منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 

العودة   منتديات التصفية و التربية السلفية » القــــــــسم العــــــــام » الــمــــنــــــــتـــــــدى الـــــــــعــــــــام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 09 Mar 2015, 05:06 AM
أبوعبدالرحمن عبدالله بادي
زائر
 
المشاركات: n/a
افتراضي ملخص ما جاء في جلسة العلامة ربيع المدخلي حفظه الله مع الإخوة الجزائريين في بيته العامر بالمدينة النبوية ليلة الإثنين 18 جمادى الأولى1436.

📜الحمدلله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد ﷺ وعلى آله وصحبه أجمعين .. أمابعد ..

فهذا ملخصٌ لكلمة العلامة الشيخ الدكتور ربيع بن هادي بن عمير المدخلي - حفظه الله ومتّع به - ووصيةٌ أبويةٌ مشفقة ألقاها في جلسة خاصة بالاخوة الجزائريين في بيته العامر بالمدينة النبوية ، ليلة الاثنين الثامن عشر من شهر جمادى الأولى لعام ستٍ وثلاثين وأربعمائة وألف ، نَقلتُ بعضها بمعنىً غير مُخِلٍّ بقصد الشيخ إن شاء الله حسب طاقتي ووسعي نظراً لسرعة الكتابة ، أنشرها رغبةً في إيصال الخير للغير ونفعاً للاخوة الذين لم يتمكنوا من الحضور وفق الله الجميع لما يحبُّ ويرضى .

- رحّب الشيخ بالاخوة وقال : أهلاً بالأحبة ومرحباً بالاخوة ممن يحب الله ورسوله ويتبعون منهج السلف الصالح في كل الأمور في عقائدهم ومناهجهم وعباداتهم ومعاملاتهم وأخلاقهم وكل شؤونهم من طلاب الجامعة ومن غيرها .

- طلب الشيخ من الاخوة الحضور أن يستشعروا حرمة هذا البلد العظيم المدينة النبوية وألا يرتكبوا فيها شيئا من المعاصي عملا بحديث النبي ﷺ (.. من أحدث فيها حدثاً أو آوى محدثاً ..) ، وأوصى كذلك بألا يؤوي المرء المحدثين ولايكن منهم بل يسير على منهج السلف ويجعله نصب عينيه .

- طلب الشيخ كذلك من الحضور دراسة كتب السلف الصالح رضوان الله عليهم حقَّ الدراسة بعد دراسة كتاب الله جل وعلا وسنة رسوله ﷺ من مصادرها الأساسية كالصحيحين والسنن والمسانيد وغيرها .

- حثّ الشيخ - حفظه الله - بالاستعانة على فهم كتاب الله عزّوجل بكتب التفاسير عند أهل السنة كتفسير ابن جرير وابن كثير والسّعدي وابن أبي حاتم - رحمهم الله - .

- حذّر الشيخ - حفظه الله - من التفرق وتعاطي أسباب الفرقة وقال : احرصوا على التعاون والتوادّ والتآلف حتى تكونوا كالجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو ٌتداعى له سائر الجسد بالسهر والحمّى ؛ وكالبنيان المرصوص يشدّ بعضه بعضاً .

- أعاد الشيخ التحذير من أسباب التفرق وبيّن أن ذلك يشوِّه منهج السلف ويُفرِح أعداء هذا المنهج العظيم وقال لاتُفرِحوا أعداء الله وقبل ذلك تُغضِبوا الله جلّ وعلا مبيناً أن التفرّق من شِيَم المشركين مستشهداً بقوله تعالى (إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعاّ لست منهم في شئ ).

- قال الشيخ - بارك الله فيه - : أحيوا هذه الأمور في قلوبكم وسيروا على منهج السلف فلم يكونوا يتناحرون بل كانوا يتآلفون ويتحابّون وقد كثر في هذا الزمن التفرق والله المستعان ، ثم قال - متّع الله به - : لقد أدركت في بداية حياتي السلفيين كأنهم أسرة واحدة والآن بسبب دسّ الأعداء بين الصف تفرّق الكثير والكثير .

- طلب الشيخ من الاخوة أن يستشعروا محبة الله لهم وأن يحبونه جلّ وعلا ويتحابون فيما بينهم فيه عزّوجل عملاً بحديث الرسول ﷺ ( .. وأن يحب المرء لايحبه إلا لله ) ، وبيّن أن الله يحب المتحابين فيه جل وعلا كما قال في الحديث القدسي ( وجبت محبتي للمتحابين فيَّ ) .

- ذكر - حفظه الله - حديث النبي ﷺ ( سبعة يظلهم الله في ظله .. ) ، ثم قال : ما أسعد المرء الذي اجتمعت فيه هذه الخصال كلها .

- سأل الشيخ عن عدد الاخوة الجزائريين فأجاب الشيخ عبدالعزيز بوفلجة وهو من الاخوة الكبار- وفقهم الله ورعاهم -أنهم قرابة الستين أو السبعين في الجامعة غير الطلاب الدارسين في الحرم -حفظهم الله وسددهم - فاستبشر الشيخ وفرح وابتسم قائلاً : هذا جيشٌ إسلامي إن شاء الله يرجعون دعاةً إلى الله .

- بشّر الشيخ -حفظه الله - مادحاً قبول الاخوة المغاربة عموماً للحق قائلاً : ابشركم بأن أقرب الناس للفطرة الاخوة في المغرب العربي : المغرب والجزائر وليبيا وتونس وأقول ذلك من واقع تجربتي ، واستشهَدَ بحادثتين في ذلك :

* الأولى : ذكر الشيخ أنه عند تدريسه في الحرم وقت الحج كان الحضور من بلدانٍ شتى ، وكان يرى تأثر الجزائريين في وجوههم ولربما جاءه منهم من في يده تميمة فيسأل الشيخ ماذا يصنع بها فيوجهه بأن ينزعها فينزعها فوراً .

* الثانية : حادثةٌ للشيخ - حفظه الله - في الحرم وذلك أنه رأى يوماً رجلاً يخرج من المسجد ماشياً القهقرى ( راجعاً للخلف ووجهه مستقبلا للحرم ) فنصحه الشيخ ووجّهه ونهاه عن فعلته فأبى - يقول الشيخ مبتسماً - :حتى سقط من الدرج ، وفي يوم آخر وجد مجموعة من الجزائريين يفعلون مثل فعله فنصحهم الشيخ وبيّن لهم أن ذلك ليس من السنة فما كان منهم إلا أن امتثلوا وقالوا للشيخ جزاك الله خيراً ، وقبل أحدهم يد الشيخ ، ثم ذكر الشيخ أن بعض الجنسيات في شبه القارة الهندية عندهم تعصّب للرأي ولايقبلون النصح بسهولة وذكر أن كثيراً ممن جاء للجامعة من هناك ممن يعتقد اعتقاداً مخالفاً يجلس ويدرس في الجامعة ثم يعود لبلده ولايتغير اعتقاده ولايصلح ، وذكر أنه قال مرة للشيخ العلامة ابن باز - رحمه الله - بعد أن قال له الشيخ ترفقوا بجماعة التبليغ قال له الشيخ : أنشدك الله ياشيخ عبدالعزيز هل تذكر يوماً في رئاستك للجامعة أن حنفياً متعصّباً يعتقد اعتقاداً باطلاً رجع عن باطله ؟ فأجابه الشيخ -رحمه الله - قائلاً : لا ، ثم ذكر الشيخ ربيع - حفظه الله - أن الشيخ أصدر بعد أيامٍ بياناً في جماعة التبليغ وأنهم أهل ضلال وشركيات ٍوأنه لايجوز لأحد أن يخرج معهم إلا لعالم ينكر عليهم ؛ وذكر أن ممن خرج معهم منكراً عليهم العلامة الشيخ حمّاد الأنصاري - رحمه الله - ، وطالبٌ هندي تخرّج من الجامعة الاسلامية وحصّل الدكتوراه منها ، واستثنى الشيخ ممن سبق أهل الحديث والسنة في باكستان وغيرها وذكر أنهم كُثُر بحمد الله ومنته وأثنى عليهم خيراً ومدح قبولهم للسنة وتمسكهم وحرصهم عليها .

- وفي آخر وصيته وكلمته ذكّر الشيخ - نفعنا الله به - بالآية ( إنما المؤمنون إخوة ) ، مبيناً أن الجميع سواسية ، ولا يَفضُلُ أحد ٌعلى أحدٍ إلا بالتقوى داعياً إلى تحابّ الاخوة جميعاً من جميع الجنسيات وألا يُفرِّق بينهم شئ .

- وختم الشيخ - حفظه الله - اللقاء قائلاً : استأذنكم وإلى لقاءات أخرى بإذن الله في ظلّ هذا المنهج السلفي العظيم .

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

📌 إخوتي الأكارم : اعتذر على الإطالة وعلى أي خلل ومن وجد خطأ أو خللاً أو عدم دقةٍ في نقل أرجوٍ أن يتواصل معي على الخاص ، فقد كنت أرغب بتسجيل الكلمة ونشرها إلا أن الاخوة والمشايخ المساعدين للشيخ - بارك الله فيهم وفي جهودهم - أخطرونا أنه لايسمح بالتسجيل . والله يحفظكم ويرعاكم ويسدد خطاكم .

📃 كتب ذلك أخوكم :
عبدالرحمن بن علي بن أحمد الجزائريّ ؛ والمقيم في دبي - الامارات عمرها الله وسائر بلاد المسلمين بالتوحيد والسنة .

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09 Mar 2015, 08:17 AM
أبو معاذ أحمد شكري الجزائري أبو معاذ أحمد شكري الجزائري غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Mar 2014
الدولة: الجزائر بسكرة حفظها الله عز و جلّ
المشاركات: 54
افتراضي

وصايا يكتب بماء العين...
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09 Mar 2015, 08:25 AM
محمد بن شرفة محمد بن شرفة غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2013
المشاركات: 61
افتراضي

أحسن الله إليك أخي أبو عبد الرحمن
و جزاك الله خيرا و إننا و الله لنحب الشيخ ربيع بن هادي المدخلي
حفظه الله و بارك فيه و نفعنا الله به فقد علّمنا
سنة النبي صلى الله عليه و سلم و الحرص عليها
و بغض البدع و أهلها و الحذر و التحذير منهم و الشدة عليهم
فإنّها منقبة و ليست مذمة .
و إننا في هذا المقام نشهد الله تبارك و تعالى أننا نحب أهل السنة
في أي موضع كانوا و نتقرب إلى الله عزّ و جلّ بحبهم
و نبغض أهل البدع في أي موضع كانوا و نتقرّب إلى الله ببغضهم
و صلى الله و سلم و بارك على عبده و رسوله نبيّنا محمد و على آله و صحبه أجمعين
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 09 Mar 2015, 08:53 AM
أبوعبد الله مهدي حميدان السلفي أبوعبد الله مهدي حميدان السلفي غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
الدولة: الجزائر /باتنة /قيقبة
المشاركات: 590
افتراضي

جزاكم الله خيرا

وجزى الله الشيخ المجاهد بحق العلامة ربيع بن هادي المدخلي وبارك في عمره
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 09 Mar 2015, 09:06 AM
هشام بن حسن هشام بن حسن غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الجزائر العاصمة
المشاركات: 270
إرسال رسالة عبر MSN إلى هشام بن حسن إرسال رسالة عبر Skype إلى هشام بن حسن
افتراضي

جلسة ماتعة مباركة ، ترى فيها حرص الشيخ الكبير: ربيع .حفظه الله. على الألفة والمودة والتآخي والترفّق في دعوة الناس، كما كان في الجلسة السابقة مع المشايخ الكرام وعلى رأسهم الشيخ الفاضل: صالح السحيمي .حفظه الله.، فنسأل الله أن يوفّق طلاب العلم للأخذ بتوجيهات ونصائح المشايخ والعلماء، وبذلك تسير هذه الدعوة المباركة قدما ويكثر المستجيبون لها ويخسأ شانئوها ومناوئوها بالباطل والبهتان .
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 09 Mar 2015, 10:30 AM
بوفلجة بن عباس بوفلجة بن عباس غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 215
افتراضي

جزى الله العلامة ربيع بن هادي المدخلي على حسن استقباله وكرمه رغم كبر سنه ومرضه, أسأل الله تعالى أن يبارك له في عمره في طاعته, وأن يرزقه الصحة والعافية.
نعم لقد حث الشيخ على التعاون والتآلف والتواد بين الإخوة السلفيين, تحت مظلة المنهج السلفي, و على ضوء قوله تعالى: (وتعانوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان), وحذر من الإحداث في المدينة, أو الإيواء إلى المحدثين الذين فرقوا السلفيين في المدينة.
هذا هو التعاون والتآلف المطلوب شرعا, الذي حث عليه الشيخ ورغب فيه, لا على قاعدة نجتمع فيما اتفقنا عليه ويعذر بعضنا بعضا فيما اختلفنا فيه.
والله الموفق.
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 09 Mar 2015, 11:32 AM
حسن أبو سلمى حسن أبو سلمى غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2014
الدولة: تيزي وزو (بلد السنة والعروبة)
المشاركات: 38
افتراضي

الدعوة السلفية قائمة ولله الحمد على التآخي والتآلف, والتناصر والتصالح, كما هي قائمة على التميز تحت لوائها.
فالتميز والتآلف هما مظنة قوة السلفيين ونجاح دعوتهم.
حفظ الله الشيخ الإمام ربيع وزاد في عمره وفضله.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 09 Mar 2015, 01:18 PM
حبيب المكي حبيب المكي غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2012
المشاركات: 127
افتراضي

جزى الله العلامة المجاهد ربيع بن هادي على اهتمامه بأبنائه من طلبة الجزائر و بارك الله في علمه و عمله
فالشيخ الوالد ربيع بن هادي يدعو السلفيين إلى التحاب و التأخي على المنهج الحق و الاجتماع عليه و كثير ممن ينتسب إلى السنة يخذل أهل السنة و يثبطهم في مواجهة الباطل و أهله تحت شعار " الحكمة و الوسطية المزعومة " حتى أصبحوا يأوون المحدثين في دين الله و ينافحون عنهم
فمن نفائس أقوال الشيخ حفظه الله " إذا كنت ضعيفا فلا تخذل أخاك و إذا كنت قويا فلا تحطم أخاك و ليجعلوا من أنفسهم جماعة واحدة متماسكة "

التعديل الأخير تم بواسطة حبيب المكي ; 09 Mar 2015 الساعة 04:09 PM
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 11 Mar 2015, 10:57 AM
أبوعبدالرحمن عبدالله بادي
زائر
 
المشاركات: n/a
افتراضي


جزى الله خيرا فضيلة العلامة ربيع بن هادي المدخلي حفظه الله على هذه الدرر الغالية

وقد نقل لي أحد الأفاضل أن الشيخ لما أُخبر بعدد الجزائريين الحاضرين-و كانوا حوالي سبعين طالبا- في الجلسة من طلاب الجامعة قال: هؤلاء إذا رجعوا إلى بلدهم يقلبونها رأسا على عقب.

وهذه صورة ملتقطة ليلة الجلسة من مكتبة الشيخ حفظه الله



الصور المصغرة للصور المرفقة
اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	10407201_953910557952817_4949010244239356475_n.jpg‏
المشاهدات:	3353
الحجـــم:	143.5 كيلوبايت
الرقم:	696  
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 12 Mar 2015, 02:37 PM
أبو أويس الشلفاوي أبو أويس الشلفاوي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 53
افتراضي

حفظ الله الشيخ واطال في عمره
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 14 Mar 2015, 10:28 PM
أبوعبدالرحمن عبدالله بادي
زائر
 
المشاركات: n/a
افتراضي


بشرى لطلاب كلية الحديث


ذهبت اليوم للشيخ ربيع حفظه الله تعالى

لأمر يخصه فدخلت عليه غرفته و بعد أخذ و

رد في الكلام سألني الشيخ عن الكلية التي

أدرس فيها فقلت له: كلية الحديث يا شيخ

فقال لي : كم عدد الطلاب الجزائريين بكلية الحديث

فقلت له : هذه السنة فقط دخل حوالي

خمسة عشر طالبا

فكبر الشيخ و تهلل وجهه و ابتسم

و قال لي:

هكذا أريدكم،أن يهتم الطلاب

بحديث
النبي صلى الله عليه وسلم



كتبه محبكم في الله:




أبو حذيفة عبد القادر الجزائري




يوم : 25/ جمادى الأولى/ 1436

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013