّته الله
 
تاريخ التسجيل: Nov 2015
الدولة: الجزائر حرسها الله
المشاركات: 158
افتراضي

قال مؤسِّسُ الجمعيَّة الأصليَّة الشَّيخُ عبد الحميد بنُ باديس ـ رحمه الله ـ: «ونحن نجدِّد لكم عهدَ الله على السَّير بالجمعيَّة أو مع الجمعيَّة على خُطَّتها الدِّينيَّة العلميَّة لِنشرِ العلم والفضيلة، ومحاربةِ الجهل والرَّذيلة: القرآن إِمامُنا، والسُّنَّة سبيلُنا، والسَّلف الصَّالح قدوتُنا، وخدمةُ الإسلام والمسلمين وإيصالُ الخير لجميع سُكَّان الجزائر غايتُنا؛ فلْنَسِرْ موحِّدين متَّحِدين على هذا الصِّراطِ المستقيم لخيرِ الجميع؛ واللهُ مع العاملين المُخلِصين، والحمدُ لله ربِّ العالَمِين»(ظ¤ظ،)؟! وقال رحمه الله ـ أيضًا ـ: «ولْيَعْلموا أنَّ السَّلفيَّة هي المرجعيَّةُ الدِّينيَّة للجزائريِّين، وهي الدَّعوة الأصليَّة في هذه الدِّيار، لا كما يحاوله مَنْ يطمس الحقائقَ، ويعمى ويَصِمُّ عن الدَّلائل، ويولِّيها ظهرَه، فيزعم بأنَّها وافدٌ دخيلٌ وجسمٌ غريبٌ في الأُمَّة الجزائريَّة، وخطرٌ داهَمَ دِيارَنا، وغزوٌ حلَّ مَحلَّ أصالتِنا!... لا واللهِ! إذا كان هؤلاء يُردِّدون ـ في كُلِّ مناسبةٍ وبلا مناسبةٍ ـ أنَّهم لا يُريدون إلَّا مذهبَ الإمام مالكٍ والطَّريقةَ المالكيَّة؛ فإنَّنا نقول لهم: هاتوا لنا مذهبَ الإمام مالكٍ؛ فلا نجده إلَّا إمامًا في السَّلفيَّة الحقَّة، ومتبوعًا مِنْ كبار المتبوعين في هذه الطَّريقة الشَّريفة؛ ولْنعرِضْ ـ بعدُ ـ مَنْ كان صادِقَ الاتِّباع صحيحَ النِّسبة إلى هذا الإمامِ، ممَّنْ يتموَّهُ بالنِّسبة إليه، ومَنْ يغطِّي انحرافَه عن السُّنَّة بالانتماء إلى إمام السُّنَّة»
من مقال شيخنا الجليل محمد علي فركوس
ferkous.com/home/?q=art-mois-126
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
منهج, مميز, مسائل, الجمعيةوقانونها

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013