منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 

العودة   منتديات التصفية و التربية السلفية » القــــــــسم العــــــــام » الــمــــنــــــــتـــــــدى الـــــــــعــــــــام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01 Jun 2018, 01:23 AM
ابو اسحاق محمد كرينة ابو اسحاق محمد كرينة غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 176
افتراضي متعالموا الجزائر (علماء) الجزائر ما بعد الفتنة أو أشياخ الفجاة " كتاب منتديات القسطاس أنموذجا !!" .






الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده .
أما بعد :
قال الشيخ سليمان الرحيلي حفظه الله وجعله غصة في حلوق المرجفين : يا إخوة القاعدة الشرعية ، الفتن تجتنب ، و لا تجتلب.
الإنسان يستعيذ بالله من الفتن و من شرها ، ويسأل الله عز وجل أن يسلمه منها ، و أن يسلم البلاد منها ، من عوفي فليحمد الله ، ومن ابتلي فليلزم شرع الله
... . اه
في خضم ما يعانيه السلفي من غربه في دينه عموما ، وما يعانيه طالب العلم والعالم على وجه أخص ، في تبليغ رسالة رب العالمين لخلقه صافية وتبيين ما أنزل الله من كتابه ، وما يلزمهم من بيان ما أحدثه المحدثون في دين الله فكان عليهم لزاما منابذتهم ، و كشف زيفهم ودحر زيغهم .
عن إبراهيم بن عبد الرحمن العذري قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " يحمل هذا العلم من كل خلف عدوله ينفون عنه تحريف الغالين وانتحال المبطلين وتأويل الجاهلين " . رواه البيهقي
مشكاة المصابيح كتاب العلم [1 ص/ 53 ]

قال الحسن البصري -رحمه الله - : لولا العلماء لصار الناس مثل البهائم .
فعلماء الأمة بحق هم نجوم أمتنا دلالة و إرشادا ، وفضلهم معلوم عند العامة والخاصة ، فضلا عن طلاب العلم ، والمشتغلين به .
فكان واجب عموم السلفيين وطلاب العلم خصوصا أن يحترموا علماءهم ويكرموهم ويتعاونوا معهم كل بحسبه ، فإن عجز أحدهم عن ذلك فليكف شره و أذاه ، وهذا أقل ما يفعله ، وهو في ذلك مأجور إن شاء الله إن صلحت نيته ، ومن تمام حسن خلقه .
لكن الواقع ببلادنا على العكس تماما : فلقد نبتت نابتة سوء ، تدعي العلم ، و الفهم ، تتقدم علماء الأمة وتحاول توجيهها وهو البلاء الذي ذر قرنه ، اتخذت نابتة السوء العجل والسفه والطيش مطية ، واتخذب الكذب و الطعن والقدح والتهكم بأعراض العلماء سلاحا لمجابهة سيوف و أسنة العلم والهدى فخابت مساعيهم وتكسرت سيوفهم ودحرت تحقيقا ، وإن كانت لا تزال راياتها على شبكات العنكبوت مهترية و لا يخفى وهن بيت العنكوت .
عجلة هؤلاء وطيشهم جرت على دعوتنا السلفية بأرضنا المباركة وغيرها من بلاد الإسلام شرا كبيرا وفسادا عريضا ، من أبرزه نشر الفرقة والخلاف ، وتأخر الدعوة بالاشتغال بهم وفرقوا جهود العلماء والمشايخ ، فاشتغل الكثيرون منهم بهاته القضايا . ولسنا بصدد تحميل المسؤولية لأحد إنما لبيان حال هؤلاء ومكرهم .
كان الواجب على هؤلاء ، الاندماج تحت راية الحق و سلوك مسلك الحياد لا أن يكونوا أجنادا لذوي الأغراض المناوئة للسنة و أهلها ، لا أن يشيخوا و يسألوا ويستفتوا في قضايا الأمة و نوازلها ، فضلا عما قاموا به من تنصيب أنفسهم دعاة مخلصين وحماة للدين ، إلا أن الشواهد دالة على أن الكثيرين منهم يصدق عليه أنه أجهل من حمار أهله .
الأولى بهؤلاء و بنا - لكننا نحمد الله على العافية مما ابتلوا به - طلب العلم و سؤال أهله .
فكانوا بحق شيوخ فجأة و أحق بهذا اللقب و أهله ..
إنهم المتعالمون والصعافقة المفسدون والمحرشون .
فمن عظيم فتنتهم ببلادنا نقض حرمة مشايخنا وعلمائنا على رأس هؤلاء الشيخ العلامة محمد فركوس ، والشيخ جمعة ، والشيخ لزهر وغيرهم كثر على الحق ثابتين ولله الحمد ، وامتد بهم الأمر إلى مناوءة جميع من يقف معهم أو يزكيهم ويقفون بوجهه آخرهم الشيخ سليمان الرحيلي والقائمة مفتوحة . و أخزى مراميهم إسقاط هؤلاء المشايخ ، والسؤال الذي يطرح نفسه لصالح من يعمل هؤلاء .
وحجة عملهم هذا : (نبذ التقليد تارة ، ورد الخطا تارة ، و أصل حراكهم الدفاع عن الأبرياء - وهي دعوى عريضة لإعلان التمرد - ).
فمقابل دعوتهم المبتورة و العريضة -الدفاع عن الأبرياء -: معاداة خيار أهل السنة وعلمائهم ومنابذتهم وعيبهم . نبذ التقليد كان مبررا باستحياء للطعن إلى أن أسفرت دعوتهم و فجرت بالطعن الصريح ، و حمل سنان القدح و التجريح بلا موجب ، و لا دليل صحيح ، إنما الدافع هو الهوى والهوان ، و أز المحرشين من إخوان الشياطين .
فكان من تولى كبر هاته الخرجة الهائلة شباب يحسن به الظن و أنه من طلاب العلم ، كحمودة ومرابط
وبعضهم حدادي منبوذ كالبليدي أبي حاتم الساخط شبيه العنابي .
وانشؤوا لذلك منتدا سموه "القسطاس" شابهوا به منتدى الضرار وإن كانوا خيرا منهم .
لكن الحالة تقتضي التشبيه فشابهوهم بتصدر الرعاع وفتح المجال لكل حاقد ومشبوه إلا من رحم الله ممن لا يزال يحسن بهم الظن ، فصاروا بذلك حربا على السنة و أهلها .
وصنيعهم هذا يذكر السلفيين بالمتعالمين .
"المتعالم ": فج الدعوى ، قال الحكيم الترمذي في صفة عموم الخلق =ضعف ظاهر ، ودعوى عريضة =
التعالم لبكر أبي زيد رحمه الله تعالى .
ومن بديع ما سطره في كشف زيفهم و هتك أستارهم و دعاواهم البالية ما يطرب لقراءته وسماعه ، وينزجر المتعنت ومن تسول له نفسه الوقوف بهذا الباب المهتري.
فلكأنه يصف شيوخ الفجأة عندنا
فمما قاله : فكم رأينا نزالا في حلائب العلم، من رائم للبروز قبل أن ينضج، فراش قبل أن يبري، وتزبب قبل أن يتحصرم، و قد قيل: "البداية مزلة"، وقيل: "مِن البلية تشيخ الصحفية".
وقال بعد ذكر شكاية أهل العلم منهم :
و أقول : كيف لو رأوا في زماننا تكاثرهم ، حتى ساموا باعة البقل عددا ، ولم يبق منهم من يحسن الجمع بين الكلمتين إلا استطال على منازل العلماء ؟
فهؤلاء المنازلون في ساحة العلم ، وليس لهم من عدة فيه سوى - القلم و الدواة - هم : الصحفية المتعالمون ، من كل من يدعي العلم وليس بعالم ، شخصية مؤذية ، تتابعت الشكوى منهم عل مر العصور ، وتوالي النذر ، سلفا و خلفا :
شعوذة تخطر في حجلين وفتنة تمشي على رجلين .
إنهم زيادة على أنصباء العلم كواو عمر ، ونون الإلحاق ، وفي ( الشمقمقية ) :
ولا تكن كواو عمرو زائدا في القوم أو كنون الملحق .
ولعض الاندلسيين :
نعوذ بالله من أناس تشيخوا قبل أن يشيخوا
فهذا القطيع حقا هم غول العلم ، بل دودة لزجة ، متلبدة أسرابها في سماء العلم ، قاصرة من سمو أهله ، وامتدادا ظله ، معثرة دواليب حركته ، حتى ينطوي الحق ، و يمتد ظل الباطل وظلاله ، فما هو إلا فجر كاذب ، وسهم كاب حسير . اه
وقال : و الحجر واجب على كل مفلس لصالح الجماعة . انظر المقدمة .
ومن البشائر في قمع أمثال هؤلاء قوله رحمه الله : ولكن هذا الضرب من العباد ما يلبث ان يلحقه الإدبار فتحيط به خطيئته فتنقله إلى السقوط المبكر .
كل من يدعي ما ليس فيه فضحته شواهد الامتحان .
وذلك بكشف الأجلة عن حقيقته ، وهتك باطله ، وما ينطوي عليه من خسف وإفك ، ومسلك مرد فج ، تبيانا لنزع الثقة منه ، والتحذير من الاغترار به ، وهذا واجب اهل الإسلام أمام كل متعالم ، يدعي العلم وليس بعالم ، أخذا بحجزهم عن النار ، وتبصيرا لهم بمواضع الأقدام ، ودفعا لسيل تعالمهم الجرار كفاحا عن بيضة الإسلام ، وصرحه الممرد من كل متمرد
. اه قوله رحمه الله تعالى في مقدمة كتابه التعالم .
ملاحظة : سئل الشيخ صالح الفوزان عن كتاب التعالم قال حفظه الله : هو كتاب جيد .
سؤال مهم : من هم العلماء وما هو الفرق بينهم وبين من تشبه بهم وليس منهم كامثال هؤلاء .
الجواب : قال الشيخ صالح الفوزان حفظه الله في شرحه على الأصول الستة :
الأَصْلُ الرَّابِعُ: بَيانُ الْعِلْمِ وَالْعُلَماءِ، وَالْفِقْهِ وَالْفُقَهَاءِ، وَبَيانُ مَنْ تَشَبَّهَ بِهِمْ وَلَيْسَ مِنْهُمْ
الشرح:
بيان من هم العلماء والفقهاء حقيقة ومن هم المُدعون للعلم وليسوا علماء، لازم معرفة هذا ما كل من ادْعىَّ أنه من العلماء يكون منهم حتى يُعرف ما هو عليهِ ومدى علمهِ وفقهه وأما الذين يدعون العلم فهؤلاء يُقال لهم الْمُتَعَالِمُون وهؤلاء أضلُ الناس هؤلاء شرٌ على الناس من غيرهم لأنهم يدعون أنهم علماء فيغتر بهم الناس فهذه مُصيبةٌ عظيمة على الأمة الْمُتَعَالِمُون مصيبة على الأمة يُقتدى بهم ويُؤخذ بقولهم وهم ليس عندهم علم العلم لا يؤخذ من الكتب لا يؤخذ من الجهال، لا يؤخذ من أهل الضلال إنما يؤخذ عن العلماء الراسخين المعرفين بالعلم المتقين هم الذين يؤخذ عنهم العلم ويُرحل إليهم ولو كانوا بعيدين يسافر إليهم لأجل أخذ العلم عنهم، تلقي العقيد الصحيحة عنهم هكذا يكون شأن المسلمين على بينة من أمرهم وعلى بصيرة من دينهم ولا يأخذون دينهم مِنْ مَنْ هب ودب إنما يأخذون دينهم عن العلماء الراسخين المعرفين بالعلم والعلم والطاعة والتقى.
المتن : الْأَصْلُ الرَابِعْ بَيَانُ الْعِلْمِ وَالعُلَمَاءِ وَالفِقْهِ وَالفُقَهَاء .
الشرح : يعني ما هو العلم ؟ العلم هو ما جاء عن الله ورسوله واجماع المسلمين هذا هو العلم ،ومن هم العلماء؟ هم الذين عرفوا هذا وتفقهوا فيه ودعوا إليه هؤلاء هم العلماء ، ما كل من ادعى العلم او ادعي إليه يكون عالما ، الآن ابتلينا بالمتعالمين ، ابتلينا بالذين يَّدعُون العلم وهم ليسوا من أهل العلم ولم يأخذوا العلم عن العلماء انما أخذوه عن أمثالهم أو قرأوه في الكتب وظنوا انهم علماء أو ما أشبه ذلك أو من دعاة الضلال وعُلماء الضلال ما كُلٌ يُؤخذ عنه العلم .
المتن : بَيَانُ الْعِلْمِ وَالعُلَمَاءِ وَالفِقْهِ وَالفُقَهَاء .
الشرح: الفقه هو الفهم في كتاب الله وسنة رسوله هذا هو الفقه، َقاَلَ – صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلّمْ- : " مَنْ يُرِدِ اللهُ بِهِ خَيْرًا يُفَقِهْه ُفِي الدِينْ" يعني يفهمه الدين على الوجه الصحيح لا على الادعاء والأباطيل وغير ذلك والدعايات ،لا انما فقه صحيح فهم لآيات الله وسنة رسوله- صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلّم- .
المتن: الْأَصْلُ الرَابِعْ بَيَانُ الْعِلْمِ وَالعُلَمَاءِ وَالفِقْهِ وَالفُقَهَاء وبيان من تشبه بهم وليس منهم.
الشرح: هذه هي المشكلة من تشبه بهم وليس منهم هذا هو آفة الأمة من تشبه بالعلماء وهو ليس منهم هذا يجب أن يحذر منه وأن يحذر منه لأنه يضل الناس .
المتن : وَقَدْ بَيَّن اللهُ تَعَالَى هَذَا الْأَصْل فِي أَوَلِ سُورَة ِالْبقَرَة بِقَوْلهِ * يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُوا نِعْمَتِي الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ الَى قَوْلِهِ قَبْلَ ذِكْرِ اِبْرَاهِيم * يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُوا كَالآيَة الأُولَى
الشرح: نعم بين الله هذا الأصل وهو العلم والعلماء في أول سورة البقرة التي هي سنام القرآن بيَّن هذا بيانًا شافيًا .
المتن : كَالآيَةِ الأُولَى وَيَزِيدَه ُوُضُوحًا مَا صَرَّحَتْ بِهِ الُسنَة في هَذَا مِنَ الْكَلَامِ الكَثِير الَوَاضِح للْعاَمي البَليِد ثمَّ صَارَ هَذَا أَضْعَفَ الأشْيَاء.
الشرح : صار هذا الأصل أضعف الأشياء لا يهتمون به ولا يعتنون به ولذلك حصل على الدين الاسلامي ما حصل من الفتن والشرور بسبب الجهل وبسبب أدعياء العلم والمتفقهين الذين لم يفقهوا دين الله – عَزَّوَجلَّ- ، التعالم هذا آفة عظيمة والتعالم هو أخذ العلم عن غير العلماء ، أخذه من الكتب والمطالعات ، أخذه عن الجهال وعن المتعالمين هذا هو آفة الدين وآفة المسلمين .
المتن ثمَّ صَارَ هَذَا أَضْعَفَ الأشْيَاء وَصَارَ العِلْم ُوَالفِقهُ هُوَ البِدَعْ وَالضَلاَلاَت.
الشرح: نعم صار العلم والفقه عند المتأخرين هو البدع والمحدثات والضلالات ، ليس العلم هو ما جاء عن الله ورسوله وانما هو حسب العادات والتقاليد وحسب ما يفعله فلان وما يقوله فلان وعلان لذلك حصل ما حصل من الفتن والشرور والجهل والظلمات المتراكمة ولا مخلص إلا بالرجوع الى العلم والعلماء ، الى الكتاب والسنة ،الى أخذ الدين عن أهله .
المتن : وَصَارَ العِلْم ُوَالفِقهُ هُوَ البِدَعْ وَالضَلاَلاَت وَخِيَارِ مَا عِنْدَهُم لَبْسُ الْحَقَّ بِالبَاطِل .
الشرح : نعم يخلطون الحق بالباطل ،لبس الحق بالباطل وقد نهى الله - جَلَّ وَعَلاَ – عن لبس الحق بالباطل * يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تَلْبِسُونَ الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ* لبس الحق يعني خلط الحق بالباطل حتى يُلّبس على الناس انه حق هذا المشكل اللبس هو الخلط ، يخلط الحق مع الباطل حتى يدرج الباطل ويصدق ويؤخذ ولا يميز هذا من هذا .
المتن : وَصَارَ العِلْم ُالِّذي فَرَضَه ُاللهُ عَلَى الْخَلْق ومَدَحَه ُلَا يَتَفَوَه ُبِهِ إِلا زِنْدِيقٌ أَو مَجْنُون .
الشرح: نعم الذي يأتيهم بالعلم الصحيح يسفهونه ويقولون هذا متشدد ،هذا مجنون (ماعنده ) فكر (ماعنده )عقل ، العاقل عندهم هو الذي يمشي الأمور على ما يريدون هذا هو العاقل عندهم أما الذي يقول عليكم بالكتاب والسنة وعليكم بترك البدع والمحدثات هذا يسفهونه ويقولون هذا مجنون وهذا فيه ما فيه كما حصل للمصلحين والمجددين من هؤلاء الذين يسفهونهم ويجهلونهم ويضللونهم .
المتن : وَصَارَ العِلْم ُالِّذي فَرَضَه ُاللهُ عَلَى الْخَلْق ومَدَحَه ُلَا يَتَفَوَه ُبِهِ إِلا زِنْدِيقٌ أَو مَجْنُون .
الشرح : يسمونه عندهم يعني زنديق أو مجنون يصفونه بالأوصاف المنفرة لماذا؟ لأنه يدعو الى الحق ويدعو الى التمسك بالكتاب والسنة ويدعو الى السير على ما كان عليه سلف الأمة وأئمتها .
المتن : وَصَارَ مَنْ أنْكَرَهُ وَعَاَدَاه ُوَجَّدّ فِي التَحْذِيرِ عَنْه وَالنَهْي عَنْه هُوَ الفَقِيهُ العَالِم .
الشرح :نعم هذا عندهم الذي يخرج عن الحق ويجاري الناس على ما هم عليه ويداريهم على ما هو عليه هذا هو العاقل وهو الحصيف وهو المفكر الى آخر ما يمدحونه به أما الذي يتمسك ويدعو الناس الى التمسك فهذا مجنون وزنديق وخارج عن الحق الى آخره.

فإذا عرفت هذا أسألك فيما يمكن أن تصنف كتاب منتديات القسطاس : أهم من العلماء ومن شهد لهم بذلك .
اعلم أن أفضل أحوال بعضهم أن يكون بدرجة طالب علم صغير لما بعد يتأهل ليكون مفتيا ويتخذ قاضيا و موجها ، ليس لحداثة أسنانهم إنما لضعف البضاعة وقلة الزاد .
قبل الختام أتوجه إلى العقلاء من إخواننا هل يمكن أن يستخلف أحد هؤلاءِ :-المشايخ و هو مؤهل لذلك- ،
أضرب لك مثالا من سيخلف الشيخ العلامة محمد علي فركوس مفتيا ومحررا . هل سيكون حمودة . ومن سيخلف الشيخ لزهر هل يكون مرابط .. من سيخلف الشيخ جمعة ، وهم أحياء و لله الحمد حفظهم الله وجعلهم شوكة في حلوق الكاذبين وسائر أهل البدع والشقاق والنفاق .
هل سيكون مستخلفا للعلم وأمينا عليه أبو حاتم البليدي البليد ذلكم - الشانئ الأبتر الطاعن في شيخنا
أبي عبد الله الأزهر - الذي ملأ صفحات التوتر والفيس بوك سبا وقدحا في مشايخ السنة والتهكم بهم وبفتاويهم وهذا كفيل لإدراجه في سلك المجانين فلقد وعد أنه سيأتي شيخنا أزهر ببراءة عقله وصحته لكنه أخلف ، و لا عجب منه فهو رقيع تافه ، إنما العجب ممن يصاحبه ويتخذه كاتبا ويبارك أعماله ويزكيها ، نصيحة لإخواني أن يلفظوه و ينفضوا أيديهم منه فمصاحبته جرب فهو حدادي المسلك ، ظاهر ذلك جلي في كتاباته وتوتراته لا يختلف عن شقيق فكره أبو حاتم العنابي فهما صنوان .
ونصيحتي لك يا بليد أن تقصر عن غيك وتكف أذاك عن فضلاء المسلمين وعلمائهم .
اترك كتابات الشيخ رسلان وشأنها فحالك يذكر بحال الحلبي: إِذْ جَعَلْتَ الدُّرَّةَ وَالْبَعْرَةَ فِي سِلْكٍ وَنِظَامٍ!! رسلان طليعة الرد الجزء الأول .
و اترك السباب و الشتم فإنك إن فعلت فلن تجد أمامك إلا معجمك العامي الذي توتر به وتعكر صفو الصالحين .
وما أختم به نصيحة لعلها تجد في نفوسكم قبولا : توبوا لله من طعوناتكم واتركوا مهارشاتكم لخيار أهل السنة ببلادنا على رأس هؤلاء المشايخ وطلاب العلم .
واتركوا الكذب والتدليس على كبار علماء الأمة ، فعلماء الأمة دعوا للصلح وهم ساعون لذلك بكل ما يملكون ولا ينافي هذا أن يلزم أشياخنا الطرف الثاني بالبراءة من أهل البدع و تميزهم عنهم ، أما أنتم فقد شهرتم سيوفكم ضد السنة وصرتم حربا على أهلها .
والله أعلى أعلم .


التعديل الأخير تم بواسطة ابو اسحاق محمد كرينة ; 03 Jun 2018 الساعة 02:04 AM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04 Jun 2018, 05:29 AM
إسماعيل جابر إسماعيل جابر غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Mar 2017
الدولة: بومرداس
المشاركات: 143
افتراضي

جزاك الله خيرا أخي محمد
شخّصتَ الواقع ووضعت اليد على مكمن للداء
والله لقد هالني ما رأيته منهم من جرأة وسوء أدب مع خيار أهل العلم والفضل
ولو أخبرني مُخبرٌ بصنيعهم لجعلتُ تصديقه ضربا من المحال
ولكن ماذا عساي أقول وقد رأيتُ بأم عيني ما خطّته أيديهم الآثمة
ولا نملك إلا أن نقول: حسبنا الله ونعم الوكيل
ونوجه لهم نداءً فنقول: اتقوا الله ولا تؤذونا في علمائنا
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04 Jun 2018, 05:43 AM
أبو عبيدة عبد الله حفان أبو عبيدة عبد الله حفان غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: May 2013
الدولة: عاصمة الساورة
المشاركات: 32
افتراضي

بارك الله فيك على خطت يمينك
من تأمل حالهم فليسأل الله السلامة و العافية و الثبات على الحق
و الله عجيب أمرهم .. سقطوا سقوطا حرا إلى مزبلة التاريخ
ألا فليتقوا الله
ماذا ينفعهم كلامهم و سبهم و قدحهم في أهل العلم ؟!!!
هل سبهم للعلماء يرضي ربهم ؟!!!
هل تلبيسهم و تزلفهم و استخراج التزكيات من عند العلامتين الشيخ ربيع و الشيخ عبيد حفظهما الله يرضي ربهم و ينفعهم عند بارئهم ؟!!!
ألا يظنون أنهم ملاقو ربهم و موقوفون أمامه و أنه سائلهم عن كل ما خطت أيديهم و توفهت به ألسنتهم ؟!!!
هدانا الله و إياهم
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 05 Jun 2018, 12:05 AM
ابو اسحاق محمد كرينة ابو اسحاق محمد كرينة غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 176
افتراضي

جزاكما الله خيرا وبارك فيكما .
حفظ الله مشايخنا وسائر علماء السنة ، وكف الله عنهم شر الحاقدين والمنافقين والمناوئين .
إضافة : من عجيب فعال الأغرار تصدير كل ناهق - بالهاء - ساقط من على شاهق " متمرد ، خارج عن علماء الأمة "على أنه فاضل، ومنصف بل مصنف ، ويتيحون له فرصة العمر ألا وهي التطاول على الفضلاء ليوسم خارجيا شيخا ببلدته ولعابه يسيل ، فنسأل الله العافية والسلامة ، من سوء صنيعهم .
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
منهج, مميز, متعالمواالجزائر, مسائل, الصعافقة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013