منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 
  #1  
قديم 23 Sep 2015, 11:44 PM
يوسف صفصاف يوسف صفصاف غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
الدولة: اسطاوالي الجزائر العاصمة
المشاركات: 1,199
إرسال رسالة عبر MSN إلى يوسف صفصاف إرسال رسالة عبر Skype إلى يوسف صفصاف
افتراضي الحجُّ المبرور والذَّنب المغفور

الحج المبرور و الذنب المغفور
الحمد لله و صلى الله و سلم على رسول الله و على آله و صحبه و من والاه.
أما بعد، فإن للركن الخامس من أركان الإسلام و هو الحج، فضائل عظية، منها ما يتعلق بمغفرة الذنوب، فقد اقتطفت هذا الجزء من مقال : حث الأحبة على الاستغفار و التوبة، لمناسبته لموسم الحج، أسأل الله النفع به.

1 _ روى مسلم عن عمرو بن العاص أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : "الحج يهدم ما كان قبله".
2 _ روى الطبراني في المعجم عن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه و سلم قال للأنصاري الذي جاء يسأل عما في لأعمال الحج من الثواب : "أما خروجك من بيتك تؤم البيت فإن لك بكل وطأة تطأها راحلتك يكتب الله لك بها حسنة، ويمحو عنك بها سيئة، وأما وقوفك بعرفة فإن الله عز وجل ينزل إلى السماء الدنيا فيباهي بهم الملائكة فيقول : "هؤلاء عبادي جاءوني شعثا غبرا من كل فج عميق يرجون رحمتي، ويخافون عذابي، ولم يروني، فكيف لو رأوني فلو كان عليك مثل رمل عالج، أو مثل أيام الدنيا أو مثل قطر السماء ذنوبا غسلها الله عنك، وأما رميك الجمار فإنه مذخور لك، وأما حلقك رأسك، فإن لك بكل شعرة تسقط حسنة فإذا طفت بالبيت خرجت من ذنوبك كيوم ولدتك أمك" حسنه الألباني رحمه الله في صحيح الجامع (1360).
قال النووي رحمه الله في شرح مسلم (2/155) : "أما أحكامه ففيه : عظم موقع الإسلام و الهجرة و الحج، و أن كل واحد منهم يهدم ما كان قبله من المعاصي".
الحج المبرور :
و الحج المبرور ما اجتمعت فيه أوصاف أربعة :
1 _ الإخلاص.
2 _ المتابعة.
3_ أن يكون من مال مباح.
4 _ أن يجتنب فيه الرفث و الفسوق و الجدال.
1 _ روى البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه، قال : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : "من حج لله فلم يرفث، ولم يفسق، رجع كيوم ولدته أمه".
قال النووي رحمه الله في شرح مسلم (9/131-132) : "الرفث : اسم للفحش من القول، و قيل هو الجماع، و هذا قول الجمهور في الآية".
ثم قال : "و معنى (كيوم ولدته) أمه أي بغير ذنب، و أما الفسوق : فالمعصية، و الله أعلم".
قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله في شرح رياض الصالحين (5/323) : "أي رجع من الذنوب نقيا لا ذنوب عليه كيوم ولدته أمه".
المتابعة بين الحج العمرة :
1 _ روى ابن خزيمة في صحيحه عن عبد الله قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "تابعوا بين الحج والعمرة، فإنهما تنفيان الفقر والذنوب كما ينفي الكير خبث الحديد، والذهب والفضة، وليس للحجة المبرورة ثواب دون الجنة" صححه الألباني رحمه الله في صحيح الجامع (2901) و في الصحيحة (1200).
قال السندي رحمه الله في شرح سنن النسائي (3/249) : "(تابعوا بين الحج و العمرة) أي : اجعلوا أحدهما تابعا للآخر واقعا على عقبه أي : إذا حججتم فاعتمروا، و إذا اعتمرتم فحجوا، فإنهما متابعان".
قال المباركفوري رحمه الله في تحفة الأحوذي (3/635) : "(ينفيان الفقر) أي : يزيلانه؛ و هو يحتمل الفقر الظاهر بحصول غنى اليد، و الفقر الباطن بحصول غنى القلب. (و الذنوب) أي : يمحوانها".
التماس الحجر الأسود :
1 _ روى ابن خزيمة في صحيحه عن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : "مسح الحجر والركن اليماني يحط الخطايا حطا" صححه الألباني رحمه الله في صحيح الترغيب و الترهيب (1139).
قال في النهاية ابن الأثير رحمه الله في غريب الحديث (ص 215) : "تحط عنه خطاياه و ذنوبه، و هي فعلة من حط الشيء يحطه إذا أنزله و ألقاه".
و صلى الله و سلم على نبينا محمد و على آله و صحبه أجمعين.
و الحمد لله رب العالمين.

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 24 Sep 2015, 03:49 AM
أبو عبد المحسن زهير التلمساني أبو عبد المحسن زهير التلمساني غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
الدولة: تلمسان حرسها الله من الشرك والبدع
المشاركات: 386
افتراضي

جزاكم الله خيرا ونفع بكم
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 24 Sep 2015, 06:50 AM
أبوأمامه محمد يانس أبوأمامه محمد يانس غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Feb 2013
الدولة: الجزائر
المشاركات: 372
افتراضي

بارك الله فيك أخي يوسف مقال ماتع نافع

و أود مشاركتك في هذا الخير أخي أبا عبد البر لأنني كنت بصدد كتابة شيء في هذا تحت عنوان:

''القول المنصور في بيان معنى الحج المبرور'' فعذرا

بالنسبة لما تفضلتم به أخي الكريم من ذكر معنى الحج المبرور فهو غالب ما قاله العلماء في معناه إلا أن أهل الإشارة (الصوفية) قالوا أن الحج المبرور هو الذي لم يتعقبه معصية وبه يقول كثير من المتأخرين ، قال الغزالي:عَلَامَةُ الْحَجِّ المبرور أن يعود زاهداً في الدنيا رَاغِبًا فِي الْآخِرَةِ مُتَأَهِّبًا لِلِقَاءِ رَبِّ الْبَيْتِ بَعْدَ لِقَاءِ الْبَيْتِ '' إحياء علوم الدين (1/261)
وعقب على قولهم هذا ابن العربي المالكي رحمه الله كما في القبس في شرح موطأ مالك ابن أنس (1/562) بقوله: :''أما الحج المبرور فقال علماؤنا: هو الذي لا رفث فيه ولا فسوق مع الصيانة من سائر المعاصي. وقال أهل الإشارة: الحج المبرور هو الذي لم يتعقبه معصية ، والأول أرفق بالخلق وأظهر عند الفقهاء والسلف''

لكن الأقرب إلى الصواب في هذا كله ما قاله الحافظ ابن حجر رحمه الله كما في الفتح

تحت باب فضل الحج المبرور (3/382) :

''قَالَ بن خَالَوَيْهِ الْمَبْرُورُ الْمَقْبُولُ وَقَالَ غَيْرُهُ الَّذِي لَا يُخَالِطُهُ شَيْءٌ مِنَ الْإِثْمِ وَرَجَّحَهُ النَّوَوِيُّ وَقَالَ الْقُرْطُبِيُّ الْأَقْوَالُ الَّتِي ذُكِرَتْ فِي تَفْسِيرِهِ مُتَقَارِبَةُ الْمَعْنَى وَهِيَ أَنَّهُ الْحَجُّ الَّذِي وُفِّيَتْ أَحْكَامُهُ وَوَقَعَ مَوْقِعًا لِمَا طُلِبَ مِنَ الْمُكَلَّفِ عَلَى الْوَجْهِ الْأَكْمَلِ وَاللَّهُ أَعْلَمُ وَقَدْ تَقَدَّمَ فِي ذَلِكَ أَقْوَالٌ أُخَرُ مَعَ مَبَاحِثِ الْحَدِيثِ الْأَوَّلِ فِي بَاب مَنْ قَالَ إِنَّ الْإِيمَانَ هُوَ الْعَمَلُ مِنْ كِتَابِ الْإِيمَانِ مِنْهَا أَنَّهُ يَظْهَرُ بِآخِرِهِ فَإِنْ رَجَعَ خَيْرًا مِمَّا كَانَ عُرِفَ أَنَّهُ مَبْرُورٌ وَلِأَحْمَدَ وَالْحَاكِمِ مِنْ حَدِيثِ جَابِرٍ قَالُوا يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا بِرُّ الْحَجِّ قَالَ إِطْعَامُ الطَّعَامِ وَإِفْشَاءُ السَّلَامِ وَفِي إِسْنَادِهِ ضَعْفٌ فَلَوْ ثَبَتَ لَكَانَ هُوَ الْمُتَعَيَّنُ دُونَ غَيْرِهِ ''

وقوله: وَلِأَحْمَدَ وَالْحَاكِمِ مِنْ حَدِيثِ جَابِرٍ قَالُوا يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا بِرُّ الْحَجِّ قَالَ إِطْعَامُ الطَّعَامِ وَإِفْشَاءُ السَّلَامِ وَفِي إِسْنَادِهِ ضَعْفٌ فَلَوْ ثَبَتَ لَكَانَ هُوَ الْمُتَعَيَّنُ دُونَ غَيْرِهِ

فقد ثبت الحديث بلفظ

"الحجُّ المبرورُ ليس له جزاءٌ إلا الجنة".
قيل: وما بِرُّه؟ قال:
"إطعامُ الطعامِ، وطيبُ الكلامِ"
.
قال العلامة الألباني رحمه الله :[صحيح لغيره] رواه أحمد، والطبراني في "الأوسط" بإسناد حسن، وابن خزيمة في "صحيحه"، والبيهقي، والحاكم مختصراً، وقال: "صحيح الإسناد
وفي رواية لأحمد والبيهقي: "إطعام الطعام، وإفشاء السلام)، ولم أوردها لأنها ضعيفة

صحيح الترغيب والترهيب حديث رقم 1104

فالحج المبرور :إطعام الطعام وطيب الكلام كما صح بذلك الحديث وهو المتعين كما قال الحافظ رحمه الله



والعلم عند الله
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 24 Sep 2015, 09:16 AM
شعبان معتوق شعبان معتوق غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Aug 2015
الدولة: تيزي وزو / معاتقة.
المشاركات: 331
افتراضي

جزاك الله خيرًا أخي يوسف على هذا المقال الماتع، و كذلك أخانا محمد على مشاركتك النافعة، وفقكما الله لمزيد من الخير.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 24 Sep 2015, 01:50 PM
يوسف صفصاف يوسف صفصاف غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
الدولة: اسطاوالي الجزائر العاصمة
المشاركات: 1,199
إرسال رسالة عبر MSN إلى يوسف صفصاف إرسال رسالة عبر Skype إلى يوسف صفصاف
افتراضي

بارك الله فيكم إخوتي الأفاضل.
أما أخي محمد فيسرني تفرد مشاركة الماتعة بمقال تتحفنا فيه بالفوائد و نكون لك من الشاكرين [المحبين].
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 25 Sep 2015, 01:53 PM
محمد مزيان محمد مزيان غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 42
افتراضي

ومن علامات بر الحج ان ينتقل الحاج بعد حجه من الأسوا الي الحسن؛ او من الحسن الى الاحسن.
اللهم تقبل منا انك انت السميع العليم
بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا.
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 26 Sep 2015, 11:03 PM
عضو
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 352
افتراضي

الله المستعان
ماذا يقول من حرم زيارة البيت
اللهم لا تحرمنا واعطنا
بارك الله فيكم اخواني جميعا
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 27 Sep 2015, 05:45 PM
يوسف صفصاف يوسف صفصاف غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
الدولة: اسطاوالي الجزائر العاصمة
المشاركات: 1,199
إرسال رسالة عبر MSN إلى يوسف صفصاف إرسال رسالة عبر Skype إلى يوسف صفصاف
افتراضي

اقتباس:
بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا.
بارك الله فيكم شيخنا الحبيب و أحسن إليكم، أسأل الله تعالى أن يردكم سالمين غانمين.
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 01 Sep 2016, 12:27 AM
يوسف صفصاف يوسف صفصاف غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
الدولة: اسطاوالي الجزائر العاصمة
المشاركات: 1,199
إرسال رسالة عبر MSN إلى يوسف صفصاف إرسال رسالة عبر Skype إلى يوسف صفصاف
افتراضي

اللهم ارزقنا حجا مبرورا واغفر ذنوبنا يا رب العالمين
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
مميز, الحج المبرور, فقه

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013