عرض مشاركة واحدة
  #130  
قديم 09 Jul 2021, 12:33 AM
أبو العباس عبد الله بن محمد أبو العباس عبد الله بن محمد غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 194
افتراضي الحديث الثالث والخمسون بعد المائة

فإن لم ينتهوا فلا بأس أن يؤدِّبَهم بأدب خفيف


153 - فقد أخبرنا محمد بن الحسن بن علي بن بحر ثنا إسحاق بن إبراهيم بن حبيب بن الشهيد ثنا المعتمر بن سليمان عن أبيه قال: ثنا السميط أن أبا السوار حدَّثه عن خاله، قال: رأيتُ رسول اللّه صلى الله عليه وسلم يَمشي وأناسٌ يتَّبعونه، قال : فاتَّبَعتُه معهم، قال: فلحقني القوم يَسعون، وأبقى(1) القومُ، فأتى عليَّ فضربني بعسيب أو بقضيب أو سواك كان معه، واللّه ما أوجعني، فلما أصبحنا أتيتُ رسول اللّه صلى الله عليه وسلم، فقال: "اللهمَّ إن ناساً يَتَّبعوني ولا أحبُّ أن يتَّبعوني، اللهمَّ فمَن ضربتُه أو سبَبْتُه، فاجعَلْها له كفارةً وأجرأ"، أو قال: "مغفرة ورحمة.(2)

-----------------------------------

(1) ضبطها الناسخ: وأتقي؛ وهو تصحيف، والتصويب من مصدر التخریج.


(2) رواه أحمد (187/37) من طريق معتمر بن سليمان؛ وقال الهيثمي في مجمع الزوائد(40779): رواه أحمد، ورجاله رجال الصحيح؛ وإسناده صحيح، رجاله رجال الشيخين غير سميط، ويقال: شميط، وهو ابن عمير، ويقال: ابن سمير، السدوسی؛ فهو من رجال مسلم؛ وخال أبي السوار؛ لم يخرج له أحد من الجماعة؛ وهو صحابي، ولا تضر جهالته؛ وقد ذكره ابن سعد في الطبقات (839) وابن الأثير في أسد الغابة (362/5)، وذكرا له هذا الحديث، والشطر الأخير من الحديث، له شاهد عن أبي هريرة رضي الله عنه؛ أخرجه البخاري (6361) ومسلم (2601).

-----------------------------الحواشي-----------------------------

وقع عند جمعة (فضربني) ووقع عند اليعقوبي (يضربني).

وقع عند جمعة (سواك) ووقع عند اليعقوبي (بسواك).

والحديث رواه كذلك ابن سعد في الطبقات وأبو نعيم في معرفة الصحابة والطحاوي في مشكل الآثار عن معتمر بن سليمان به.

رد مع اقتباس