منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 
  #1  
قديم 02 Jan 2020, 12:32 PM
أبو معاوية محمد شيعلي أبو معاوية محمد شيعلي غير متواجد حالياً
أبو معاوية العباسي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2019
الدولة: مدينة بلعباس
المشاركات: 65
افتراضي الحكمة من معاداة الأعداء للأنبياء وأتباع الأنبياء

بسم الله الرحمن الرحيم ,

- قال الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله في رسالته كشف الشبهات :

واعلم أنه سبحانه من حكمته لم يبعث نبيا بهذا التوحيد الا جعل له أعداء كما قال الله تعالى : " وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوًّا شَيَاطِينَ الْإِنسِ وَالْجِنِّ يُوحِي بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ زُخْرُفَ الْقَوْلِ غُرُورًا وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ مَا فَعَلُوهُ فَذَرْهُمْ وَمَا يَفْتَرُونَ " (سورة الأنعام , 112)
قال الشيخ بن عثيمين رحمه الله معلقا على هذا الكلام :
- نبه المؤلف رحمه الله تعالى في هذه الجملة العظيمة على فائدة عظيمة ، حيث بين أن من حكمة الله عز وجل أنه لم يبعث نبيا الا جعل له أعداءا من الانس و الجن ، وذلك أن وجود العدو يمحص الحق و يبينه فانه كلما وجد المعارض قويت حجة الآخر ، وهذا الذي جعله الله تعالى للأنبياء جعله أيضا لأتباعهم فكل أتباع الأنبياء يحصل لهم مثل ما يحصل للأنبياء قال الله تعالى : " وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوًّا شَيَاطِينَ الْإِنسِ وَالْجِنِّ يُوحِي بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ زُخْرُفَ الْقَوْلِ غُرُورًا وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ مَا فَعَلُوهُ فَذَرْهُمْ وَمَا يَفْتَرُونَ " وقال " وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوًّا مِّنَ الْمُجْرِمِينَ وَكَفَى بِرَبِّكَ هَادِيًا وَنَصِيرًا " ( الفرقان ،31 ) . فان هؤلاء المجرمين يعتدون على الرسل و اتباعهم و على ما جاءوا به بأمرين :
الأول : التشكيك
الثاني : العدوان
اما التشكيك فقال الله تعالى في مقابلته :" وَكَفَى بِرَبِّكَ هَادِيًا " لمن أراد ان يضله أعداء الأنبياء .
و اما العدوان فقال الله تعالى في مقابلته :" وَنَصِيرًا " لمن أراد أن يردعه أعداء الأنبياء .
فالله تعالى يهدي الرسل و أتباعهم و ينصرهم على أعدائهم ولو كانوا من أقوى الأعداء ، "" فعلينا أن لا نياس لكثرة الأعداء و قوة من يقاوم الحق فان الحق كما قال ابن القيم رحمه الله "" :

الحق منصور وممتحن فلا تعجب فهذي سنة الرحمن

- '' فلا يجوز لنا ان نياس بل علينا ان نطيل النفس و ان ننتظر و ستكون العاقبة للمتقين ، فالأمل دافع قوي للمضي في في الدعوة و السعي في انجاحها ، كما ان اليأس سبب للفشل و التأخر في الدعوة '' .



- المصدر :
شرح كشف الشبهات للشيخ بن عثيمين ص39 - ص 40 .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013