منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
  #1  
قديم 03 Jan 2020, 05:07 PM
كمال بن سعيد كمال بن سعيد غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jul 2018
المشاركات: 179
افتراضي تعليق فضيلة الشيخ عمر الحاج مسعود -حفظه الله- على موقف جمعة الأخير من أسامة بن عطايا

بسم الله الرحمن الرحيم

💥♦💥♦💥♦💥♦

*منشورات مجموعة روضة المحبين*
على الواتساب

💥♦💥♦💥♦💥♦

*تعليق فضيلة الشيخ عمر الحاج مسعود -حفظه الله- على موقف جمعة الأخير من أسامة بن عطايا*

قال -وفقه الله- في مجموعة: (روضة المحبين):

*الحمد لله: سئل جمعة عن السبَّابِ لأهل العلم وطلبته الطّعّانِ فيهم الماشي بينَهم بالفتنة والإفساد أسامة الفلسطيني، والذي قال فيه محمد هادي: «ساقطٌ ضررٌ على الدعوة وضرر على المشايخ، شرٌّ شر ...»، فأجاب جوابا محيِّرًا مضطربًا فقال: «لا تقحمني في أموره»، واكتفى بهذا متهرِّبا مع إصرار السائل على التوضيح والتفصيل.*

*الله أكبر! هذا جوابُ الصادع بالحق الجاهر بما يدين الله به، الذي لا يخاف لومةَ لائم ولا يخشى عذلَ عاذل.*

*إن جمعة أراد إمساك العصا من الوسط فوقع على أم رأسه وورّط نفسه، فلم يزكِّ الفلسطينيَّ خوفا من لوم بعض أتباعه، ولم يجرِّحه اتِّقاءً لشرِّه، لكنَّ جوابَه لا طائل تحته، حيث لم ينتفع به السائل، لذا بقي حائرا وقال: «لكن نحتاج أن نعلم حاله ... نريد قولا ا فيه»، ولن يُقنع المسؤولَ عنه لأنه ليس في صالحه ولا يأخذ منه تزكية له، لذا ربما يوجِّه له سهامَه ويقلب له ظهرَ مِجَنّه، فالرجلُ غريبٌ أمرُه لئيمٌ طبعُه.*

*ما هذا يا جمعة؟ أليس هذا هو الجبن والتهرب والتلاعب؟ أين الصدق والأمانة والنصيحة والوضوح، والخوف من الله وحده؟
أليس هذا هو اتباع الهوى وإيثار حظ النفس على إرضاء الله عز وجل، قال تعالى: ﴿أَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَهَهُ هَوَاهُ أَفَأَنتَ تَكُونُ عَلَيْهِ وَكِيلاً﴾ وقال رسولُ الله صلى الله عليه وسلم قال: «من أرضى الله بسخط الناس كفاه اللهُ ومن أسخطَ الله برضا الناس وَكَله اللهُ إلى النَّاس»، رواه ابن حبان 277.*

*فالهوى يُعمي عن الحقِّ ويحمِل صاحبَه على رفضِه واعتبار مصالحه، ثم يقول لا بد من اعتبار المصالح والمفاسد، قال شيخ الإسلام في منهاج السنة 6/302: «فَإِنَّ الْهَوَى يُعْمِي وَيُصِمُّ، وصَاحِبُ الْهَوَى يَقْبَلُ مَا وَافَقَ هَوَاهُ بِلَا حُجَّةٍ تُوجِبُ صِدْقَه، وَيَرُدُّ مَا خَالَفَ هَوَاهُ بِلَا حُجَّةٍ تُوجِبُ رَدَّهُ».*

*تتملَّص من الكلام في شخص مجرَّح مفتون لأنه نصر مذهبكم، في حين أنك تجاهر ـ دون أدنى ورع ـ بالطعن في مشايخ فضلاء وطلبة نجباء، لأنهم خالفوك وتمسكوا بغرز كبار العلماء.*

*فالله المستعان على غياب لغة الحكمة والعلم وإهمال خلق الصدق العدل، قال الله تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُونُواْ قَوَّامِينَ بِالْقِسْطِ شُهَدَاءَ لله وَلَوْ عَلَى أَنفُسِكُمْ أَوِ الْوَالِدَيْنِ وَالأَقْرَبِينَ إِن يَكُنْ غَنِيًّا أَوْ فَقَيرًا فَاللهُ أَوْلَى بِهِمَا فَلاَ تَتَّبِعُواْ الْهَوَى أَن تَعْدِلُواْ﴾, وقال: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللهَ وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ﴾.*

*ولعلَّ تصرُّفَ جمعة هذا يكون سببا في انتباه الغافلين المغرر بهم وتوبتهم من مذهب المفرقة ورجوعهم إلى الحق الذي عليه الكبار، وصلى الله وسلم وبارك على عبده ونبيه محمد وعلى آله وصحبه وإخوانه.*

*كتبه: عمر الحاج مسعود*

الإشراف يوم:

*٠٧ جمادى الأول ١٤٤١ هجري*

*الموافق: ٠٢ / ٠١ / ٢٠٢٠ نصراني*

💥♦💥♦💥♦💥♦
الصور المصغرة للصور المرفقة
اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	IMG-20200102-WA0015.jpg‏
المشاهدات:	84
الحجـــم:	58.4 كيلوبايت
الرقم:	7675  
رد مع اقتباس
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013