منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 
  #1  
قديم 03 Jun 2019, 04:09 AM
أبو عبد الرحمن العكرمي أبو عبد الرحمن العكرمي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: ولاية غليزان / الجزائر
المشاركات: 1,308
إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو عبد الرحمن العكرمي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى أبو عبد الرحمن العكرمي إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو عبد الرحمن العكرمي
افتراضي (دفع افتراء محمد قدور عواد عبر منتديات المطة !!!)

(دفع افتراء محمد قدور عواد عبر منتديات المطة !!!)

بسم الله والحمد لله وبعد:

كتب أحد الأبواق الجهلة كليمات في منتدى المطة! يستحث قومه فيها ليخصصوني بالدعاء عليّ ويقسم بالأيمان أن توبتي غير مقبولة عندهم!

فأقول:
1-لعلك تخصص اليهود والنصارى بدعواتك بل لعلك تقتدي بنبينا صلى الله عليه وسلم ؛ وذلك فيما أخرجه الشيخان من حديث عبدالله بن مسعود رضي الله عنه ، قَالَ :كَأَنِّي أَنْظُرُ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَحْكِي نَبِيًّا مِنَ الْأَنْبِيَاءِ ضَرَبَهُ قَوْمُهُ فَأَدْمَوْهُ، وَهُوَ يَمْسَحُ الدَّمَ عَنْ وَجْهِهِ وَيَقُولُ : " اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِقَوْمِي ؛ فَإِنَّهُمْ لَا يَعْلَمُونَ ".

و إني إذ أُذكّر هذا الفسل بهذا الفعل النبوي الكريم ، إنما أستنهض فيه حبّ الخير والهداية للنّاس ، فإنّا قد رأينا القوم قد أجمعوا سكوتا على الفرح بأخطاء مخالفيهم من السّلفيين، وعلى الاستكثار من الدعاء عليهم!
بل والقسم على عدم وجود ذرة من إيمان في قلوب مخالفيهم!
و سعيهم في التفريق بين المرء و زوجه كفعل السحرة المفسدين.

وهذا لعمر الله من خبث النفوس وامتلائها حقدًا وغلاًّ وحسدًا ، فلتفشفقوا على هذه القلوب التي تكاد تنفجر من الحنق ، ولتشفقوا على أنفسكم إذ جعلتم محاربة الصعافقة عندهم أوجب الواجبات بعد توحيد ربّ البريات،وأقول بعد التوحيد لظنّي أنّ التوحيد لا يزال كما كان بتلك المكانة التي كانت له من قبلُ عندكم.

2-قال هذا الفسل المنتفخ :(ووالله حتى لو كان هؤلاء المشايخ قد حادوا عن جادة الصواب، فإنهم لم يخرجوا من السلفية قيد أنملة، فبأي ذنب تتفل عليهم؟).اهـ

عجبًا أيكونون حائدين عن الصواب ثم هم في حيدتهم لم يخرجوا من السلفية قيد أنملة ! فأيّ حيدةٍ عن الصواب هذه؟!

لعمر الله إن هذه سفسطة ما سُبقت بها.

ولن أجيبه عن دعواه المهولة ونفخه للمفهوم من منشوري ، كلّ ذلك يفعله هذا الفسل ليستميل قلوب الأتباع ومتعصبة #المفرّقة ، ليقوموا لا لله ، ولكن ليثبتوا ولاءهم المستمر وتعصبهم الراسخ ، فيشغلون مجالسهم بُعيْد التراويح بسبّ العكرميّ!
وكيف لا يسبونه وهو الذي تجرأ على علماء الجزائر فبسق عليهم !!!

ثم إذا انفضوا عن قهوتهم ومسحوا بقايا قلب اللوز عن أفواههم تذكروا الدعاء،فاجتهدوا في الدعاء عليّ ، فهم المخلصون لأشياخهم سرًّا وعلنا.

3-أما قول ذيّاك الفسل :(بما أن هذه فتنة قد اختلط فيها الصواب بالخطإ عندكم فاعلم أن لو عادت المياه لمجاريها والله ما قُبلت توبتك -عند السلفيين- قط)اهـ

قلت: أما دندنتك عن التوبة يا بنيّ ، وأنكم لن تقبلوها مني لو تبتُ ! فهذا من عجائب الفتنة وبدعها الحديثة عندكم !

حيث ربطتم التوبة بكم،فأنتم من يقبلها وأنتم من يردها، بيد أنني يا فسلُ لست بميالٍ إليكم دهري!
فأنتم عندي والدنيا سواء!لا تأتون بخير

ومالي وللدنيا وليست ببغيتي
...................ولا منتهى قصدي ولستُ أنا لها

غير أنني أحب أن أذكرك أن التوبة تكون لله وقبولها من الله لا منكم وهو القائل تعالى: {وَهُوَ الَّذِي يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَعْفُو عَنِ السَّيِّئَاتِ وَيَعْلَمُ مَا تَفْعَلُونَ}(25)الشورى.

فهذا نص في أن الله هو قابل التوبة{غَافِرِ الذَّنبِ وَقَابِلِ التَّوْبِ شَدِيدِ الْعِقَابِ ذِي الطَّوْلِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ إِلَيْهِ الْمَصِيرُ} (3)غافر

وهو سبحانه إذ يغفر لنا إن تبنا ، فهو الذي أمرنا بأن نخلص توبتنا له لا لغيره فقال تعالى :{وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ }(31) سورة النــور.

فهو الغافر وهو قابل التوب ، لا أنتم ولا شيوخكم ، لا الريحانة ولا جمعة ! ومع ذلك فهو يقبل التوبة دون شهود! فالحمد لله .

وإنّي أنبهك لأمر مهم لعلّك تريح نفسك ، فأقول :
يا فسيل ما دعاك لتورد على المتعصبة قصة عتبة بن أبي لهب ودعاء النبي صلى الله عليه وسلم؛ عليه!

وقد زعمت أنك لا تشبهني به بل تشبه الفعل بالفعل!
ففررت من التكفير الصريح إلى التكفير المبطنّ!
فلم يبق إلا أن أكون كافرا عندكم باحتمالين :

ï؟½ï؟½الأول : أن قولي (تف) كفعل عتبة-أو عتيبة أو لهب بن أبي لهب- مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ؛ ، وفعل عتيبة كفر صريح ، فيكون بذلك مجرد قول (تف على شيوخكم) ناقضا من نواقض الإسلام عندكم ، وهذا جهل عريض وانحراف شديد.

ï؟½ï؟½أما الثاني : فأن لا يكون فعلي كفرًا من حيث هو كفر، ولكن حرمة شيوخكم كحرمة النبي صلى الله عليه وسلم ؛ ، واستنقاص شيوخكم بالكلام كإذاية النبي صلى الله عليه وسلم ؛ بالفعال!
ويلزم من ذلك التكفير أيضًا ، بل وتنصيب رجال حرمتهم كحرمة النبي صلى الله عليه وسلم ، فتنبه يا فسيل فقد "هردتلها والديها"!!

هذا وأحب أن أفيد الفُسيل بأن للحديث طرقا كثيرة ليس في واحد منها النص على التفل!
وليس التفل مذكورا إلا من طريق زهير بن العلاء ، وهو منكر الحديث واهٍ.

و المشتغلون بالحديث ممن حرّره يعلم وهاء طرقه جملة،وغاية ما هنالك أن أثبتوا أن للحديث أصلا ، فاستأنسوا به في السير.
فإن احتججت بالسير وصنيع أهلها ، قلت لك : يا فُسيل إن الضعيف لا يؤسس حكمًا ، وقد فعلت أنتَ ذلك بتشريعك الدعاء عليّ اقتداءً -بزعمك- بالنبي صلى الله عليه وسلم ؛ مع عتبة!!

هذا ما جاد به الخاطر ، في ظل ما نعانيه من صغار جهلة متعصبين ، يصدرون من حمأة فكرية منتنة مبناها التعصب وغداؤها الحقد ونماؤها في الافتراء والبهتان.

ï؟½ï؟½و ختاما ، إني أقرّ أنني كنت شديدا في تلك العبارة ، ولعلي زللت ، بلى لقد أخطأت فيها وجانبت الصواب ، وما ذاك إلا لأن لصاحب الحق مقالا ، وإنّي أستغفر الله من زلل اللسان وطيش البنان وحقد الجنان، و الله العاصم لا ربّ سواه.

ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½
كتبه العكرمي ليلة 29 من رمضان لعام 1440 هجري
ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½


التعديل الأخير تم بواسطة أبو عبد الله حيدوش ; 05 Jun 2019 الساعة 08:22 AM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 03 Jun 2019, 06:01 AM
أبو بكر يوسف قديري أبو بكر يوسف قديري غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 134
افتراضي

جزاك الله خيرا
سبحان الله
هذا الذي يخرج الأحاديث من الروض المربع يكتب في العلم؟
لم يبق لهم إلا مثل هؤلاء الهمج الرعاع ليستكتبوهم في مطتهم
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05 Jun 2019, 09:25 AM
أبو قتادة موسى التيارتي أبو قتادة موسى التيارتي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
المشاركات: 63
افتراضي

جزاك الله خيرا أخي
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 07 Jun 2019, 11:03 AM
أبو سّلاف بلال التّمزريتي أبو سّلاف بلال التّمزريتي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
الدولة: الجزائر
المشاركات: 39
افتراضي

^جزاك الله خيرا أيّها العكرمي، رفع الله قدرك،وزادك هدى وتقى، وبارك الله في أخلاقك وعلمك، اللهم اهدنا لأحسن الأخلاق لا يهدي لأحسنها إلاّ أنت، واصرف عنّا سيئها لا يصرف عنّا سيئها إلاّ أنت
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013