منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 
  #1  
قديم 07 Mar 2018, 10:15 PM
أبو عبد الله لخضر أبو عبد الله لخضر غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 2
افتراضي أسماء الله تعالى الحسنى نظم مع سرد وتدليل





أسماء الله تعالى الحسنى نظم مع سرد وتدليل


الفقير إلى ربّه تعالى
أبو عبد الله السّلفي
غفر الله له ولوالديه ولجميع المسلمين والمسلمات






. منظومة أسماء الله تعالى الحسنى

1. اللهُ الإلَهُ رَبُّـنَا الرَّحْـمَنُ ... قَـيُّـومٌ حَيٌّ خَالِقٌ جَبَّارُ
2. بَـرٌّ رَحِيمٌ رَازِقٌ خَـلاَّقُ ... بَارٍ(1) كَبِيرٌ وَاحِدٌ قَـهَّـارُ
3. عَـلِـيٌّ أَعْلَى مُتَعَالٍ صَمَدُ ... مَوْلًى مُقِيتٌ وَاسِعٌ مُصَوِّرُ
4. حَـقٌّ مُـبِينٌ غَـالِبٌ عَزِيزُ ... صَادِقٌ مُؤْمِنٌ سَلَامٌ قَادِرُ
5. سُبُّوحٌ قُدُّوسٌ حَكِيمٌ حَكَمُ ... مَلِيكٌ مَلِكٌ وَارِثٌ قَـاهِرُ
6. أَوَّلٌ آخِرٌ ظَاهِـرٌ بَاطِـنٌ ... قَابِضٌ بَاسِطٌ مُقَدِّمٌ مُؤَخِّرُ
7. حَـفِيظٌ حَافِظٌ وَلِيٌّ مُحْسِنُ ... مُعْطٍ جَوَادٌ طَيِّبٌ سِـتِّيرُ
8. رَفِيقٌ مَنَّانٌ حَـيِـيٌّ شَاكِرُ ... شَافٍ لَطِيفٌ سَيِّدٌ قَـدِيرُ
9. فَـتَّاحٌ وَهَّـابٌ وَهَادٍ أَحَدُ ... كَريِمٌ أَكْرَمُ عَـلِيمٌ وِتْـرُ
10. حَـمِيدٌ مَـجِيدٌ هُوَ القَوِيُّ ... مَتِينٌ جَـمِيلٌ هُوَ الـخَبِيرُ
11. كَفِيلٌ وَكِيلٌ هُوَ الحَسِيبُ ... عَفُوٌّ وَدُودٌ هُوَ الـغَفُـورُ
12. رَزَّاقٌ الكَـافِي هُوَ المُهَيْمِنُ ... غَنِيٌّ تَـوَّابٌ هُوَ الغَـفَّارُ
13. بَصِيرٌ شَهِيدٌ هُوَ الـرَّقِيبُ ... حَلِيمٌ رَؤُوفٌ هُوَ الـشَّكُورُ
14. دَيَّانٌ مُـقْتَدِرْ هُوَ السَّمِيعُ ... قَرِيبٌ مُجِيبٌ هُوَ النَّـصِيرُ
15. ذُو الجَلَالِ والإِكْرَامِ النُّورُ ... هُوَ المُحِيطُ هُوَ العَظِيمُ المُتَكَبِّرُ

(1)"بَارٍ" هو اسم الله "البارئ" عوّض عن الهمز التنوين لضرورة النظم .

هذه منظومة نظمت فيها أسماء ربّنا تعالى الحسنى التي اجتهد في استخراجـها من القرآن الكريم والسنة النبوية جماعة من علمائنا السّلفيين منها ما ذكره الشيخ العلامة ابن عثيمين _ رحمه الله تعالى _ في كتابه " القواعد المثلى في أسماء الله تعالى وصفاته الحسنى " ، ماعدا اسم الله تعالى " الحفيّ " و " العالم " فقد أظهر الشيخ ابن عثيمين بعد ذكرهما التحفّظ في عدّهما من الأسماء الحسنى ، ومنها جميع ماذكره شيخنا المحدّث عبد المحسن العبّاد البدر _ حفظه الله تعالى _ من الأسماء الحسنى التي سردها في كتابه " قطف الجنى الدّاني في شرح مقدّمة ابن أبي زيد القيرواني " ومنها جميع ماذكره شيخنا عبد الرزّاق بن عبد المحسن العبّاد البدر _ حفظه الله تعالى _ في كتابه " فقه الأسماء الحسنى " وقد جرّدتها من مقدمة وخاتمة ليسهل حفظها وتكرارها ، وليستديم المسلم حفظه لأسماء الله تعالى حتى يلقاه وهو حافظ لها . والله الموفّق والهادي إلى سواء السبيل .

بسم الله الرحمن الرحيم

التتعليق على منظومة أسماء الله الحسنى سَرْدٌ مع التَّدْليل

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده : قال شيخنا عبد المحسن بن حَمَد العبَّاد البدر – حفظه الله - : '' أسماءُ الله عزَّ وجلَّ غيرُ محصورة بعدد؛ فإنَّ منها ما أطلَع اللهُ عزَّ وجلَّ الناسَ عليه، ومنها ما استأثر بعلمه، ويدلُّ لذلك حديثُ ابن مسعود قال: قال رسول الله –صلى الهذ عليه وسلم- : (( ما أصاب أحداً قطُّ هَمٌّ ولا حزن ، فقال : اللَّهمَّ إنِّي عبدُك ، ابنُ عبدك ، ابن أَمَتك ، ناصيَتِي بيدك ، ماضٍ فِيَّ حكمُك ، عدلٌ فِيَّ قضاؤك ، أسألك بكلِّ اسم هو لك ، سَمَّيتَ به نفسَك ، أو أنزلتَه في كتابك ، أو علَّمته أحداً من خلقك ، أو استأثرتَ به في علم الغيب عندك ، أن تجعلَ القرآنَ ربيعَ قلبِي ، ونورَ صدري ، وجلاءَ حُزْنِي ، وذهابَ هَمِّي ، إلاَّ أذهب اللهُ هَمَّه وحُزْنَه ، وأبدله مكانه فرَحاً ، قال : فقيل : يا رسول الله ، ألاَ نتعلَّمُها ؟ فقال : بلى ! ، ينبغي لِمَن سَمِعَها أن يتعلَّمها )) رواه الإمام أحمد في المسند (3712) ، وصحَّحه الألباني في السلسلة الصحيحة (198) ، وقد صحَّح هذا الحديث ابنُ القيم ، وشرحه شرحاً واسعاً في كتابه شفاء العليل ، في الباب السابع والعشرين منه (ص:369 ـ 374) ؛ والأصلُ عدم حصر الأسماء بعدد معيَّن إلاَّ بدليل يدلُّ على ذلك، ولا أعلم دليلاً يدلُّ عليه، وأمَّا الحديث الذي رواه البخاري ومسلم عن أبي هريرة : أنَّ رسول الله - صلى الهي عليه وسلم - قـال : (( إنَّ لله تسعةً وتسعين اسماً ، مائة إلاَّ واحد ، مَن أحصاها دخل الجنَّة )) ، فلا يدلُّ على حصر أسماء الله في هذا العدد ، بل يدلُّ على أنَّ من أسماء الله تسعة وتسعين اسماً ، من شأنها أنَّ مَن أحصاها دخل الجنَّة ، كما لو قال قائل : عندي مائة كتاب أعددتُها لطلبة العلم ؛ فإنَّه لا يدلُّ على أنَّه ليس عنده إلاَّ هذا العدد .'' إهـ.
قال ابن القيم –رحمه الله تعالى - في بيان معنى قول رسول الله - صلى الهر عليه وسلم - (( مَن أحصاها دخل الجنَّة )) : '' -الأمر- الثاني عشر : في بيان مراتب إحصاء أسماء الله التي من أحصاها دخل الجنة ، وهذا هو قطب السعادة ومدار النجاة والفلاح :
المرتبة الأولى: إحصاء ألفاظها وعددها.
المرتبة الثانية: فهم معانيها ومدلولها.
المرتبة الثالثة: دعاؤه بها كما قال تعالى ( وَلِلَّهِ الأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا ) وهو مرتبتان :
إحداها : دعاء ثناء وعبادة ؛ والثاني : دعاء طلب ومسألة.'' انتهى كلامه -رحمه الله- من بدائع الفوائد .
قال شيخنا عبد المحسن بن حَمَد العبَّاد البدر – حفظه الله - : '' لَم يثبت في سرد الأسماء حديثٌ ، وقد اجتهد بعضُ العلماء في استخراج تسعة وتسعين اسماً من الكتاب والسُّنَّة ، منهم الحافظ ابن حجر فقد جمع هذا العددَ في كتاب فتح الباري (11/215) ، وفي التلخيص الحبير ، ومنهم الشيخ محمد بن عثيمين في كتابه القواعد المثلَى ، وهذه الكتب الثلاثة متفقةٌ في أكثر الأسماء ، ويوجد في أحدها ما لا يوجد في الآخر ؛ وأسرُدُ فيما يلي تسعة وتسعين من أسماء الله الحسنَى ، مرتَّبَةً على حروف الهجاء ، ومع كلِّ اسم دليلَه من الكتاب أو السُّنَّة، وفيها زيادة على ما في الكتب الثلاثة اسْمَا : ( الستِّير ، والديَّان ) '' انتهى كلامه حفظه الله - وقد أضفت إليها ما ذكره ابنه الشيخ عبد الرزاق – حفظه الله – في كتابه ''فقه الأسماء الحسنى '' - .
1 ـ الله : يُطلق على هذا الاسم لفظ الجلالة ، ويأتي مراداً به المسمَّى مبتدأ ، ويُخبر عنه بالأسماء ، مثل: ( وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ ) ، ( وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ ) ، وتُنسبُ له الأسماء ، كما قال الله عزَّ وجلَّ: ( وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى ) ، وقال: ( اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ لَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى ) .
2 ـ الأول: دليله قوله تعالى ( هُوَ الْأَوَّلُ وَالْآَخِرُ ) .
3 ـ الآخر: دليلُه قوله تعالى ( هُوَ الْأَوَّلُ وَالْآَخِرُ ) .
4 ـ الأحد: دليله قوله تعالى ( قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ ) .
5 ـ الأكرم: دليله قوله تعالى (اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ ) .
6 ـ الإله: دليله قوله تعالى ( وَقَالَ اللَّهُ لَا تَتَّخِذُوا إِلَهَيْنِ اثْنَيْنِ إِنَّمَا هُوَ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَإِيَّايَ فَارْهَبُونِ ) .
7 ـ الأعلى: دليله قوله تعالى ( سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى ) .
8 ـ البارئ : دليله قوله تعالى ( هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ ) .
9 ـ الظاهر: دليله قوله تعالى ( هُوَ الْأَوَّلُ وَالْآَخِرُ وَالظَّاهِرُ وَالْبَاطِنُ ) .
10 ـ الباطن: دليله قوله تعالى ( هُوَ الْأَوَّلُ وَالْآَخِرُ وَالظَّاهِرُ وَالْبَاطِنُ ) .
11 ـ البصير: دليله قوله تعالى ( ليس كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّميع الْبَصِيرُ ) .
12 ـ التَّوَّاب: دليله قوله تعالى ( وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ ) .
13 ـ الجَبَّار: دليله قوله تعالى ( هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلَامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ ).
14 ـ الجميل: دليله حديث : قال رسول الله - صلى الهّ عليه وسلم - (( إنَّ اللهَ جميلٌ يُحبُّ الجمالَ )) رواه مسلم
15 ـ الحافظ: دليله قوله تعالى ( فَاللَّهُ خَيْرٌ حَافِظًا وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ ) .
16 ـ الحسيب: دليله قوله تعالى ( وَكَفَى بِاللَّهِ حَسِيبًا ).
17 ـ الحفيظ: دليله قوله تعالى ( إِنَّ رَبِّي عَلَى كُلِّ شَيْءٍ حَفِيظٌ ) .
18 ـ الحق: دليله قوله تعالى ( ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ وَأَن مَا يَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ هُوَ الْبَاطِلُ ) .
19 ـ الحَكَم: دليله حديث: قال رسول الله - صلى الهً عليه وسلم - (( إنَّ اللهَ هو الحَكَم، وإليه الحُكم )) رواه أبو داود وغيره، وإسناده حسن.
20 ـ الحكيم: دليله قوله تعالى ( سَبَّحَ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ) .
21 ـ الحليم: دليله قوله تعالى ( وَاللَّهُ غَفُورٌ حَلِيمٌ ) .
22 ـ الحميد: دليله قوله تعالى ( وَهُوَ الْوَلِيُّ الْحَمِيدُ ) .
23 ـ الحيُّ: دليله قوله تعالى ( هُوَ الْحَيُّ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَادْعُوهُ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ ) .
24 ـ الحَيِيُّ: دليله حديث : قال رسول الله – صلى الهل عليه وسلم- (( إنَّ الله عزَّ وجلَّ حَيِيٌّ سِتِّير ، يُحبُّ الحياءَ والسّتر )) رواه أبوداود وغيرُه .
25 ـ الخالق: دليله قوله تعالى ( هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ ) .
26 ـ الخبير: دليله قوله تعالى ( قَالَ نَبَّأَنِيَ الْعَلِيمُ الْخَبِيرُ ) .
27 ـ الخلاَّق: دليله قوله تعالى ( إِنَّ رَبَّكَ هُوَ الْخَلَّاقُ الْعَلِيمُ ) .
28 ـ الديَّان: دليله قول رسول الله - صلى الهِ عليه وسلم - (( يَحشرُ اللهُ العبادَ ـ أو قال: الناس ـ عُراةً غُرْلاً بُهماً، قال: قلنا: ما بُهماً؟ قال: ليس معهم شيء،ثمَّ يُناديهم بصوت يسمعه من بعد كما يسمعه من قرب: أنا الملك، أنا الديَّان )) الحديث أخرجه الحاكم في المستدرك في موضعين وصحَّحه وأقرَّه الذهبي، وحسَّنه الحافظ في الفتح (1/174) ، والألباني في صحيح الأدب المفرد (746).
29 ـ الرَّبُّ: دليله قوله تعالى ( سَلَامٌ قَوْلًا مِنْ رَبٍّ رَحِيمٍ ) .
30 ـ الرَّحمن: دليله قوله تعالى ( الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2) الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ) .
31 ـ الرحيم: دليله قوله تعالى ( وَإِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ ) .
32 ـ الرزاق: دليله قوله تعالى ( إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ ) .
_ الرّازق : دليله قوله تعالى ( والله خير الرّازقين ) وقوله صلى الله عليه وسلم (( إنّ الله هو الخالق القابض الباسط الرّازق المسعّر )) رواه أحمد وأبوداود والترمذي وابن ماجة بسند صحيح .
33 ـ الرَّفيق: دليله حديث: قال رسول الله - صلى الها عليه وسلم - (( إنَّ الله رفيقٌ يُحبُّ الرِّفق )) رواه البخاري ومسلم
34 ـ الرقيب: دليله قوله تعالى ( وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ رَقِيبًا ) .
35 ـ الرؤوف: دليله قوله تعالى ( إِن رَبَّكُمْ لَرَءُوفٌ رَحِيمٌ ) .
36 ـ السُّبُّوح: دليله حديث: قال رسول الله - صلى الهح عليه وسلم - (( سبُّوح قدُّوس ربُّ الملائكة والرُّوح )) رواه مسلم .
37 ـ الستِّير: دليله مرَّ عند اسم الحَيي.
38 ـ السلام: دليله قوله تعالى ( هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلَامُ ).
39 ـ السَّميع: دليله قوله تعالى ( وَاللَّهُ يَسْمَعُ تَحَاوُرَكُمَا إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ ) .
40 ـ السيِّد: دليله حديث: قال رسول الله - صلى الهُ عليه وسلم - (( السيِّد اللهُ تبارك وتعالَى )) رواه أبو داود
41 ـ الشافي: دليله حديث: قال رسول الله - صلى الهُ عليه وسلم - (( اشف أنت الشافي لا شافي إلاَّ أنت )) رواه البخاري ومسلم .
42 ـ الشاكر: دليله قوله تعالى ( وَكَانَ اللَّهُ شَاكِرًا عَلِيمًا ) .
43 ـ الشَّكور: دليله قوله تعالى ( إِن رَبَّنَا لَغَفُورٌ شَكُورٌ ) .
44 ـ الشهيد: دليله قوله تعالى ( أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ ) .
45 ـ الصَّمد: دليله قوله تعالى ( اللَّهُ الصَّمَدُ ) .
46 ـ الطيِّب: دليله حديث: قال رسول الله - صلى الهِ عليه وسلم - (( إنَّ اللهَ طيِّبٌ ولا يقبل إلاَّ طيِّباً )) رواه مسلم .
47 ـ البَرُّ: دليله قوله تعالى ( إِنَّهُ هُوَ الْبَرُّ الرَّحِيمُ ) .
48 ـ العزيز: دليله قوله تعالى ( يُسَبِّحُ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ) .
49 ـ العظيم: دليله قوله تعالى ( وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ ).
50 ـ العفوُّ: دليله قوله تعالى ( وَإِنَّهُمْ لَيَقُولُونَ مُنْكَرًا مِنَ الْقَوْلِ وَزُورًا وَإِن اللَّهَ لَعَفُوٌّ غَفُورٌ ) .
51 ـ العليم: دليله قوله تعالى ( وَاللَّهُ مَوْلَاكُمْ وَهُوَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ ) .
52 ـ العليُّ: دليله قوله تعالى ( إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ ).
53 ـ الغالب: دليله قوله تعالى ( وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ ) .
54 ـ الغفَّار: دليله قوله تعالى ( فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا ).
55 ـ الغفور: دليله قوله تعالى ( إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ ).
56 ـ الغنِيُّ: دليله قوله تعالى ( وَاللَّهُ الْغَنِيُّ وَأَنْتُمُ الْفُقَرَاءُ ) .
57 ـ الفتَّاح: دليله قوله تعالى ( قُلْ يَجْمَعُ بَيْنَنَا رَبُّنَا ثُمَّ يَفْتَحُ بَيْنَنَا بِالْحَقِّ وَهُوَ الْفَتَّاحُ الْعَلِيمُ ) .
58 ـ القادر: دليله قوله تعالى ( قُلْ هُوَ الْقَادِرُ عَلَى أَنْ يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عَذَابًا مِنْ فَوْقِكُمْ أَوْ مِنْ تَحْتِ أَرْجُلِكُمْ ) .
59 ـ القاهر: دليله قوله تعالى ( وَهُوَ الْقَاهِرُ فَوْقَ عِبَادِهِ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْخَبِيرُ ) .
60 ـ القدُّوس: دليله قوله تعالى ( يُسَبِّحُ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ الْمَلِكِ الْقُدُّوسِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ ) .
61 ـ القدير: دليله قوله تعالى ( تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ).
62 ـ القريب: دليله قوله تعالى ( وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ ) .
63 ـ القهَّار: دليله قوله تعالى ( وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ ) .
64 ـ القويُّ: دليله قوله تعالى ( يَرْزُقُ مَنْ يَشَاءُ وَهُوَ الْقَوِيُّ الْعَزِيزُ ).
65 ـ القيُّوم: دليله قوله تعالى ( اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ) .
66 ـ الكبير: دليله قوله تعالى ( ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ وَأَن مَا يَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ هُوَ الْبَاطِلُ وَأَن اللَّهَ هُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ ) .
67 ـ الكريم: دليله قوله تعالى ( يَا أَيُّهَا الْإِنْسَانُ مَا غَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ ) .
68 ـ الكفيل: دليله قوله تعالى ( وَلَا تَنْقُضُوا الْأَيْمَانَ بَعْدَ تَوْكِيدِهَا وَقَدْ جَعَلْتُمُ اللَّهَ عَلَيْكُمْ كَفِيلًا ) ، وحديث قصَّة الإسرائيليِّ الذي قال لِمَن أَسْلَفه (( كفى بالله كفيلاً )) رواه البخاري .
69 ـ اللطيف: دليله قوله تعالى ( أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ ) .
70 ـ المبين: دليله قوله تعالى ( يَوْمَئِذٍ يُوَفِّيهِمُ اللَّهُ دِينَهُمُ الْحَقَّ وَيَعْلَمُونَ أَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ الْمُبِينُ ) .
71 ـ المتَعال: دليله قوله تعالى ( عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ الْكَبِيرُ الْمُتَعَالِ ) .
72 ـ المتكبِّر: دليله قوله تعالى ( هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلَامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ ).
73 ـ المَتين: دليله قوله تعالى ( إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ ) .
74 ـ المُجيب: دليله قوله تعالى ( إِنَّ رَبِّي قَرِيبٌ مُجِيبٌ ) .
75 ـ المجيد: دليله قوله تعالى ( رَحْمَةُ اللَّهِ وَبَرَكَاتُهُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ إِنَّهُ حَمِيدٌ مَجِيدٌ ) .
76 ـ المُحسن: دليله حديث: قال رسول الله - صلى الهك عليه وسلم - (( إنَّ الله مُحسنٌ يُحبُّ المُحسنين )) رواه ابن أبي عاصم في الديَّات وابن عدي في الكامل وأبو نعيم في أخبار أصبهان وإسناده حسن كما ذكر الشيخ الألباني في السلسلة الصحيحة ، وانظر صحيح الجامع الصغير .
77 ـ المُحيط: دليله قوله تعالى ( أَلَا إِنَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ مُحِيطٌ ) .
78 ـ المصوِّر: دليله قوله تعالى ( هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ ) .
79 ـ المُعطي: دليله حديث: قال رسول الله - صلى الها عليه وسلم - (( والله المُعطِي وأنا القاسم )) رواه البخاري .
80 ـ المُقتدر: دليله قوله تعالى ( وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُقْتَدِرًا ).
81 ـ المقدِّم: دليله حديث قال رسول الله - صلى الهل عليه وسلم - ((أنتَ المُقدِّمُ ، وأنتَ المُؤخِّرُ )) رواه البُخاري ومسلم
82 ـ المؤخِّر: دليله ، مرَّ عند اسم المقدِّم.(( وأنتَ المُؤخِّرُ ))
83 ـ المَلِك: دليله قوله تعالى ( هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ ).
84 ـ المَليك: دليله قوله تعالى ( فِي مَقْعَدِ صِدْقٍ عِنْدَ مَلِيكٍ مُقْتَدِرٍ ).
85 ـ المَنَّان: دليله حديث: قال رسول الله - صلى الها عليه وسلم - (( اللهمَّ إنِّي أسألك بأنَّ لك الحمد لا إله إلاَّ أنت المَنَّان )) رواه أبو داود .
86 ـ المُهيمن: دليله قوله تعالى( هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلَامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ ) .
87 ـ المُقيت: دليله قوله تعالى ( وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُقِيتًا ).
88 ـ المولَى: دليله قوله تعالى ( نِعْمَ الْمَوْلَى وَنِعْمَ النَّصِيرُ ) .
89 ـ المؤمن: دليله قوله تعالى ( هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلَامُ الْمُؤْمِنُ ).
90 ـ النَّصير: دليله قوله تعالى ( وَكَفَى بِاللَّهِ وَلِيًّا وَكَفَى بِاللَّهِ نَصِيرًا ) .
91 ـ الهادي: دليله قوله تعالى ( وَكَفَى بِرَبِّكَ هَادِيًا وَنَصِيرًا ) .
92 ـ الواحد: دليله قوله تعالى ( قُلِ اللَّهُ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ وَهُوَ الْوَاحِدُ الْقَهَّارُ ) .
93 ـ الوارث: دليله قوله تعالى ( وَإِنَّا لَنَحْنُ نُحْيِي وَنُمِيتُ وَنَحْنُ الْوَارِثُونَ ) .
94 ـ الواسع: دليله قوله تعالى( وَلِلَّهِ الْمَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ فَأَيْنَمَا تُوَلُّوا فَثَمَّ وَجْهُ اللَّهِ إِن اللَّهَ وَاسِعٌ عَلِيمٌ )
95 ـ الوتر: دليله حديث: قال رسول الله - صلى الهٌ عليه وسلم - (( إنَّ الله وِترٌ يُحبُّ الوتر )) رواه البخاري
96 ـ الوَدود: دليله قوله تعالى ( إِنَّهُ هُوَ يُبْدِئُ وَيُعِيدُ (13) وَهُوَ الْغَفُورُ الْوَدُودُ ) .
97 ـ الوكيل: دليله قوله تعالى ( فَزَادَهُمْ إِيمَانًا وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ ) .
98 ـ الولِيُّ: دليله قوله تعالى ( فَاللَّهُ هُوَ الْوَلِيُّ وَهُوَ يُحْيِي الْمَوْتَى ) .
99 ـ الوهَّاب: دليله قوله تعالى ( رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ ) .
100_ الصادق: دليله قوله تعالى ( وَعَلَى الَّذِينَ هَادُوا حَرَّمْنَا كُلَّ ذِي ظُفُرٍ وَمِنَ الْبَقَرِ وَالْغَنَمِ حَرَّمْنَا عَلَيْهِمْ شُحُومَهُمَا إِلَّا مَا حَمَلَتْ ظُهُورُهُمَا أَوِ الْحَوَايَا أَوْ مَا اخْتَلَطَ بِعَظْمٍ ذَلِكَ جَزَيْنَاهُمْ بِبَغْيِهِمْ وَإِنَّا لَصَادِقُونَ (146) ) سورة الأنعام .
101_ الكافي : دليله قوله تعالى ( أَلَيْسَ اللَّهُ بِكَافٍ عَبْدَهُ وَيُخَوِّفُونَكَ بِالَّذِينَ مِنْ دُونِهِ وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ (36) ) سورة الزمر .
102_ النّور : دليله قوله تعالى ( اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لَا شَرْقِيَّةٍ وَلَا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الْأَمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (35) ) سورة النور .
103_ القابض : دليله قوله صلى الله عليه وسلم (( إنّ الله هو الخالق القابض الباسط الرّازق المسعّر )) رواه أحمد وأبوداود والترمذي وابن ماجة بسند صحيح .
104_ الباسط : دليله قوله صلى الله عليه وسلم (( إنّ الله هو الخالق القابض الباسط الرّازق المسعّر )) رواه أحمد وأبوداود والترمذي وابن ماجة بسند صحيح .
105_ الجواد : دليله ما رواه الترمذي وابن ماجة عَنْ أَبِى ذَرٍّ-رضي الله عنه- قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « يَقُولُ اللَّهُ تَعَالَى يَا عِبَادِي كُلُّكُمْ ضَالٌّ إِلاَّ مَنْ هَدَيْتُهُ فَسَلُونِي الْهُدَى أَهْدِكُمْ ...ذَلِكَ بِأَنِّى جَوَادٌ مَاجِدٌ أَفْعَلُ مَا أُرِيدُ عَطَائِي كَلاَمٌ وَعَذَابِي كَلاَمٌ ، إِنَّمَا أَمْرِي لِشَيْءٍ إِذَا أَرَدْتُهُ أَنْ أَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ ». قَالَ الترمذي هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ ؛ وكذلك ورد في حديث أنس بن مالك –رضي الله عنه- قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم '' إنّ الله عزّ وجلّ جواد كريم ، يستحيي من العبد المسلم أن يمدّ يديه إليه ثمّ يقبضهما من قبل أن يجعل فيهما ما سأله '' رواه أبو القاسم بن بشران في الأمالي ؛ وفي حديث طلحة بن عبيد الله بن كريز مرسلا قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلّم '' إنّ الله جواد يحبّ الجود ، ويحبّ معالي الأخلاق ، ويكره سفسافها '' رواه أبو عبيد في فضائل القرآن ، والبيهقي في شعب الإيمان وغيرهما . قال شيخنا الشيخ عبد الرزّاق معلّقا '' هذه الأحاديث وإن لم تخل –أسانيدها- من مقال يشهد بعضها لبعض وتدلّ بمجموعها على ثبوت اسم الجواد لله عزّ وجلّ ، وانظر إثبات شيخ الإسلام ابن تيمية لهذا الاسم في كتابه ''بيان تلبيس الجهميّة '' (1/533-539) '' انتهى كلامه - حفظه الله - .
أسأل الله تعالى وأتوسّل إليه بأسمائه الحسنى أن يوفّقني وجميع المسلمين والمسلمات لحفظها وفهم معانيها والتعبّد له عزّ وجلّ بمقتضاها ، آمين ، والحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم تسليما كثيرا .

تنبيه هام جدّا
: إذا أردت معرفة شرح هذه الأسماء الحسنى فعليك بكتاب شيخنا عبدالرزّاق بن عبد المحسن العباد البدر حفظه الله تعالى المسمّى { فقه الأسماء الحسنى } فقد شرحها فيه شرحا بديعا نافعا والله الموفق .


التعديل الأخير تم بواسطة يوسف عمر ; 08 Mar 2018 الساعة 09:21 AM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 07 Mar 2018, 10:37 PM
أبو عبد الله لخضر أبو عبد الله لخضر غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 2
افتراضي

هذه نسخة بدف للتحميل علما أنّها عرضت على الشيخ عبد الرزاق البدر حفظه الله وأذن بنشرها.
الملفات المرفقة
نوع الملف: pdf أسماء الله الحسنى سَرْدٌ مع التَّدْليل.pdf‏ (702.9 كيلوبايت, المشاهدات 506)
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 08 Mar 2018, 10:52 AM
عبد الله سنيقرة عبد الله سنيقرة غير متواجد حالياً
عفا الله عنه
 
تاريخ التسجيل: Oct 2012
المشاركات: 268
افتراضي

جزاك الله خيرا وبارك فيك يا أخي.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 08 Mar 2018, 12:09 PM
أبو صهيب منير الجزائري أبو صهيب منير الجزائري غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jul 2014
المشاركات: 207
افتراضي

بارك الله فيك أخي لخضر ونفع الله بك، وبارك الله في إخواننا المشرفين على التعديل.
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مميز, أسماءالله, توحيد, عقيدة, قصيدة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013