منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 
  #1  
قديم 09 Dec 2014, 10:27 AM
أبو عبد السلام جابر البسكري أبو عبد السلام جابر البسكري غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 1,229
إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو عبد السلام جابر البسكري
افتراضي الحيدة عن الجواب والمراوغة فيه [الحلبي وأتباعه أنموذجا]

بسم الله الرحمن الرحيم



الحيدة عن الجواب والمراوغة فيه [الحلبي وأتباعه أنموذجا]



الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين .
أمابعد:
نعلم أن من صفات السلفي الصادق قول الحق والصدع به وعدم الميل عنه أو التملص منه ، فعندما يأتيه سؤال محدد فلابد من الإجابة عنه دون مراوغة وتلاعب وتهرب ، ويكفي للسلفي شرفا أنه يقول كلمة الحق في الغضب والرضا ، لا يتعصب لأحد ولا ينتصر لأحد على حساب الحق، فهذا ما تعلمناه من مشايخنا والمنهج السلفي المبارك.
قال تعالى :( فلا تتبعوا الهوى أن تعدلوا ) أي : فلا يحملنكم الهوى والعصبية وبغضة الناس إليكم ، على ترك العدل في أموركم وشؤونكم ، بل الزموا العدل على أي حال كان ، كما قال تعالى : ( ولا يجرمنكم شنآن قوم على ألا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى ) [ المائدة : 8 ]
قال تعالى: “فلا تتبعوا الهوى أن تعدلوا”قال بن كثير رحمه الله تعالى أي حذرًا من أن تميلوا عن الحق، وتحيدوا عن الصواب، ثم إن الحيدة عن الجواب دليل على وجود ميل وتعصب،
قال القرطبي في تفسيره :يقال لمن جاءته سكرة الموت : ( ذلك ما كنت منه تحيد ) تميل ، قال الحسن : تهرب وقال ابن عباس : تكره ، وأصل الحيد الميل ، يقال : حدت عن الشيء أحيد حيدا ومحيدا : إذا ملت عنه.
والحيدة: جواب السائل بغير ما سأل عنه، كأن يقول لك شخص ،أين تسكن ياصغير ؟ فتقول له : اسمي عمربن محمد! فهذا ليس جوابا للسؤال: ومن أمثلة حيدة أهل البدع ما أجاب به بشر المريسي عبد العزيز المكي حين سأله: هل لله علم؟ فقال بشر: الله لا يجهل . الحيدة ص 31 / 36
وهذا نص ماقال في كتابه الحيدة:
قال عبد العزيز: فحاد بشر عن جوابي وأبا أن يصرح بالكفر فيقول: ليس لله علم، فيكون قد رد نص التنزيل فتتبين ضلالته وكفره، وأبى أن يقول: إن الله علماً، فأسأله عن علم الله هل هو داخل في الأشياء المخلوقة أم لا؟ وعلم ما أريد، وما يلزمه في ذلك من كسر قوله وإبطال حجته، فاجتلب كلاماً لم أسأله عنه، فقال: معنى علمه إن لا يجهل. فأقبلت على المأمون فقلت: يا أمير المؤمنين لا يكون الخبر عن المعنى قبل الإقرار بالشيء، وإنما يكون الإقرار بالشيء ثم الخبر عن معناه، فليقر بشر أن لله علماً كما أخبرنا في كتابه، فإن سألته عن معنى العلم وهذا مما لا أسأله عنه فليجبن أن الله لا يجهل، وقد حاد بشر يا أمير المؤمنين عن جوابي.
فقال بشر: وهل تعرف الحيدة؟ قلت: نعم إني أعرف الحيدة في كتاب الله عز وجل وهي سبيل الكفار التي اتبعتها.
فقال لي المأمون: يا عبد العزيز هل تعرف الحيدة في كتاب الله عز وجل؟ قلت: نعم يا أمير المؤمنين وفي سنة المسلمين، وفي لغة العرب. فقال: وأين هي من كتاب الله عز وجل. فقلت: قال الله عز وجل في قصة إبراهيم عليه السلام حين قال لقومه: {هَلْ يَسْمَعُونَكُمْ إِذْ تَدْعُونَ أَوْ يَنفَعُونَكُمْ أَوْ يَضُرُّونَ} وإنما قال لهم إبراهيم هذا ليكذبهم فيعيب آلهتهم ويسفه أحلامهم فعرفوا ما أراد بهم، وإنهم بين أمرين إما أن يقولوا نعم يسمعوننا حين ندعو وينفعوننا ويضروننا، فيشهد عليهم بلغة قومهم إنهم قد كذبوا. أو يقولوا لا يسمعوننا حين ندعو ولا ينفعوننا ولا يضروننا فينفوا عن آلهتهم القدرة. وعلموا أن الحجة لإبراهيم عليه السلام في أي القولين أجابوه عليهم قائمة. فحادوا عن كلامه واجتلبوه كلاما من غير ما سألهم عنه فقالوا: {بَلْ وَجَدْنَا آبَاءنَا كَذَلِكَ يَفْعَلُونَ}ولم يكن هذا جوابا لمسألة إبراهيم عليه السلام، وأما الحيدة في سنة المسلمين فيروى عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه قال لمعاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه وقد قدم عليه فنظر إليه يكاد يتفقأ شحما، فقال: يا معاوية ما هذه الشحمة لعلها من نومة الضحى ورد الخصوم، قال له معاوية: يا أمير المؤمنين رحمك الله علمني وفهمني، ولم يكن هذا جواباً لقول عمر رضي الله عنه إنما حاد عن جوابه لعلمه بما فيه، فاجتلب كلاما غيره فأجاب به.
وأما الحيدة في كلام العرب فقول امرئ القيس:
تقول وقد مــال الغبيـط بنـا معا ***عقـرت بعيـري يا امرء القيس فانزل
فقلت لها سيري وأرخي زمامـــه***ولا تبعدني من جنـــاك المعــلل.

وقد تعلمنا من مشايخنا عدم الحيدة والتهرب من الحق.
ومن الأمثلة أن الشيخ الألباني رحمه الله تعالى كان يكثرأن يقول لمن حاد عن سؤاله : هذه حيدة منك.
وهذا مثال ليتضح المقال. من شريط بعنوان هل السلفيون متشددين.
الشاهد من كلام الشيخ رحمه الله تعالى – هي قوله هذه حيدة ، أو الله يهديك هذه حيدة -
قال رحمه الله تعالى...وكذلك -مثلاً- ما جاء في مسند الإمام أحمد : ( لما خطب عليه الصلاة والسلام خطبة قام رجل من الصحابة وقال له: ما شاء الله وشئت يا رسول الله! قال: أجعلتني لله نداً؟! قل: ما شاء الله وحده ) هذه شدة أم لين؟
السائل: أسلوب النبي صلى الله عليه وسلم.
الشيخ: هذه أنا أسميها حيدة؛ لأنك لم تجبني كما أجبتني من قبل، عندما قلت لك: إن أبا السنابل قال عليه الصلاة والسلام في حقه: ( كذب أبو السنابل )، شدة أم لين؟
السائل: هذه شدة.
الشيخ: وهذه الثانية؟
السائل: بيّن له فقط وقال: (أجعلتني لله نداً ؟!).
الشيخ: هذه حيدة بارك الله فيك، أنا ما أسألك: بيّن أم لم يُبيّن؟ أنا أسألك: شدة أم لين؟ لماذا الآن اختلف منهجك في الجواب؟ من قبل ما قلتَ: بيّن له، لما قال له: كذب أبو السنابل، هو بين، ولكن هذا البيان كان بأسلوب هين لين -كما اتفقنا أنه القاعدة- أم كان فيه شدة؟ قلتها بكل صراحة: كان فيه شدة.
فماذا تجيب به عن السؤال الثاني؟ السائل: السؤال الثاني لم يقل له: (كذب )، وإنما قال له: ( أجعلتني لله نداً ).
الشيخ: الله أكبر! هذا أبلغ في الإنكار، بارك الله فيك، وهناك حديث آخر: ( قام خطيب فقال: من يطع الله ورسوله فقد رشد، ومن يعصهما فقد غوى، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: بئس الخطيب أنت ) شدة أم لين؟ السائل: شدة.
الشيخ: المهم بارك الله فيك، هناك أسلوب لين، وأسلوب شدة، فالآن بعد أن اتفقنا أنه ليس هناك قاعدة مطردة باستمرار: لين دائماً أو شدة دائماً، إذاً تارة هكذا وهكذا.إهـ - درس صوتيات مفرغة للشيخ الألباني رحمه الله تعالى.
ومثال للشيخ بن عثيمين رحمه الله تعالى لمن قال حينما يسأل أين الله ؟ فيقول الله موجود .
قال الشيخ بن عثيمين رحمه الله تعالى : فهذا حيدة عن الجواب ومراوغة منه.

سئل فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين عن قول بعض الناس إذا سئل "أين الله" قال: "الله في كل مكان" أو "موجود" فهل هذه الإجابة صحيحة على إطلاقها؟ فأجاب بقوله:
"هذه إجابة باطلة لا على إطلاقها ولا تقييدها فإذا سئل أين الله؟ فليقل: "في السماء"، كما أجابت بذلك المرأة التي سألها النبي، صلى الله عليه وسلم، ((أين الله؟" قالت: في السماء))رواه مسلم .
وأما من قال: "موجود" فقط. فهذا حيدة عن الجواب ومراوغة منه.
وأما من قال: "إن الله في كل مكان" وأراد بذاته فهذا كفر لأنه تكذيب لما دلت عليه النصوص، بل الأدلة السمعية، والعقلية، والفطرية، من أن الله - تعالى- عليٌّ على كل شيء وأنه فوق السموات مستوٍ على عرشه".إهـ
ومن النماذج التي تراوغ وتتهرب من الأسئلة المطروحة عليهم أتباع الكل وشيخهم الضال المضل ، كم من سؤال واضح لم يجب عليه ،فقد عُرف بالحيدة عن الحق وعن محلّ النزاع وبتره للنصوص وتحريفه للكلام، فما جوابه عن رسالة عمان وما فيها من كوارث عقدية ، ودفاعه عن القواعد الباطلة الهدامة للمنهج السلفي وغيرها من الطامات الموجودة في موقعه ومنتداه إلا دليل واضح على ميله عن الحق وتهربه من الأسئلة الموجهة له.

وكذلك أتباعه ومنهم المدعو عمر بن محمد بدير – البومرداسي – وغيرهم:
فقد سألهم الأخ : أبو معاذ مرابط حفظه الله تعالى ، عن رسالة عنوانها: "رسالة مفتوحة إلى الدكتور إبراهيم عواد البدري الملقب بـ"أبو بكر البغدادي" وقّع عليها جمع من الدكاترة والدعاة، ومن بين هؤلاء "الدعاة" علي الحلبي
قائلا
: (أين هم الأبطال:البومرداسي المسعودي والجنيدي وغيرهم ؟!إما الرسالة ثابتة وإما غير ثابتة فهل أخطأ شيخكم أم أصاب؟!!! فتكلموا أو اصمتوا للأبد).

فحاد البومرداسي عن السؤال وراح يتخبط كعادته، بل لم يستطع أن يذكر الرسالة بعنوانها ، بل قال : هذا؛و قد رأيت موضوعا على منتدى(التصفية والتربية) التي يشرف عليها (لزهر سنيقرة) ألهمه الله رشده و هداه إلى الصواب ـ أطلق فيها كاتبه (المقال).
لم يسم هذا المقال خوفا من الفضيحة وانتشارها.
واتهم طلاب العلم في نياتهم التي لا يعلمها إلا الله سبحانه وتعالى ، فقال : و المغالبة أو المجادلة ،إنما تكون مبنية على ضوابط الشرع ،حتى تكبح عنها الجنوح إلى الظلم أو التألي على الله ،و الكذب على عباد الله ... وبالتالي القول على الله بغير علم - تحت ذريعة النقد والدفاع عن منهج السلف –
فهل ما قاله الأخ عبد الحميد جبار ثابت في الرسالة أم لا ، وهل تكلم بعلم وهل نقل الأقوال بأمانة أم لا ، فكيف تتهمه بالكذب والقول على الله بغير علم .
وحاد عن السؤال مرة أخرى بإثارة موضوع آخر ، وهي مسألة (تفجير القبور و القباب ، ومنها قبور الأنبياءو الصحابة)
والسؤال الذي طرح لم يجب عليه : هل أخطأ شيخكم أم أصاب؟! فراح يتهرب من السؤال فرد علينا بحمق الجواب .
وكما قيل : ( أثبت العرش ثم انقش ) وهذا مثل يُقال عند كثرة الدعاوى التي لا تستند إلى دليل واضح ولا إلى حجة بينة.
وأخذته العزة بالإثم ودافع عن شيخه الضال. وحاد عن السؤال.
وكما قال الأخ أبا معاذ : سابقة لم تحدث من قبل الكلّ يديرون ظهورهم للتصفية ويتغافلون عن هذا المقال و عن تعليقات الأعضاء !! أين هو الصدق واتباع الحق ؟! أهكذا تتعاملون مع فضائح سيدكم ؟!
هكذا الكل وشيخهم يصدق فيهم : لقد أسمعت لو ناديت حيا ***ولكن لا حياة لمن تنادي.
وأوصيكم بهذا الدعاء : اللهم أسألك خشيتك في الغيب والشهادة، وأسألك كلمة الحق في الرضا والغضب.
ونعيد عليكم السؤال مرة أخرى :
هل وقع شيخكم على هذه الرسالة : "رسالة مفتوحة إلى الدكتور إبراهيم عواد البدري الملقب بـ"أبو بكر البغدادي" أم لا؟ وهل أخطأ شيخكم أم أصاب؟
ننتظر الجواب . والله الهادي إلى سيبل الرشاد.


أبو عبد السلام جابر البسكري
الاثنين 16 صفر, 1436 هجري


التعديل الأخير تم بواسطة أبو معاذ محمد مرابط ; 09 Dec 2014 الساعة 01:33 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09 Dec 2014, 10:52 AM
أبو معاذ محمد مرابط
زائر
 
المشاركات: n/a
افتراضي

أجدت وأفدت وأصبت الدجاجي في مقتل فجزاك الله خيرا أخي جابر
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09 Dec 2014, 11:04 AM
بلال بريغت بلال بريغت غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
الدولة: قسنطينة / الجزائر.
المشاركات: 436
إرسال رسالة عبر Skype إلى بلال بريغت
افتراضي

بارك الله فيك موضوع يستحق التثبيت
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 09 Dec 2014, 11:12 AM
الوناس حشمان الوناس حشمان غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
الدولة: الجزئر
المشاركات: 228
إرسال رسالة عبر Skype إلى الوناس حشمان
افتراضي

بارك الله فيك اخي الفاضل

ومن عجائبه أن همه الوحيد هو لزهر و التصفية

كفانا الله شره
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 09 Dec 2014, 11:50 AM
حميد جبار حميد جبار غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 41
افتراضي

بارك الله فيك أخانا البسكري و سدد الله خُطاك
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 09 Dec 2014, 03:59 PM
أبوعبد الرحمن صدام حسين شبل أبوعبد الرحمن صدام حسين شبل غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: May 2012
الدولة: ولاية سطيف/الجزائر
المشاركات: 291
افتراضي

جزاك الله خيرا أخي البسكري
ونحن كذلك نعيد عليكم السؤال مرة أخرى :
هل وقع شيخكم على هذه الرسالة : "رسالة مفتوحة إلى الدكتور إبراهيم عواد البدري الملقب بـ"أبو بكر البغدادي" أم لا؟ وهل أخطأ شيخكم أم أصاب؟
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 09 Dec 2014, 05:24 PM
أبو عبد الرحمن العكرمي أبو عبد الرحمن العكرمي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
الدولة: ولاية غليزان / الجزائر
المشاركات: 1,352
إرسال رسالة عبر MSN إلى أبو عبد الرحمن العكرمي إرسال رسالة عبر Yahoo إلى أبو عبد الرحمن العكرمي إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو عبد الرحمن العكرمي
افتراضي

بارك الله فيك أخي
و مما يضاف إلى ذلك , أنا حاتما العوني المليباري المنهج , الذي يراد له أن يكون إمام في الحديث و اللغة !! عند المتميعة و أضرابهم احتج في حربه على كتاب الدرر السنية , وفي ما يطلقه من تحميل كتب أئمة الدعوة و تلاميذهم و دعوتهم نشوء الفكر الخارجي الداعشي , احتج عليهم بأن ثمة داعية !!سلفيا!! شهيرا!! وقع عليها هو الحلبي , ليقول أن بعض السلفيين بدأ يتفطن لنتائج كتب أئمة الدعوة !!

و هذا في ظني ليس بحثا عن الحق و رغبة في دحر فكر الخوارج , بل هو ألعوبة إخوانية جديدة لصرف الناس عن كتب الموحدين و دعاة التوحيد , و هم يعلمون يقينا أن الفكر الداعشي ما هو إلا تفريخ إخواني غالٍ نتيجة إدمان كتب قطب و من سار بسيره و الله المستعان.


و الجواب عن شبهتهم سهل , فيقال : الفكر الداعشي الخارجي كان , و لا يزال تلهج به ألسنة فئام من الناس , ماعرفوا حياتَهم إلا كتب قطب و البنا !! فما بال الفكر الداعشي يؤسس له في سجون مصر بدءً بالقطبيين و جماعة الهجرة و التكفير و الجماعة الإسلامية و القاعدة و هلّم شرًّا

و كان هؤلاء ينشرون فكرهم و يعيثون في عقول الشباب فسادا و ما في أيديهم إلا كتب البنا و قطب و فتحي يكن و عبد الله عزام , و ما كان تذهب صولتهم على العقول و غشاوتهم على الفهوم إلا بكتب أئمة الدعوة و تلاميذهم و الحمد لله .

فترى الشاب متحمسا غاليا لسانه لا يفتر عن ترديد ما في أشرطة كشك و غيره , فما يقع في يده كتاب للسلفيين إلا و تراه عاد إلى رشده و تاب إلى ربه و لزم طاعة ولاة الأمور في غير معصية .

التعديل الأخير تم بواسطة أبو عبد الرحمن العكرمي ; 09 Dec 2014 الساعة 05:30 PM
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 10 Dec 2014, 02:54 AM
فتحي إدريس
زائر
 
المشاركات: n/a
افتراضي

جزاك الله خيرًا أخي جابر، مقال موفَّق مع حسن اختيار للنَّموذج، زادك الله توفيقًا وسدادًا.
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 10 Dec 2014, 12:10 PM
أبو معاذ محمد مرابط
زائر
 
المشاركات: n/a
افتراضي

أكبر ورطة عرفهتا الكل.. منذ نشأتها !!
وليس بغريب أن يعجز التابع عن الجواب، والمتبوع قد أخفى رأسه وكتم أنفاسه.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 10 Dec 2014, 08:43 PM
أبو عبد الله حيدوش أبو عبد الله حيدوش متواجد حالياً
مراقب
 
تاريخ التسجيل: Apr 2014
الدولة: الجزائر ( ولاية بومرداس ) حرسها الله
المشاركات: 728
افتراضي

جزاك الله خيرًا أخي جابر

ونحن كذلك نعيد عليهم السؤال مرة أخرى :

هل وقع شيخكم على هذه الرسالة : "رسالة مفتوحة إلى الدكتور إبراهيم عواد البدري الملقب بـ"أبو بكر البغدادي" أم لا؟ وهل أخطأ شيخكم أم أصاب؟
ننتظر الجواب ولعل القوم أن يكرمونا بالجواب خارج المرحاض؟؟؟؟؟؟
رد مع اقتباس
  #11  
قديم 10 Dec 2014, 09:32 PM
عضو
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 352
افتراضي

بارك الله فيك
ومن العجائب والعجائب عند القوم لا تنقضي ان كل من ذكرهم وتعصبهم المقيب
صار عدوا لهم
وكتبوا ضده المقالات والمقالات
رد مع اقتباس
  #12  
قديم 10 Dec 2014, 10:38 PM
أبو معاذ محمد مرابط
زائر
 
المشاركات: n/a
افتراضي

إلى الآن -من شدة الهزّة- لم يفرقوا بين:
عبد الحميد نجار
وعبد الحميد جبار
و الجامع المشترك بين الأخوين الفاضلين هو:
فضح سيّد الكلّ
والورطة لا تزال جاثمة على صدورهم

رد مع اقتباس
  #13  
قديم 11 Dec 2014, 08:25 AM
أبو عبد السلام جابر البسكري أبو عبد السلام جابر البسكري غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 1,229
إرسال رسالة عبر Skype إلى أبو عبد السلام جابر البسكري
افتراضي

بل زادت حيدتهم وإلى الآن لا جواب !!

وزادت خصومتهم شدة في الباطل ، نعوذ بالله من المبطلين.

عن عائشة رضي الله عنها: عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن أبغض الرجال إلى الله الألد الخصم" (رواه البخاري ومسلم)،
وفسره الإمام النووي رحمه الله فقال: "(الألد) شديد الخصومة، مأخوذ من لديدي الوادي وهما جانباه، لأنه كلما احتج عليه بحجة أخذ في جانب آخر، (الخصم) الحاذق بالخصومة، والمذموم هو الخصومة بالباطل في رفع حق، أو إثبات باطل".
رد مع اقتباس
  #14  
قديم 11 Dec 2014, 10:13 AM
لزهر سنيقرة لزهر سنيقرة غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 343
افتراضي

بارك الله في الجميع على هذه الإفادات والتعليقات النافعة التي تثلج صدور أهل الحق وتخرص ألسنة المبطلين والمدافعين عنهم، وأعني بهذا كبارهم الحاملين لواء الطعن في الأكابر وغمزهم واتهامهم بالغلو والتشدد، الآن وقد سقط القناع ماذا يقول صاحب المخرج من التحريف الذي شُحن بالتحريف، أو صاحب المدارك الذي صال وجال ليأسس للتمييع ويصرف الشباب عن المنهج وأهله فرجع بالخيبة والخذلان.
كما أتوجه بهذه المناسبة إلى كل غيور من أهل الحق أن يصدع به ويحذر من هؤلاء وشرهم، لأن زمن إمساك العصا من وسطها قد ولى وأصبح غير مجدٍ ولامرضي.
رد مع اقتباس
  #15  
قديم 11 Dec 2014, 11:35 AM
أبو همام وليد مقراني أبو همام وليد مقراني غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: الجزائر العاصمة
المشاركات: 749
افتراضي

بارك الله في الجميع و أخص بالذكر شيخنا ووالدنا لزهر سنيقرة الذي كثير ما نستفيد من توجيهاته و نصائحه التى تذكرني بالعلامة ربيع بن هادي المدخلي
و الله رواد الكل يسيرون بخطى ثابتة من سئ الى أسوأ
ويصدق فيهم القول المعروف" من كان الغراب دليله يمر به على الجيف"

التعديل الأخير تم بواسطة أبو همام وليد مقراني ; 11 Dec 2014 الساعة 11:37 AM
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
منهج, مميز, الحلبي, ردود

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013