منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 
  #1  
قديم 26 Mar 2018, 01:20 PM
أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 380
افتراضي تذكيرُ الأكارمِ الأجلّة بجوهرِ خلافِ الأشياخ مع "رجالِ المجلّة"

بسم الله الرّحمن الرّحيم

تذكيرُ الأكارمِ الأجلّة بجوهرِ خلافِ الأشياخ مع "رجالِ المجلّة"

الحمد لله وحده، والصّلاة والسّلام على من لا نبيَّ بعده، وبعد:
فهذا تذكير وتقرير لأهمِّ الأسباب والدَّواعي الشَّرعيَّة المنهجيَّة، التي لأجلها انفصل ((مشايخ الجزائر الأعلام -حفظهم الله تعالى -ونصرهم على من عاداهم-))، وعلى رأسهم صاحب الفضيلة ((العلّامة محمد علي فركوس -حفظه الله تعالى ونصره في انتصاره لمنهج السّلف))؛ فانفصلوا وباينوا و((همّشوا)) "رجال المجلّة"، -وإن زعم هؤلاء وادّعوا (تلبيسا وتدليسا، بل وكذبا) ولا يزالون- أنّهم بريئون ممّا نقمه عليهم الأشياخ، ومع الأشياخِ جلُّ شيوخ وطلبة وشباب السّلفيّة في هذا البلد المُفدّى؛ ولكن، كما قال الأوَّل: "حبلُ الكذب قصير"، وقال آخر :"لا تدوم محمدةٌ لكاذب"! وجُلُّ الدّواعي والأسباب التي ستقرؤها أخي الكريم، المتجرّد عن الهوى، المتّبع للحقّ الأبلج، الطّارح للباطل اللّجلج -ولو زخرفه أهله بسحر البيان، ولمّعوه ببريق الكلام؛ ف"ليس كلّ ما يلمع ذهبا"فتنبّه!-؛ فجُلُّها تلخيصٌ لما توارد المشايخ على ذكره سواء في مقروء أو في مسموع، إلّا النَّزر ممّا أقدِّمه شهادة منّي ومن إخوان لي، والشّهادات قائمة؛ فهلمّ أخي اللَّبيب إلى ذكر جوهر الخلاف ودواعي مُباينة الأشياخ لأولئك:

فجوهر الخلاف الذي لأجله أدان الأشياخ القومَ وكُتبت فيهم الكتابات، وسُجِّلت فيهم الصَّوتيّات، يتمثّل -إجمالا لا حصرا- في عشر نقاط رئيسيَّة، هي كالآتي:

1. مصاحبة المخالفين للدَّعوة السَّلفيَّة، والتَّغطية عليهم، بل والتَّوصية لهم، والثَّناء عليهم؛ كجماعة الشِّريفيِّين في (تيزي وزو) والرَّمضانيِّين في (بجابة)، بل وفي عقر (دار الفضيلة)؛ حيث (بوعلامهم) المُتعصِّب لشيخه (الرّمضاني)!! والحنيفيِّين في الغرب، والحبلُ على الجرَّار..وكلُّ نفس على نفسها بصيرة! والأيام حبلى!
2. اللَّهث وراء الأموال، وتحويل الدَّعوة السَّلفيَّة إلى مؤسَّسة خيريَّة، يقتات منها العاملون فيها! وما نداء الطّيبي الحلبي الذي يدافع عنه د. ع. الخالق في تقدمته ل"شيوخ المجلة" في تلك الدورة المريبة المسجَّلة بالفيديو، حيث قال: وندعو أصحاب الأموال أن يضعوا أيدينا في أيديهم!! إلا واحد من الأدلة الكثيرة، زد إلى ذلك الصّوتيَّة الفاضحة للدّكتور ع. الخالق نفسه الَّتي يزعم فيها أنَّه بمثابة النَّقابة لأولئك المشايخ، يطلب حقَّهم المادّيّ والمزيد!
3.
التَّجهُّم من الرُّدود والتَّنفير من التَّحذير.
4.
التَّمييع للمنهج السَّلفي في الجزائر، وجعله مطَّاطيا احتوائيًّا؛ يرضون له أن يحوي الجميع؛ بحجَّة مصلحة الدَّعوة! والرّفق بالمخالفين! زعموا!! والمخالفون أولئك؛ منهم من مرَّت عليه السّنوات الطّوال وهو يتنكَّر للمنهج السَّلفي ويسعى في تمييعه، بل ومنهم من يعلن البراءة منه، والكلّ متعاون مع الكلّ!!
5.
اللَّمز والهمز في الدُّعاة السَّلفيِّين الواضحين والتهكُّم بهم.
6.
اتهام إخوانهم العلماء والطَّعن في عدالتهم وديانتهم، وعلى رأسهم العَلَمُ السَّلفي في الغرب الإسلامي، وعموم إفريقيا: الأستاذ الدُّكتور الأصولي أبي عبد المعز محمد علي فركوس -أعزه الله ونصره في انتصاره لمنهج السَّلف-.
7.
التَّخاذل وتخذيل مشايخنا ممَّن يرُدُّون على أهل الأهواء والحزبيِّين، كشيخنا أزهر الجزائر، الوالد المربِّي أبي عبد الله -حفظه الله-، والشَّيخ الأصولي أبي عبد الرَّحمن عبد المجيد -حفظه الله-، ورميِهِم بالنَّقائص والنَّيل منهم؛ غدرا وتلبيسا.
8.
تكتيل الدَّهماء، والتَّكثُّر بالمنحرفين والمجروحين؛ للغدر بإخوانهم المشايخ السَّلفيِّين؛ كما حدث -على سبيل المثال- في (بيانهم القبيح المزوّر للحقائق: "براءة الذمّة")- حيث استدلُّوا على صحَّة موقفهم بالصَّحافيِّين!!، وكذا تجنيدهم الشباب في الدّاخل والخارج؛ لإطفاء النُّور المستبين، ومنازعة السَّلفيِّين في عين اليقين، وأنّى لهم ذلك؟!
9.
اللَّعب على الوَتَرين، وتبنِّي ازدواجيةَ الخطاب في كثير من القضايا المنهجيَّة الحسَّاسة في مناطق عدة من البلاد..
10.
مدُّ اليدِ الطُّولى للمنحرفين للتّعاون الدّعوي زعموا؛ وذلك بالفتوى والأجوبة والتّوجيه وإقامة المجالس للصّلح والتّصالح والتّعاون بين السّلفيّين وأصحاب الهوى وجمع الجميع في بوتقة واحدة: المريض والصَّحيح، والمنحرف والمستقيم، والمشبوه والواضح، وساقط العدالة والعدل، والكاذب والصّادق، والله -تبارك وتعالى- يقول ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِين))، والنبيّ المصطفي -صلى الله عليه وآله وسلَّم- يقول :"المرء على دين خليله؛ فلينظر أحدكم من يُخالل!" ويقول، فداه أبي وأمّي، -صلّى الله عليه وآله وسلَّم- :"لا تصاحب إلا مؤمنا، ولا يأكل طعامك إلا تقيّ!"؛ تلك المجالس المشبوهة المنافية للشَّرع، المغطَّاةُ بغطاء الصّلح والتّعاون على البرّ والتّقوى، زعموا!! كما حدث ذلك مرارا وتكرارا في ((بجاية)) و((تيزي وزّو)) وفي الشّرق والغرب والصّحراء، بل وفي كلّ مكان ينشب فيه الخلاف بين السَّلفييِّن الصّادقين الواضحين والخَلفيِّين المُغرضين أصحاب المآرب، والله سبحانه هو الحسيب الرّقيب الذي لا تخفى عليه خافية؛ فالويل لمن يخدع النَّاس بالأمان والثِّقة، "ومن خدعنا بالله انخدعنا له" كما أُثر ذلك عن الصَّحابيّ الجليل عبد الله بن عمر -رضي الله عنهما وأرضاهما-..إلى أمور ومخالفات أخرى كثيرة، يعرفها من سبر حال القوم وعاش قريبا منهم، وعايش لسنين مديدات مَن اصطفَّ اليوم في صفِّهم، -وعلى رأسِهِم-؛ بينما كانوا بالأمس يتندرون بمحاضراته ودروسه وعلمه ويضربون له الأمثال!، ثمَّ جعلوه اليوم في هذه الفتنة المفتعلة منهم: العمدة لديهم.."وليس الخبر كالعيان"!!

وسبحانك اللهمَّ وبحمدك، اشهد أن لا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك.
وكتب أخوكم: أبو فهيمة عبد الرَّحمن عياد البجائي
صبيحة يوم الإثنين: 9 رجب 1439
الموافق ل: 26 مارس 2018م.

الملفات المرفقة
نوع الملف: pdf تذكير الأكارم الأجلَّة بجوهر الخلاف مع رجال المجلّة(1).pdf‏ (124.4 كيلوبايت, المشاهدات 922)

التعديل الأخير تم بواسطة أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي ; 26 Mar 2018 الساعة 05:45 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 26 Mar 2018, 02:49 PM
ابو اسحاق محمد كرينة ابو اسحاق محمد كرينة غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 176
افتراضي

بارك الله فيك أبا فهيمة البجائي ووفقك ، و ألهم ذوي الخلاف و المخالفة (اقصد شنشنة أصحاب التوترة )حسن الفهم و حمل الكلام على أحسن محامله ، أن المقصود من عرضك وطرحك "تحرير محل النزاع " ، وليس الغرض العيب أو التشهير أو التعيير .
قال صاحب التحرير والتنوير : "تأصيل طرق الإلزام في المناظرة، وهو أن يقال: قد اتفقنا على كذا وكذا، فلنحتج على ما عدا ذلك " "التحرير والتنوير"، لابن عاشور، تفسير سورة العنكوت . الآية 49
أضيف شيئا اظنه نافعا ، أن الأحكام لا تصدر إلا من عالم بها و الذي نعتقده في شيوخنا الصدق والعدالة و العلم : بما عرف من حالهم وبتنصيص الأئمة على ذلك في هذا الزمن أضف شواهد الامتحان لائحة بذلك وهم أهل لإصدار الأحكام و الأسماء ، أما عن صدق اخبارهم فهي السبب في الرفعة والفضل ، أما امر الشهادة والإخبار فهو محتمل ولا يقبل إلا من صادق و من كان فاسقا رد خبره ، إلا بعد التثبت والتبين ، والله اعلى واعلم .
سبحانك اللهم وبحمدك أشهد ألا إله انت استغفرك و أتوب إليك .
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 26 Mar 2018, 03:03 PM
خالد أبو علي خالد أبو علي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
الدولة: الجزائر
المشاركات: 473
افتراضي

وفقكم الله تعالى
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 26 Mar 2018, 03:21 PM
حميد جبار حميد جبار غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 41
افتراضي

بارك الله فيك أبا فهيمة.
أضف إليها هذه الحرب الشعواء، جندوا فيها غلمان السوء الذين يرمون من وقف مع أهل الحق بالجزأرة و الصوفية و الحدادية، فإلى هؤلاء أقول : لو كان الشيخ فركوس سنغاليا و الشيخ الوالد ربيع جزائريا ما غيرنا موقفنا.
اللهم ثبتنا و مشايخنا وإخواننا على الحق المبين و انصرنا على من ظلمنا.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 26 Mar 2018, 04:11 PM
أبو إكرام وليد فتحون أبو إكرام وليد فتحون غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Sep 2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,798
افتراضي

جزاك الله خيرا وبارك فيك وشكر لك سعيك .
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 26 Mar 2018, 07:55 PM
أبو أنس محمد عيسى أبو أنس محمد عيسى غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2014
المشاركات: 415
افتراضي

أحسن الله إليك أخي عبد الرحمن ووفقك لكل خير.
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 26 Mar 2018, 10:19 PM
نسيم منصري نسيم منصري غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
الدولة: ولاية تيزي وزو حرسها الله
المشاركات: 1,039
افتراضي

بارك الله فيك أخي عبدالرحمن وجزاك الله خيرا على صريح عباراتك وشجاعة قولك وصدعك بالحق في اظهار حقيقة ما في الأمر وبما عانيناه منذ سنين عديدة في منطقتنا ولا نزال الى يومنا من هذا التخذيل الصريح، و كنا نحسن الظن ونتوسم الخير فالنتيجة هي شق العصى التي كانت تمسك من الوسط وبنسبة كبيرة حيث تسبب المنهج المطاطي الاحتوائي فرقة كبيرة وكل هذا باسم الصلح و المصالحة ومراعة المصلحة.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 28 Mar 2018, 10:43 AM
أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jun 2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 380
افتراضي

جزاكم الله خيرا وباركم فيكم جميعا إخواني الأفاضل: أبا إسحاق، وأبا علي، وحميد، وأبا إكرام، وأبا أنس ونسيم؛ وصدقت أخي الكريم أبا إسحاق محمد كرينة، فليس المقصود التَّعيير ألبتة، ولِما التَّعيير؟ ومن يعلم يقينا أنَّه متَّبع للحقِّ مُنضوٍ إلى صفِّ أهله المناصرين له؛ فهو من أغنى النّاس عن وسيلة التَّعيير التي، والحقُّ يقال، إنَّما اشتهر بها وارتفع نجمهم فيها زمرة الغلمان: من عبيط مرابط يرابط على الفتنة والباطل، وخذول ليس له من اسمه حمودة نصيب، والثالث البليد المتلوّن المتقلّب، نعوذ بالله من حالهم؛ فهؤلاء نعم، هم فرسان التَّعيير والسبّ والشَّتم،..نعوذ بالله من الحور بعد الكور ونعوذ بالله من مضلات الفتن..فبارك الله في إخواننا جميعا، ونسأل الله تعالى أن يعيذنا من شرور أنفسنا وسيِّئات أعمالنا.

التعديل الأخير تم بواسطة أبو فهيمة عبد الرحمن البجائي ; 28 Mar 2018 الساعة 10:47 AM
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 28 Mar 2018, 11:08 AM
عماد معوش عماد معوش غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Dec 2013
المشاركات: 93
افتراضي

جزاك الله خيرا أخي عبد الرحمن على المقال الطيب الجامع بين التصريح والتلميح، ورب تلميح أبلغ من تصريح.
وهذه هي القوة الحقة والتي يتميز بها أصحاب التصفية والتربية، بخلاف ما يدعيه أصحاب "القسطاس المستفيل" الذين يخاطبون الشيخ عبد المجيد والشيخ لزهر بالطعونات وهم في الحقيقة يريدون بها الشيخ فركوس.
فلو كانت عندهم قوة في المنهج والعلم كما يزعمون لوجهوا انتقاداتهم مباشرة للشيخ، ولكتبوا مقالات ورسائل في انتقاده والرد عليه كما فعلوا مع غيره!
ولكن فاقد الشيء لا يعطيه،وكذلك الخوف من زوال ما بقي لهم من المكانة عند بعض الغافلين -أصلحهم الله- المنخدعين بعباراتهم البراقة التي أريد بها الباطل يمنعهم من ذلك.

وكانوا يقولون في تجريح الشيخ عبد المجيد: (يجوز أن يكون قد تكلم عن هوى)، وأما غيره فلا يجوز فيه الهوى! لأنه وافق هواهم.
وكانوا يقولون: (أنتم تعبدون الناس للمشايخ)، وهم الآن يعبدون الناس لمن وافق هواهم.
وكانوا يقولون: (كل يؤخذ من قوله ويرد)، والآن يقولون: كل يؤخذ من قوله ويرد إلا فلان فلا يجوز في حقه الخطأ وهو دائما مصيب.
وكانوا يقولون: (بطانة الشيخ عبد المحسن هي التي حالت بينه وبين معرفة حقيقة بعض المنحرفين)، والآن يقولون: الطعن في البطانة طعن في الشيخ!

وجعلوا لأنفسهم حق الطعن في أي كان بأبشع الطعون، وأما غيرهم إذا انتقد عالما من العلماء يقولون هذا طعن!

ويقول أحدهم: الشيخ ربيع أيد الشيخ عبد المجيد لأنه لا يعرف المردود عليه!
مع أن هذا فيه طعنا صريحا في الشيخ وأنه يحكم بالمحاباة، والجهل، وأنه يظلم.
ثم يأتي ويطعن في الشخص فركوس لأنه قال: الشيخ ربيع زكى فلانا وهو لا يعرفه!
مع أن هذا ليس طعنا، لأنه إخبار بأن الشيخ زكاه بحسب ما نقل له جلساؤه، ولم يقف على حقيقته، وهذا يحصل لأي إنسان، لأننا مطالبون بالحكم بالظواهر، والشيخ ربيع نفسه اعترف أنه قد زكى أشخاصا -مع كونهم منحرفين- لأجل ما يظهرونه له من الخير.

إلى غير ذلك من العبارات التي يخدعون بها من قل تمييزه وقلت خبرته.
وفوق كل ذلك من لم يوفق للنظر بعين البصيرة، والتزام القواعد الشرعية الصحيحة.


بالأمس كان مطاعن الهابط يخوض حربا -لا معنى لها- في مواقع التواصل ضد من يكتب بالأسماء المستعارة، لأنهم كاموا ينشطون في نشرد ردود العلماء في المنحرفين! فغاضه ذلك!! بل بمجرد أن يخالفه أحدهم إلا ورماه بالحدادية!!!
واليوم صاروا هم أنفسهم يكتبون بالأسماء المستعارة، وينشئون الحسبات بأسماء مستعارة لينشروا فيها شبههم وأباطيلهم، بل ويدافعون عن أصحاب الحسابات المجهولة ويعيدون منشوراتهم! لأنها تخدم هواهم.
فهل الهابط تغير؟ أم أنه كان يكذب في محاربة السلفيين في "تصحيح المسار" ففضحه الله؟
وهل دفاعه اليوم عن الشيح ربيع كذبة أخرى يريد أن يتوصل بها هو وأصحابه إلى إسقاط المشايخ -هذه المرة- وليس الطلاب السلفيين في حملة أخرى لتصحيح المسار؟ فتأمل.

ويدعون أن أصحاب المجلة حذروا من طريقة ابن حنفية، وهم يمشون معه على قاعدة "حذر من الخطأ ولا تحذر من الشخص".


وكان السلف يقولون: (بيننا وبينكم الإسناد)، (...لما كذبوا استعملنا لهم التاريخ).
ونحن نقول: (بيننا وبينكم حساباتكم وصفحاتكم)، (ولما كذبوا استعملنا لهم تغريداتهم ومنشوراتهم).

فاللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه، وأرنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه، وثبتنا على الحق والسنة حتى نلقاك.
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 28 Mar 2018, 12:03 PM
أبو ثابت حسان أبو ثابت حسان غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2016
المشاركات: 63
افتراضي

جزاك الله خيرا أخي عبد الرحمن.
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
منهج, مميز, مسائل, دعاةالمجلة, جوهرالخلاف

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013