منتديات التصفية و التربية السلفية  
     

Left Nav الرئيسية التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة Right Nav

Left Container Right Container
 

العودة   منتديات التصفية و التربية السلفية » القــــــــسم العــــــــام » الــمــــنــــــــتـــــــدى الـــــــــعــــــــام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12 Jul 2017, 11:15 AM
أبو إكرام وليد فتحون أبو إكرام وليد فتحون غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Sep 2014
الدولة: الجزائر
المشاركات: 1,798
افتراضي المطالبة بالدليل من الأمور التي على طالب العلم أن يعود نفسه عليها / للشيخ محمد بن عمر بازمول حفظه الله

بسم الله الرحمن الرحيم

المطالبة بالدليل من الأمور
التي على طالب العلم أن يعود نفسه عليها
للشيخ محمد بن عمر بازمول حفظه الله.

المطالبة بالدليل من الأمور التي على طالب العلم أن يعود نفسه عليها
ويستدل لذلك بأن هذا من طلب العلم، وأنه من تحقيق أن الاتباع إنما هو للشرع،
وفي حديث ضمام بن ثعلبة قال لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: أَسْأَلُكَ بِرَبِّكَ وَرَبِّ مَنْ قَبْلَكَ، آللَّهُ أَرْسَلَكَ إِلَى النَّاسِ كُلِّهِمْ؟ فَقَالَ: «اللَّهُمَّ نَعَمْ».
قَالَ: أَنْشُدُكَ بِاللَّهِ، آللَّهُ أَمَرَكَ أَنْ نُصَلِّيَ الصَّلَوَاتِ الخَمْسَ فِي اليَوْمِ وَاللَّيْلَةِ؟ قَالَ: «اللَّهُمَّ نَعَمْ».
قَالَ: أَنْشُدُكَ بِاللَّهِ، آللَّهُ أَمَرَكَ أَنْ نَصُومَ هَذَا الشَّهْرَ مِنَ السَّنَةِ؟ قَالَ: «اللَّهُمَّ نَعَمْ».
قَالَ: أَنْشُدُكَ بِاللَّهِ، آللَّهُ أَمَرَكَ أَنْ تَأْخُذَ هَذِهِ الصَّدَقَةَ مِنْ أَغْنِيَائِنَا فَتَقْسِمَهَا عَلَى فُقَرَائِنَا؟ فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «اللَّهُمَّ نَعَمْ»
ووجه الدلالة : أن الرسول صلى الله عليه وسلم أقره على تثبته وتشديده في المسألة، وهي في حكم طلب الدليل.

لكن أنبه على الأمور التالية:
- الدليل تارة يكون آية محكمة أو سنة متبعة أو إجماعاً متحققاً، أو قياسا صحيحاً. بمعنى أن الدليل لا يكون في كل مرة من القرآن و لا في كل مرة من السنة و لا في كل مرة من الإجماع ولافي كل مرة من القياس.
- أن العامي الذي لا يفهم الدليل لا مانع أن يسأل عنه، لكن لأنه لا يفهمه و لا يدركه فإن الواجب في حقه هو الرجوع إلى اهل العلم بالكتاب والسنة وسؤالهم قال جل وعلا: (فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ ) (النحل:43).
- أن الدليل قد يكون نقليا، وقد يكون عقليا.
- أن الدليل قد يكون مركباً، وبعض الناس يريد دليلا مفصلاً على المسألة، وليس كذلك الحال في كل مسألة، إذ دليل بعض المسائل يتركب أحياناً من آية وحديث يستنبط منهما الحكم استنباطاً، فلا تدل الآية فيها بمفردها و لا الحديث يدل فيها بمفردها. في مثل هذا النوع لا يتسطيع العالم في كل حال بيان الدليل عند من لا يحسن ذلك.
- أن وضوح وجه الاستدلال ليس سواء لكل أحد أ في كل مسألة. إذ مما خلق الله جل وعلا عليه الناس أنهم يتفاوتون في فهمهم وعلمهم وإدراكهم، والله اعلم.

المصدر:
الصفحة الرسمية للشيخ محمد بن عمر بازمول حفظه الله.
https://www.facebook.com/mohammadbaz...93683070750182


التعديل الأخير تم بواسطة أبو إكرام وليد فتحون ; 12 Jul 2017 الساعة 12:15 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
منهجية طلب العلم, محمد بازمول, طلب العلم

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013