منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 

العودة   منتديات التصفية و التربية السلفية » القــــــــسم العــــــــام » الــمــــنــــــــتـــــــدى الـــــــــعــــــــام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 13 Mar 2018, 08:52 AM
نسيم منصري نسيم منصري غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
الدولة: ولاية تيزي وزو حرسها الله
المشاركات: 1,039
افتراضي هذه بعض المسائل متنوعة أجاب عنها فضيلة الشيخ الدكتور عبد الله بن عبد الرحيم البخاري حفظه الله تعالى و رعاه

بســــم الله الرحمــــن الرحيــــم

السلام عليــــكم و رحــــمة الله و بركــــاته

فهذه بعض المسائل متنوعة أجاب عنها فضيلة الشيخ الدكتور عبد الله بن عبد الرحيم البخاري حفظه الله تعالى و رعاه.
نسأل الله أن ينفعنا بها و يجعلها في موازين حسناته.




52 - السؤال :

هذا يقول: أحسن الله إليكم، في مكة المكرمة يمنعون غير المحرمين من الدخول إلى الصحن للطواف، فبعض الإخوة الذين قد أدوا العمرة يلبسون العمرة ويدخلون للطواف، هل يجوز هذا الفعل ؟

الجواب :

اعلم - بارك الله فيك - أن ولاة الأمر - وفقهم الله - في هذه البلاد حريصون كل الحرص على خدمة الإسلام والمسلمين، في كل بقاع الأرض، وحريصون كلّ الحرص على الانتصار للسنة وعقيدة السلف – رضي الله تعالى عنهم -، وحريصون كل الحرص على خدمة الحرمين الشريفين: مكة والمدينة، ولهذا جعلوا جملة من الأنظمة التي لا تُخالف شريعة الله، ولا هي مناهضة لسنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم – مِن باب القيام بما أوجب الله عليهم من الحفظ والمحافظة والسعي على راحة الحجيج والعُمّار والزوّار.
فيجب على من أتى هذه البلاد لأداء هذه المناسك من حج أو عمرة أو أتى للزيارة أن يلتزم بمثل هذه الأنظمة الشرعية المرعية، فلم يدخل هذه البلاد إلا وقد أخذ تأشيرة على ضرورة الالتزام بقوانين أو أنظمة هذه البلاد، فقد أخذ العهد والميثاق على نفسه على ذلك، فيجب عليه الوفاء، وإياه والغدر والخيانة ونكث العهود والمواثيق، ثم من ضمن هذا أن جعلوا في مثل هذا؛ لأنه يوجد في الصحن جملة من الإصلاحات، ولكثرة الزحام والواردين، تنظيم أمر الطائفين بالبيت مطلوب، هم لم يمنعوك من الطواف، هم قالوا لك: اترك مجالًا لمن أتى من الآفاق أو أماكن بعيدة يريد العمرة والطواف بالبيت وهو لابس لباس الإحرام، فاترك له مجالا، وهكذا يجب أن يكون المؤمن؛ يسعى في مصلحة أخيه المؤمن، لا أن يضيِّق عليه وأن يشدِّد عليه، قالوا لك: إن كنت ولا بد؛ فطف خارج الصحن، عندك أروقة المسجد من فوق، من أسفل، من أي مكان، والحمد لله موسَّع، والأمر ميسور، فلما هذه المحايلة والتحايل؟ وتوهم الناس أنك قادم للعمرة وأنت تطوف في اللباس، وتريد فقط الطواف! لا تفعل هذا، ولا تكن في مثل هذا، أن تضيق على نفسك وتحرج نفسك، وتؤذي إخوانك المسلمين، التزم بهذا، إذ نخشى على من فعل هذا من الإثم؛ لعصيانه تنظيم ولي الأمر الذي قام على حفظ وأمن وراحة الزوّار والمعتمرين والحجاج - بارك الله فيكم -.
وفق الله الجميع لما فيه رضاه، وصلى الله على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم.

رابط تحميل الصوتية :

https://goo.gl/6pSF6X





53 - السؤال :

هذا سائل يقول: أعاني من عدم القدرة على تنظيم الوقت في الدراسة والحفظ والمراجعة؛ فما هو التوجيه ؟

الجواب :

لقد تكلمنا أيضًا غير مرة ضرورة حفظ الوقت والمحافظة على الوقت، نعم تعاني ولست أنت الوحيد الذي يعاني، كثيرون يعانون من هذا الذي ذكرته، هذه المعاناة لها أسباب من أعظم الأسباب - بارك الله فيك- قلة التوفيق من الله لك، راجع نفسك وحاققها لماذا أنت كذلك؟ ابحث ونقّب ستجد الخلل ومكمكن الخلل، قد تكون مقصّرًا في حق من حقوق الله - جلا وعلا- ومذنب في جنبه -جلَّ وعز- وإذا ما خلوت تنتهك محارم الله، وقد تكون وقعت في حقوق آدميين ولم تستبرأ منهم أو تستحلهم وقد وقد وقد، يقول ابن مسعود -رضي الله تعالى عنه- وهذا أيضًا مأثور عن سفيان الثوري -رحمه الله- "إني لأحسب الرجل ينسى العلم يتعلمه بالذنب يعمله" هذه الذنوب تحرق، وتكون سببًا للنسيان، عندما تشتغل في القيل والقال والذهاب والإياب والركض خلف الفتّانين المفتونين والرويبضات، قطعًا سيأتي عندك هذا الشتات في الحفظ وفي المراجعة وفي المذاكرة، بل وفي الاتزان فلا تكون شخصًا متزنًا تتلفظ الألفاظ البذيئة وتتعامل المعاملات القذرة، ولا يسلم منك حجر ولا مدر، بل حتى مثل هذه الجمادات لعلها لا تسلم من اعتداءاتك فضلًا عن البشر، فضلًا عن إخوانك، انتبه -بارك الله فيك- هذه لها أسباب خفية وأسباب ظاهرة، ومن أعظم ذلك أيضًا ذهاب البركة إن الله - جلَّ وعلا- لا يبارك لك في وقتك ولا يبارك لك في عقلك، ولا يبارك لك فيما تعلمت فماذا عساك أن تفعل إن نزع الله منك هذه البركة؟ {وَجَعَلَنِي مُبَارَكًا أَيْنَ مَا كُنتُ وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيًّا} [مريم : 31] البركة إذا ما نزعت ذهب الخير الكثير من الشخص، ومن الأسباب أيضًا أن هذا الشاب لا يعرف بماذا يبدأ ولا كيف يبدأ فما هو الأهم وما هو المهم ومن الأسباب أنه يسير بسياسة القطيع؛ يُسَيّره غيره سياسة القطيع، تجد من القطيع العشرات عشرين ثلاثين يسوسها واحد، أليس كذلك؟ لا تدري ترعى تمشى أي مكان يسوسها تمشي، فهو يسوسه غيره ورضي أن يكون كذلك، ولهذا يدخل في مثل هذا الإرباك فيضيع عليه الوقت ويضيع عليه العمر، ثم يعض أصابع الندم، وأنت الذي فرَّطتَ، فراجِع وحاسب نفسك، وتأمَّل فيما ذكرنا.

رابط تحميل الصوتية :

https://goo.gl/14HWV5






54 - السؤال :

وهذا سائل يقول أنه مقبل على الزواج بعد رجوعه من العمرة؛ فهل من نصيحة ؟

الجواب :

نسأل الله أن يبارك لك في هذا الزواج، وأن يعينك على القيام بحقوقه، فالزوج له حقوق وعليه واجبات، والزوجة لها حقوق وعليها واجبات، فأعطِ كل ذي حقٍّ حقه، يجب أن تعرف الحقوق التي عليك والتي لك، ويجب أن تعرف الزوجة أيضًا الحقوق التي لها والتي عليها، والزواج مَبْنيٌّ على المودة والألفة لا على المشاحنة والمحاققة فإن كرهت منها خُلقًا رضيت منها آخر، فسدِّد وقارب واستعن بالله - جل وعلا- أدِّب نفسك أولًا، وأدِّب زوجك ثانيًا بالتي هي أحسن للتي هي أقوم، والتأديب بالأفعال أبلغ من التأديب بالمقال فلا تنهاها عن فعل وأنت تأتيه، ولا تأمرها بأمر وأنت لا تأتيه؛ بمعنى لا تتناقض، فأقل الأحوال إذا لم تفعل الأمر أو لم تنتهِ عنة النهي فآخذتها قالت: أنت تأمر ولا تفعل وتنهى وأنت تفعل ثم هنا عندما تجيب هذا الجواب، الشيطان يكون في صدر المجلس عندك، حضر وهو في صدر المجلس يبدأ العراك والسباب والشتام وقد ينتقل إلى الصراع بالأيادي وغير ذلك، وتقوم هناك قائمة البيت ولا تقعد، ثم يأتي يا شيخ أنا طلقت، أنا غضبان، أنا لا أدري، أنا مزقت ثيابي، أنا فعلت.. كما سأل سائل قبل أيام، ربّ كلمة قالت لصاحبها دعني، فكِّر قبل أن تتكلم، وقد أشرت إلى هذا من قبل، اللسان يورد الإنسان موارد الهلاك، فبعض ما أوردك إليه اللسان يمكن التماس المعاذير منه، وبعضها لا يمكن التماس العذر لك.
كمن يقذف المؤمنين الغافلين والغافلات المحصنات وكمن وكمن وكمن... أليس كذلك؟ ومثل من يسعى بين الناس بالنميمة والغيبة ونحو ذلك، فلربما أوردك ذلك هذا اللسان القبر فيكون سببًا في إهلاكك ومفارقة روحك لجسدك، وهذا موجود حتى بين الأزواج من شدة الانفعال إما أن يقتل زوجته وإما أن تقتله، وهذا موجود في حوادث عديدة أليس كذلك؟ احفظ لسانك وتملّك أعصابك وتفكّر، الله - جلّ وعلا- أعطاك القوامة لأن تستأسد، لم يعطك القوامة لتستأسد وتستغل هذه القوامة بتفريغ ما في نفسك نسأل الله السلامة والعافية، ((اسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ خَيْرًا، فَإِنَّهُنَّ عِنْدَكُمْ عَوَانٍ عِنْدَكُمْ)) أي: أسيرات كما قاله عليه الصلاة والسلام، وعلى كل حال كما قلت اعرف الذي لك والذي عليك وعرِّفها أيضًا بالذي لها والأمور التي عليها، نسأل الله أن يؤدم بينكما على السنة - إن شاء الله-.

رابط تحميل الصوتية :


https://goo.gl/pavWde





55 - السؤال :

يقول أخت أسلمت هي وأمها، وتريدان الحج، فهل لهما أن ثذهبا بدون محرم ؟

الجواب :

لا يصح لهما الذهاب للحج ولو فريضة بدون محرم، فإن لم يكن ثمّة محرم فهما لا يستطيعان، والله - جلَّ وعلا- يقول: (وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا) آل عمران 97 ، وهما غير مستطيعتان

رابط تحميل الصوتية :

https://goo.gl/q6mvdi





56 - السؤال :

هذا يسأل سؤالات عديدة - يبدو أنه معتمر- قال أنه يسأل عن الراجح في تحريك السبابة في التشهد وما هي كيفيتها ؟

الجواب :

أولًا في خطأ إملائي - بارك الله فيك- انتبه كتب الباء بائين متجاورتين وتاء مربوطة هذا غلط، فصل بينها بالألف.
هذا ما يتعلق بتحريك السبابة في التشهد كما يقول، المسألة هذه مطروقة ومبحوثة ومُتكلم فيها من قديم؛ نحرك أم نكتفي بالإشارة وعلى كل حال - بارك الله فيك- من أشار بلا تحريك ففعله صحيح ومن حرّك مُشيرًا ففعله صحيح - إن شاء الله - والأمر في هذا واسع.

رابط تحميل الصوتية :

https://goo.gl/beBtsx





57 - السؤال :

قال: دول في أوروبا تسمح لنا بزيارتها والعيش فيها ثلاثة أشهر دون العمل، فهل يجوز لنا السفر إليها للعمل في هذة الأشهر؟ مع العلم بأنني من دولة فقيرة.

الجواب :

لماذا تمشي إلى أوروبا؟ قد أبدلك الله خيرا، حتى لو كانت بلدة مسلمة فقيرة خير لك من بلاد الكفر، ومن يستغني يغنه الله، تسمح لك بالذهاب تمشي إليها مع أن الواجب في حق كثيرين من تلك البلدان الهجرة وتركها وأنت تمشي إليها؟! وهم يقولون تعال بلا عمل وأنت تمشي كمان بعمل؟! يعني مخالفات، فأنا أقول لهذا استغني وتعفّف، ولو أن تحتطب فتجمع الحطب وتبيعه خير لك من أن تسأل الناس أعطوك أو منعوك، وكُن عفيف النفس، اليد العُليا خير وأحب إلى االله من اليد السفلى، وفق الله الجميع وصلى الله على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم.

رابط تحميل الصوتية :

https://goo.gl/gtT1c2


يتبع إن شاء الله .......

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013