منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 

العودة   منتديات التصفية و التربية السلفية » القــــــــسم العــــــــام » الــمــــنــــــــتـــــــدى الـــــــــعــــــــام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 14 Jan 2015, 07:19 PM
أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 380
افتراضي ثناء الشيخ الوالد أبي عبد الله لزهر حفظه الله على العلامة الجهبذ ربيع بن هادي المدخلي حفظه الله

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فهذا جواب لسؤال عن مكانة الشيخ المجاهد ربيع بن هادي المدخلي -حفظه الله- أجاب عنه الشيخ أزهر سنيقرة- حفظه الله-، وذلك في محاضرة ألقاها في مدينة بجاية - حرسها الله – بعنوان: حقّ المصطفى- صلى الله عليه وسلم- في يوم السبت 05 ربيع الأول 1436 الموافق ليوم 27 ديسمبر 2014 .
فقال الشيخ –حفظه الله- :
الشيخ لا يحتاج إلى تعريف، فأنا إذا عرّفت بالشيخ مشكلة يعني، مثلكم يجهل علماء أهل السنّة؟ ما أظن !

هذا قال: يريد أن نحدّثه عن الشيخ ربيع-حفظه الله و سدّده ووفّقه-،وغيره من إخوانه من علماء أهل السنّة والجماعة؟

هؤلاء مثلما يقال من الأعلام الذين يُعلَمون و لا يُجهَلون، خاصةً من أمثال هؤلاء الأئمة الذين أصبحوا أعلاما عند أهل السُّنّة، واللهُ -جلّ وعلا- نَصر بهم دينه، والله - تبارك و تعالى- جعلهم شوكة للمخالفين لمنهجه، والطاعنين في سنّة نبيه، ويكفي لهذا الإمام فضلا وشرفا، أن زكَّاه أئمة الإسلام من كبار العلماء الذين اجتمعت عليهم كلمة أهل السنّة في هذا الزمان، كالشيخ ابن باز، والشيخ الألباني، والشيح العثيمين، عليهم رحمة الله - جلّ وعلا-، ومِن بعدِهم من الأحياء، وآخِرُهم تزكيةُ وثناءُ الشيخ صالح اللَّحَيْدان؛ هذا الشيخ الوقور السُّني المدافع على السُّنّة وعلى منهج أهلها، أثنى عليه ثناء عطرا؛ فيكفيكم أن تعلموا أنّ هذا من الأئمة الذين يَرجعُ إليهم أهلُ السنّة في مشارق الأرض ومغارِبها، ونحن عقيدتُنا في عُلمائنا على السنّة في هذا الباب، لانعتقد فيهم كما يعتقد أهل البِدع والأهواء، لا نعتقد فيهم عِصمَة، ولا نعتقد أنّ المرجعية محصورة فيهم، مرجعيّتُنا العلميّة تعود لكلّ علماء أهل السنّة، أينما كانوا وحيثما وُجِدوا.

وقد سُئل مرةًالعالِمُ الجِهبِذ الشيخ صالح الفوزان -حفظه الله جلّ وعلا ورحمه حيًّا وميتا-... وهذا جواب مُسدد من هذا الإمام. قال السائل: هل المرجعيّة العلمية ترجع إلى هيئة كبار العلماء أو اللّجنة الدائمة -التي هو عضو فيها-؟ فقال - حفظه الله- :
إنّ المرجعيّة العلمية ترجع إلى كلّ عالم من علماء أهل السنّة، أينما كانوا وحيثما وُجِدوا، لا للّجنة الدائمة ولا لهيئة كبار العلماء. فأعرِفوا لعلمائكم قدرهم، وأنزِلوا النّاس منازلهم، و هذا هدي نبيّكم عليه الصلاة والسلام.

ويكفي هذا الشيخ كرامةً من الله - جلّ وعلا- أن شهِد له الأئمة الأثبات، وتلك الشهادةُ العطرة للشيخ الألباني -رحمه الله تعالى- للشيخ ربيع، وأنّه بحقٍ حامل لواء الجرح والتعديل في هذا الزمان، وحاملُ لواء الجرح والتعديل في هذا الزمان شهادةٌ من مثل هذا الإمام لمثل هذا العالم دليلٌ على أنه جاهد في هذا المضمار جهادا عظيما، واللهُ- جلّ وعلا- أنار به سبيل المؤمنين من أهل السنّة وتبيّنوا طريقهم، وعرفوا الرّجال الصّادقين من المغشوشين، لأنّ علماء أهل السنّة بمثابة الصَّاغَة، الصَّاغة جمع صائغ، والصائغ لمَّا تأتيه بعملة، يبين لك أهو ذهب خالص أم لا؟ يبين لك الصحيحة من المغشوشة، كذلك العلماء يبيِّنون لك المتكلمين والمدَّعين والمتشيِّخين، وما أكثرهم في زماننا.

فالعالم يقول لك: هذا عليك به، وهذا إيَّاك إيَّاك، وهذا احذره... مثلُ الصائغ. ونحن ما نزال في البداية، ولا نستطيع التمييز كما ينبغي وننخدع، وَكَم خُدِع من أبنائنا، الكثيرُ منهم، انظروا فقط إلى السنوات التي مضت على هذا البلد، لمَّا وقعت تلك الفتنة، وكم من الأبرياء لم يسلكوامعنا هذا الطريق، وما أخذوا بنصيحتنا ولا اتّبعوا ما حذَّرناهم منه ونصحناهم به، أن يرجعوا للعلماء، خاضوا مع الخائضين فهلكوا مع الهالكين نسأل الله العفو والعافية. واللهِ...أعرفُ منهم الكثير يا إخوان، أعرفهم أنّهم ما كانوا ليخوضوا مع هؤلاء لولا بعض الأدعياء، انخدعوا بهم لمَّا كانوا في ظاهرهم على الجادة، وأنا من عادتي ما كنت أذكر أسماء هؤلاء، ولكن الآن أذكر، من بين هؤلاء الذين انخدعوا بمثل هذا "بن حاج"، كان في وقت يدرِّس السنّة ثم زاغت أقدامهم.

ولهذا لا ينبغي أن نُلدغ من مثل هذا الجحر مرتين، أبدا يا إخوان، وهذا الأمر-الردود- أقضَّ مضاجع أهل الأهواء والبدع والحزبيين والمتميِّعين والسُّروريين والحلبيِّين جميعا، هذا الأمر أقلقهم قلقا شديدا، ولهذا يشنون حملةً شعواء على هذا الإمام المجاهد حتى يُسقِطوه؛ فلا تكون له مصداقية في الأمة، ومن سنوات وهم يحاولون ذلك، واللهُ-عزّ وجل- لا يزيده بكيدهم إلاّ رِفعة وإلاّ محبة في قلوب المؤمنين الصادقين، وإنّنا نُشهد الله كما نُشهده على حبّنا لنبيّنا عليه الصلاة والسلام، نشهده على حبِّنا لأحبابه.
أذكر لكم هذه القصة في حق هذا الإمام الذي نحبه في الله -تبارك و تعالى- حبّا نسأل الله -تبارك وتعالى- أن نجده في ميزان حسناتنا يوم القيامة، هو ومن أحببنا من علمائنا وأئمتنا، وأظن الكثير منكم سمعها لأنّها نُشرت على اليوتيوب وغيره.

الشيخ من زمان، كان آنذاك مدرسا في الجامعة الإسلامية؛ يقول القاصُّ لهذه القصّة: كان الشيخ قد خرج من التدريس في الجامعة الإسلامية وكان من عادته أن يُركب أيَّ شخص يجده عند باب الجامعة، فشاء الله أن يركب معه أحدا من كبار السن من أفاضل المصريين يسمى محمد الحكيم، ركب معه في السيارة، وفي أثناء الطريق قال له: يا شيخ ربيع! إني أحبك كثيرا، لكن عندي سؤال. قال الشيخ ربيع: تفضل. قال: هل أنت حقا تحب النبي -صلى الله عليه وسلم-؟
-والشيخ من الصدمةكأنَّ صاعقة نزلت على قلبه، حتى أنّه ضغط على دواسة المكابح فدارت بهم السيارة لهول ما سمع-، ثم قال له: اتق الله في نفسك، تسألني هذا السؤال وأنا في مدينة رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وأدرِّس في الجامعة الإسلامية، معك من سنوات؟ فاعتذر له بأن هذا الذي كان يسمعه في مصر عن الوهابية، أنهم لا يحبون النبي -صلى الله عليه وسلم- !
فقال له الشيخ ربيع: أنا يا أخي لشدة حبي لرسول الله -صلى الله عليه وسلم- ما اكتفيت بتسمية ابن واحد من أبنائي باسمه، عندي ابنان باسم رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: محمد ومحمد، -عنده محمد الأول ومحمد الثاني-. وقال له الشيخ ربيع: منذ سمعت أنَّ البياض كان أحبَّ اللّباس إلى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ما تركت البياض أبدا، وبدأ يذكر له حاله مع سُنَّة رسول الله -صلى الله عليه وسلم-.
فتأثر ذاك الشيخ بكلام الشيخ ربيع، واعتذر له؛ يعنـي أنَّه أكبرَ الشيخَ لأجل هذا الحبِّ وهذه الحُرقة على سنَّة النَّبي -صلى الله عليه و سلم-.

وهذا الذي يُعرف به الشيخ، وفي مجالسه لا تسمع إلاّ الدعوةَ إلى السنّة، وفي هيئته وحاله لا ترى إلا السُّنة كما كان الأئمة الأعلام.

نسأل الله تبارك وتعالى أن يوفّقنا لما يحبه ويرضاه، وأن يرزقنا حب نبينا -عليه الصلاة والسلام-، وحُبَّ أصحابه الكرام -رضوان الله عليهم-، وحبَّ أحبابه وأوليائه من الأولياء الصالحين، وحبَّ علمائنا وأئمَّتنا، ونسأل الله -جل وعلا- أن يحشرنا في زمرتهم يوم القيامة.

وسبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلَّا أنت، أستغفرك وأتوب إليك.-
تنبيه:إخواننا النّاطقين باللغة الفرنسيّة يمكنهم قراْة الثّناء في قسم الفرنسية:http://www.tasfiatarbia.org/vb/showt...%E9loges+faits


التعديل الأخير تم بواسطة أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي ; 12 Mar 2018 الساعة 09:32 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 15 Jan 2015, 11:05 AM
أبو مالك أبو بكر حشمان أبو مالك أبو بكر حشمان غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
الدولة: الجزائر
المشاركات: 226
إرسال رسالة عبر ICQ إلى أبو مالك أبو بكر حشمان
افتراضي

جزاك الله خيرا أخي على نقلقك .
وحبذا لو أرفقته برابط صوتية التفريغ ليعم النفع ويُنشر بين إخواننا.
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 15 Jan 2015, 12:39 PM
أبو أيوب أنيس أبو أيوب أنيس غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2014
المشاركات: 255
افتراضي

جزاكم الله خيرا إخولني في الله

التعديل الأخير تم بواسطة أبو أيوب أنيس ; 15 Jan 2015 الساعة 02:16 PM
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 15 Jan 2015, 05:47 PM
سفيان خليفة سفيان خليفة غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2015
المشاركات: 2
افتراضي

لقد كان كلام شيخنا دائما وأبدا كلاما واحدا في هذا الباب... توقير علماء السنة والرجوع اليهم في كل صغير وكبير... عدم العصمة لأي أحد منهم... الدفاع عن أعراضهم دون مداهنة أو محاباة ، نصرة لدين الله وعملا بمقتضى أصول أهل السنة و الجماعة... ثبتك الله شيخنا على هذه العقيدة الى أن تلقاه .آمين
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 16 Jan 2015, 06:04 PM
أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 380
افتراضي

لقد تم المطلوب أخي أبا بكر؛ فصوتية ثناء شيخنا منشورة أسفل التفريغ، كما نعلم أيضا إخواننا الناطقين باللغة الفرنسية أن ثناء الشيخ حفظه الله تعالى متوفر باللغة الفرنسية في قسم اللغة الفرنسية، ونسأل الله تبارك وتعالى بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يجزي الشيخ الإمام ربيع بن هادي خير الجزاء لما قدمه للسنة والاسلام والمسلمين ولا يزال، إنه سميع مجيب.
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 16 Jan 2015, 08:28 PM
طه صدّيق طه صدّيق غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jul 2013
المشاركات: 312
افتراضي

الله يجازيك خير كلام مزلزل اللهم بارك
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 18 Jan 2015, 03:09 PM
أبو معاذ طارق الجزائري أبو معاذ طارق الجزائري غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2014
الدولة: الجزائر, ولاية المسيلة
المشاركات: 37
افتراضي جزاك الله خيرا

حياكم الله وأسأل الله بأسمائه الحسنى وصفاته العليا أن يوفق الشيخ لزهر الى ما يحبه ويرضى وأن يحفظ لنا علماء الإسلام كالربيع والفوزان وغيرهما ، وأن ينفع بهم الاسلام والمسلمين
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 23 Jul 2015, 07:59 AM
أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 380
افتراضي

ُيرفع للذكرى؛ فإن الذكرى تنفع المؤمنين، والمؤمن ينسى ولكن إذا ذكر تذكر، والله تعالى الموفق.
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 23 Jul 2015, 10:44 AM
أبو عبد المحسن زهير التلمساني أبو عبد المحسن زهير التلمساني غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
الدولة: تلمسان حرسها الله من الشرك والبدع
المشاركات: 383
افتراضي

رفع الله قدر أهل السنة والجماعة في كل مكان
وأسأل الله جل وعلا أن يثبت مشايخنا وينفع بهم العباد والبلاد
إنه ولي ذلك والقادر عليه
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 23 Jul 2015, 12:25 PM
عمر عليان عمر عليان غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 191
افتراضي

جزاك الله خيرا
حفظ الله مشايخنا وعلماءنا
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 23 Jul 2015, 06:31 PM
أبوعبد الله مهدي حميدان السلفي أبوعبد الله مهدي حميدان السلفي غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
الدولة: الجزائر /باتنة /قيقبة
المشاركات: 590
افتراضي

جزيت خيرا على النقل الماتع النافع
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 26 Jul 2015, 11:59 PM
أبو عبد الرحيم أحمد رحيمي أبو عبد الرحيم أحمد رحيمي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jun 2013
المشاركات: 222
افتراضي

جزاك الله خيرا وبارك فيك
رد مع اقتباس
  #13  
قديم 12 Mar 2018, 09:27 PM
أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 380
افتراضي

وقال فضيلة شيخنا -حفظه الله وكفاه شرور أهل الفتن- في تغريدة له اليوم :"الشيخ ربيع وسائر علماء السنة الصادعين بالحق محنة الناس في هذا الزمان لا يطعن فيهم ولا يقلل الأدب معهم إلا صاحب هوى مفتون أو حزبي حاقد معفون،ولا يجلهم ويعرف قدرهم وينزلهم منزلتهم ولا يعتقد عصمتهم إلا صاحب سنة بها يصول ويجول."
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 12 Mar 2018, 09:47 PM
أبو حفص محمد ختالي السوقي أبو حفص محمد ختالي السوقي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
الدولة: جنوب الجزائر // المنيعة
المشاركات: 99
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي مشاهدة المشاركة
وقال فضيلة شيخنا -حفظه الله وكفاه شرور أهل الفتن- في تغريدة له اليوم :"الشيخ ربيع وسائر علماء السنة الصادعين بالحق محنة الناس في هذا الزمان لا يطعن فيهم ولا يقلل الأدب معهم إلا صاحب هوى مفتون أو حزبي حاقد معفون،ولا يجلهم ويعرف قدرهم وينزلهم منزلتهم ولا يعتقد عصمتهم إلا صاحب سنة بها يصول ويجول."
رفع الله قدر شيخنا ونفع به الأمة هو وجميع مشايخنا أينما كانوا .
وقد وقع خطأ في كتابة التغريدة ولعله وقع سهوا
حيث أن شيخنا حفظه الله ورعاه لم يفصل بين قوله وينزلهم منزلتهم وبين قوله ولا يعتقد عصمتهم . والأصح أن يقال مع أنه لا يعتقد عصمتهم .
وقد رأيت كثيرا من إخواننا في التويتر ينبهون على ذلك لتصحيحه من طرف فضيلة شيخنا جزاه الله خيرا ومتعنا به .
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 13 Mar 2018, 06:31 AM
نسيم منصري نسيم منصري غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
الدولة: ولاية تيزي وزو حرسها الله
المشاركات: 1,038
افتراضي

نعم صدق والله شيخنا أزهر حفظه الله فلا يعرف أهل الفضل الا ذووه، بارك الله فيك أخي عبدالرحمن وجزاك الله خيرا على هذا النقل الطيب والتذكير، حفظ الله مشايخنا الكبار أمثال ربيع السنة نفعنا الله بهم وبعلمهم على مايقدموه لهذه الامة، رفع الله قدر الشيخ أزهر الجزائر وزاده فضلا وإخوانه المشايخ الواضحين البارزين بالمنهج السلفي الصادعين بالحق الواقفين بالدليل والحكمة في وجه المخذلين المميعين المراوغين، عفنا الله وأصلح أحوالهم.
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
منهج, مميز, مسائل, الثناءعلى العلامةربيع, سنيقرة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013