عرض مشاركة واحدة
  #11  
قديم 09 Feb 2018, 07:04 PM
نسيم منصري نسيم منصري غير متواجد حالياً
موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2016
الدولة: ولاية تيزي وزو حرسها الله
المشاركات: 1,039
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة يوسف عتي مشاهدة المشاركة
عباد الله كونوا مفاتيح للخير مغاليق الشر و دعوا القضية بين المشايخ فقط ، فوالله لم تزيدوا الطين إلا بلة.
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لزهر سنيقرة مشاهدة المشاركة
‏جزاك الله خيرا أخي بلال على ما بينت وأوضحت في مقالتك هته، فهي على قلة ألفاظها جاءت مفحمة وللحق مبينة، ولعلها تكون مقدمة والردود قادمة. أصلحنا الله وإخواننا .
بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وأصحابه و من تبعهم بإحسان الى يوم الدين أما بعد :

فلا مانع لمن عنده الحجة والبيان من إخواننا أن ينصر من تبين وتجلى ويرى أنه على الحق من مشايخنا، خاصة من أذن لهم المشايخ وارتضوا ردودهم ومدحوها من طلاب العلم المجتهدين، نعم الأمر ليس للجميع فكما هو معلوم فرض كفاية، فأقل شيء لا ننكر على من بين ووضح وأفاد واستفاد، فهذا هو الخير بعينه، نسأل الله أن يكون مفتاحا له، فكم أعيتنا المقولات والعبارات المترددة ( إنها الفتنة لا تدخلوها ولا تخوضوا فيها دعوها عنكم ولا تشغلكم، عليكم بالعلم والطلب أتركوها إنها بينهم.......) ياسبحان الله كلمة حق أريد بها باطل، ياطالب الحق أليس واجب عليك أن تتبع الحق وتبحث عنه وتفتش عنه، أليس من الواجبات ومن المنهج السلفي الواضح أن تبين وتظهر مواقفك وتنصر مشايخك حفظهم الله من كل شر ومكروه وتذب عنهم وعن أعراضهم، أليس من سيمات السلفيين بحق التميز عن غيرهم بالعلم والعمل به والصدق فيه والصدع بالحق، أليس من العرفان أن نشكر ونعترف بمن أزال الغيمة والسحابة عن فهومنا واستزاد لنا من العلم في حقائق الأمر، فكما تعلمون ولا يخفى عليكم قد طعن في مشايخنا الأفاضل وأنتقص منهم بهمز ولمز وأسيء الأدب معهم من بعض من لم يشم بعد رائحة العلم فضلا على أن يكون طالب علم، رحم الله والدة إمام دار الهجرة رحمة واسعة حين كانت توصي إبنها بأن يطلب الأدب من معلمه قبل أن يأخذ العلم منه لما للأدب من أهميه على طالب العلم، قال الإمام مالك رحمه الله : ( كانت أمي تُعَمِّمني، وتقول لي : إذهب إلى ربيعة، فتعلَّم من أدبه قبل علمه ) (1) ولا حول ولا قوة إلا بالله، نسأل الله عز وجلا أن يردهم إلى جادة الصواب والى رشدهم إنه سميع مجيب سبحانه، فبعدما بدء الأمر في مجالس خاصة ومجموعات مغلاقة ثم خرجت الحيات الى العلن بمقالات منمقة وأكاذيب مزوقة وشائعات مزيفة والله المستعان، فهم الأن بالتصريح والتقبيح إنهم قوم يحسنون اللف والمراوغة والدوران والى الله المشتكى {وَإِن يَقُولُوا تَسْمَعْ لِقَوْلِهِمْ}.
ولله الحمد والمنة إخواننا في الساحة تفطنوا وعلموا مكائد القوم فهمشوهم فحفظوا قدر ومنزلة مشايخهم وهذا بفضل توجيهاتهم ونصائحهم وعلى رأسهم علامة المغرب العربي أبي عبدالمعز محمد علي فركوس حفظه الله تعالى ومن ناصره وأزره من مشايخنا وطلبة العلم الذين لا يعدون ولا يحصون وإن كان معيار الحق ليس بالكم، وخاصة منهم الذين اجتهدوا وجاهدوا بأقلامهم في هذا المنتدى السلفي المبارك فأجرهم على ربهم سبحانه، نسأل الله أن يبارك في ماخطت يمينهم وهم لا يرضون ولا يقبلون لأحد أن تصوب التهم والشائعات نحو من كان لهم الفضل بعد الله عز وجلا في التحصيل العلمي عند إخواننا الطلبة وبما أتاهم الله وأنعم عليهم من الاستقامة على المنهج السوي والثبات على الحق الواضح المبين فجزى الله خيرا كبار مشايخنا.
وجزى الله خيرا وبارك في علم وجهد شيخنا أبي عبدالله أزهر سنيقرة وحفظه في ما يبذل من النصح والتوجيه وكذلك على تشجيع أبنائه وإخوانه على نشر الخير وكذلك على حرصه على إصال الحق الى الخلق والصدع به والله حسيبه وهو الموفق.
----------------------------
(1) - ترتيب المدارك وتقريب المسالك لمعرفة أعلام مذهب مالك (130/1)


التعديل الأخير تم بواسطة نسيم منصري ; 12 Feb 2018 الساعة 09:26 AM
رد مع اقتباس