منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
  #1  
قديم 26 Dec 2019, 11:07 AM
أشرف حريز أشرف حريز غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2019
المشاركات: 115
افتراضي قالوا في النبي محمد صلى اللّه عليه وسلّم كما قالوا في عيسى عليه السلام

قال الشيخ عبدالله بن حميد -عليه رحمة الله - : قال رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وسلّم : « لتتبعن سنن من كان قبلكم » ، ومن سنن من قبلنا أن قالوا : إن عيسى هو الله ، أو إبن الله ، أو ثالث ثلاثة .
فهل وُجِد في هذه الأمة من قال : إن رسول اللَّه صلّى اللَّه عليه وسلّم كذلك ؟
نقول : نعم ؛ وُجد في تركيا أناس يقولون : " إنّ الرّسول صلّى اللَّه عليه وسلّم نور من الله ، و جزء من الله ، وليس بشرًا "

ففي إحدى السنوات الماضية إجتمعنا بمفتي تركيا ، و كان معه أخو رئيس الوزراء ، و اسمه ' سليمان ' ، و كان لا يجيد العربية و معه مترجم ، و سأل عن مسائل الحج تتعلق بمذهب الحنفية ، و أجيب عنها ..

ثم أنتقل فسأل عن الرسول صلى اللّه عليه وسلّم ، فقال: ما رأيك في محمد ؟ .

فاستغربت السؤال، وقلت: من أي ناحية !؟
قال : هل هو بشر ؟

قلت : نعم ؛ بشر - بهدوء حتى أعرف ما عنده - ، و سقت له الآيات { قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِثْلُكُمْ } [سورة الكهف الآية 110] ، و نحوها .

فقال : هذا تنزل منه و تواضع ، و إنما جاء على صورة بشر لأجل أن يكون مُشاكلا للمدعوّين من البشر ، فإنهم إذا شاكلهم صار ذلك أحرى لقبول دعوته ، و إلا فهو ليس ببشر .

قلت : ما يقول المفتي ؟

فقال : إنه جزء من الله .

كما قالت النصارى سواء بسواء ، لكن مثل هذا لا يُحتج عليه بالقرآن و السنة هذا لا يصلح معه إلا الحجج العقلية ،
قلت : ( محمد ) جزء من الله !!؟.

فقال: نعم .

فقلت : هل محمد صلى اللّه عليه وسلّم موجود أو توفي ؟

فقال : لا ؛ ليس بموجود ، بل مات ؛ لأن الله يقول : { إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُمْ مَيِّتُونَ }. [سورة الزمر الآية 30 ]

قلت : إذا كان محمد صلّى اللَّه عليه وسلّم مات ، وهو جزء من اللّه ، فيكون الرب مشلولاً حينئذٍ ! ؛ لأن جزءًا منه مات .

فبقي ساكتا ، ثم قال : أوقعتني في حيرة ، حسبي الله عليك .

لم يستطع الجواب ، هذا شأنهم ، و هذا مصداق قول الرسول صلى اللّه عليه وسلّم : ( لتتبعن سَنن من كان قبلكم ) .

/ مقتطفة من شرح كتاب التوحيد \ ص 254 - 255 /
رد مع اقتباس
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013