عرض مشاركة واحدة
  #25  
قديم 22 Jul 2019, 08:13 PM
أم وحيد أم وحيد غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Dec 2018
المشاركات: 208
افتراضي





اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم عكرمة مشاهدة المشاركة
ï؟½ï؟½السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
احسن الله إليكم

امر كثيرا ما يدور في ذهني ولا اجد له جوابا :
بما انه لا يجوز استخدام والانتفاع من كتب أهل البدع ولا يجوز الانتفاع بها ولو الفوها قبل انحرافهم
فلماذا هذا لا ينطبق على المواقع السلفية في الانترنيت ؟

حيث ان من يدخل لهذه المواقع ليس بالضرورة ان يكون على علم في قواعد السلف وخاصة ان استخدام الشبكة العنكبوتية اصبح معتمدا عليه عند كثير من عوام الناس . فبقاء أسماء المنحرفين وعلمهم في المواقع السلفية الا يكون في نفس حكم استعمال كتب اهل البدع ومخالطتهم لان في هذا تضليل لكثير من عوام الناس او من لا يعلم حال هؤلاء الأشخاص فيغتر بهم ؟

وجزاكم الله خيرا



ï؟½ï؟½ الشيخ أسعد الزعتري :


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
نعم يجب على المسؤولين عن المواقع السلفية أن يزيلوا كتابات من كان على السلفية ثم انحرف وضل لئلا ينخدع بهم العامة ويظنونهم من مشايخ السلفيين.
هذا واجب.


ï؟½ï؟½ الدعوة السلفية في مدينة الطيبة ï؟½ï؟½





أختي الكريمة (أم عكرمة)، وفّقكِ الله للهدى والفلاح، وسدّدكِ في كلّ مساعيك لما يحبّه ويرضاه.

سوف أتابعكِ في كلّ ما نشرتِ هنا، من تحذيرات، أراها، باجتهادي الخاصّ، من الصعفقة، لكنّها بشكل آخر، وبوجوه أخرى وأسماء أخرى، تريدين (منّي)، قبل نشر هذا الموضوع، أن أرضخ لطلباتك، التي لم تقنعيني بأدلّتكِ التي تريدين إلزامي بها.
وديننا الإسلام، دين وضوح، ودين يُسر وتبشير قبل أن يكون دين تحذير. وقد سبقت رحمة الله غضبه، وهو الرحمن بعباده، رحيم بالمؤمنين، الذين سلكوا سبيل الأنبياء والمرسلين في دعوتهم إلى شريعة ربّ العالمين.
سأمشي معكِ في مراحل، أسألكِ فيها عن كثير من الأمور التي تظهر لي مبهمة، في فتنة التّبديع، في عصرنا هذا، الّتي، حصدت كثير من الأبرياء والمتّهَمِين. والله أسأل أن يطفىء نار الفتنة بما يردّ به عن أعراض هؤلاء الأبرياء.

فأوّل ما نقلتِ فيه هنا، كلاما عن البدعة وأهلها، قبل أن تنشري مَن يستحقّ التّحذير منه، فمعنى ذلك أنّكِ تنسبين كلّ مَن أدرجتِِه هنا، إلى البدعة، فيصير عندكِ مبتدعًا، وجب التوقّف عن النّشر له.

وترين هذا، من الصّلابة في المنهج، ولاأراها أنا إلاّ هدمًا للمنهج السّلفي الأصيل، الّذي يتورّع أهله عن إخراج أناس من أهل السُنَّة إلى البدعة، لأنّ المسألة ليست بالسّهلة، وسيقف صاحبها أمام الله، يسأله عمّا جناه ظلمًا وتعدٍ على حقوق الآخرين من المسلمين.

السؤال:

هل كلّ مَن مارس البدعة يصير مبتدعًا؟

ما هي البدعة الّتي وقع فيها هؤلاء الّذين ترين أنّهم انحرفوا عن المنهج السّلفي؟

أوّل منشور عمّن انحرفوا عن المنهج السلفي (كما ترينه)، هم (مشروع بذرة خير) ، وليست (بذرة خير) وهي بطاقات لمجموعة أخرى من السعودية مقرّها.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم عكرمة مشاهدة المشاركة
*ï؟½ï؟½تنبيهï؟½ï؟½*

ï؟½ï؟½على إخواننا السلفيين أن لا ينشروا لمشروع بذرة خير حتى يظهر أصحابه موقفا صحيحا مشرفا من فتنة الحدادية الحالية، فقد غرس أصحابه بذور شر بمخالفتهم للعلماء الأكابر أهل صنعة الجرح والتعديل - وعلى رأسهم إمام الجرح والتعديل في زماننا - من خلال نشرهم للحدادية الجدد، كأمثال محمد بن هادي ومحمد بن علي فركوس.

هذا وعند السلفيين من المشاريع السلفية المحضة ما يغنيهم عن أمثال هذا المشروع، كمشروع #درب_الفالحين الدعوي وغيره.

*ï؟½ï؟½مشروع بذرة خير الدعوي ينشر لمحمد بن هادي هداه الله*
@badratkhaier

*على التويتر:*
ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½
https://twitter.com/badratkhaier/sta...27238446039040

*على التلغرام:*
ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½
https://t.me/badratkhaier/5627

https://t.me/badratkhaier/5632

*على اليوتيوب:*
ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½
https://youtu.be/QfhJ-g81GPo

*على الفيسبوك:*
ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½
https://m.facebook.com/badratkhaier/...79359938873427

*ï؟½ï؟½مشروع بذرة خير الدعوي ينشر لمحمد علي فركوس هداه الله*
@badratkhaier

*على التويتر:*
ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½
https://twitter.com/badratkhaier/sta...56474370527232


â—€ï¸ڈ منبر الردود على المصعفقة â–¶ï¸ڈ
http://t.me/Mnbarna


وهذا لا شك ينطبق على كل مشروع أو صفحة أو موقع ...الخ

، وقد جمعتِ الأدلّة بعدما جاءني التّنبيه منكِ على عدم نشر العلم ببطاقات المخالفين. ومنها بطاقة مشروع بذرة خير هذه، التي أنا مستغنية عنها وعن كثير منها، ببطاقات أخرى، لكن ما أراه يكدّر صفو مزاجي هو نقلك لأدلّة ليست قويّة تُدِين هؤلاء، (ليس دفاعًا عنهم، ولكن الحقّ أحقّ أن يُقال ويُشار إليه، ويُنطق به في موضع يحتاج إلى دقّة في توريط أناس، ربّما لهم مبررات لتصرّفاتهم، التي يراها آخرون أخطاء ت(ستدعي الردع والزجر في نظرهم)، مبرّرات، لايعلم صدقهم فيها إلاّ الله سبحانه).

والدليل الأوّل أنّك قلتِ: أنّ مشروع بذرة خير تنشر للشيخ محمد المدخلي، ووضعتِ روابط أدلّة، تاريخها يعود إلى 2018، وهو تاريخ، لم يتمّ الفصل في أمر الشيخ محمد بن هادي، ولم يحذّر منه الشيخ ربيع بعد، التّحذير الفَاصِل بين الحقّ والباطل، وإنّما كان هناك أخذ وردّ بين الصعافقة كما يزعمون، والمصعفقة الذين ظلموا إخوانهم باجتهادات، ليس فيها أدلّة تثبت تورّطهم فيما ذهبوا إليه (ظلمًا وعدوانًا)



ونفس الدليل عن الشيخ فركوس:



لكنّ المشروع لم يعد ينشر بعدها للشيخ محمد بن هادي على ما يبدو من متابعة تغريداته، لكن هناك بطاقة واحدة للشيخ فركوس وضعها المشروع، الأمر لايتعدّى أنّهم لايزالون في دوامة: (عدم الإقتناع بأنّ الشيخ فركوس أخطأ في إخوانه)، وهذا الذي يحاول مشايخ الإصلاح، وإخوانهم أبومعاذ محمد مرابط وأبوحاتم البليدي وخالد حمودة، وغيرهم من طلبة العلم، في اجتهاد كبير، لتوضيح الأمر، وتنبيه الغافلين، ودفاعًا عن المظلومين، يكتبون ردودًا، أسأل الله أن يأجرهم عليها.

وليس من السّهل أن يقتنع الناس (وبالأخصّ طلبة العلم)، بـتغيير ما كانوا عليه من قبل من اعتقادات في مشايخ أحسنوا الظنّ بهم، ولي في هذا، رسائل من أخوات، فضّلن الرّكون إلى الصمت، في وقتٍ كثر فيه التحذير، ويحتاج المسلم هنا، إلى نوع من الصبر، ليحصل على اليقين، والحقّ المبين.

فـالتّحذير من مشروع بذرة خير، سابق لأوانه، لأنّ أهله ليسوا رؤوس الفتنة، وإنّما يتابعون الشيخ فركوس على أساس أنّه شيخ سلفي (تُحفظ كرامته)، وصعبًا على مَن اقتنع بشيخ يراه على الجادّة، أن تطلب منه أن يجتنبه. وهذا يحتاج إلى وقت، لأنّ إخراج شخص من السلفية ليس بالأمر الهيّن.، وإن فعلها أهل الصعفقة تجاه إخوانهم (بعدم تورّع وخشية من الله، فليس لزامًا على خصومهم أن يردّوا عليهم بالمثل، وهذا أكبر دليل على أنّ مشايخ الإصلاح وإخوانهم الذين دافعوا عنهم، لهم حكمتهم وعلمهم وصبرهم على المخالف بما يقتضيه المقام لذلك).

وإنّما الإخوة الأفاضل، كتبوا للناس دفاعاتهم ، (أبومعاذ محمد مرابط)، إظهارًا للحقّ، وتفنيدًا لباطلٍ رُوِّج، حتّى يكون الناس على بيّنة من أمرهم.
أجمل ما قاله الأخ الفاضل حول ما أريد قوله هنا: "نَفثة مَصْدُور في أُذنِ كلّ غَيُور!"

"فقد كتبتُ تغريدة بتاريخ: «05 رمضان 1440 هـ»، هذا نصّها: «إخواني الفضلاء: لا يجوز معاملة أتباع المفرقين بالمثل! فلا تخونوا من خانكم، سلموا عليهم وزوروا مرضاهم، وتفقدوا أحوالهم، ألينوا معهم الحديث، واصبروا على جفوتهم، لا تجعلوا خلافكم معهم خصومة شخصية، احذروا من فساد النيات ونشوة الانتقام! أقيموا الحجة عليهم فلم يبق لهم بعد الله إلا أنتم».

ثمّ قال:
"إخواني الفضلاء: بعدما نشرت التغريدة سعدتُ بمداخلة أخي الفاضل أبي معاذ سيد علي سحالي صاحب المكتبة السلفية: «الميراث النبوي» حيث نقل ما أيّد كلامي بنقل عزيز عن العلامة ربيع المدخلي –حفظه الله- فقال معلّقا –وفقه الله- على التغريدة: «والله إنّ هذا الذي قلتَه هو توجيه العلاّمة ربيع حفظه الله، قبل أسبوعين سأله أمامي سائل فقال كيف نعامل أتباع المُفرّقين، فأجابه الشيخ بقوله: الأتباع منهم عوام مخدوعين إذا تبيّن لهم الحق يرجعون إن شاء الله، تدخلون بينهم تناصحونهم ولا تيأسوا، أما الرؤوس فهم معاندون».
قلت: لعلّ هذا التأييد لم يبلغ بعض الفضلاء ممن استشكل كلامي، وأقول له: دونك كلام الإمام فهو أشدّ وضوحا من كلامي وأقوى منه رحمة ورأفة بهؤلاء المغرّر بهم، ولخّص –حفظه الله- معاني الموضوع في قوله: «ولا تيأسوا».
أمّا الرؤوس الذين تكلّم عنهم الشيخ فقد تكلمت عنهم في تغريدة أخرى قلت فيها بتاريخ «06 رمضان 1440 هـ»: «من هم رؤوس التفريق؟ الجواب: كل مَن يدعو غيره إلى التفريق، وينشط بين الناس في نصرة الباطل والتحريض على المشايخ، فإذا نصح واقتضت الحكمة هجره يهجر ولا كرامة، أما غيره فهم أتباع يرفق بهم! يفهم هذا ويعمل به مَن فهم أن خصومتنا معهم دينية! أما مَن جعلها شخصية وهو لا يشعر فلا شك أنّه سيخذل الحق»."

وأجمل ما قال، يفصّل ماأريده تمامًا:

"إخواني الفضلاء: أكون صريحا في هذه النقطة وليتحمّلني إخواني: الصبر على المخالف لا يقدر عليه جميع الناس، ودعوته إلى الحق بالحجج والبراهين هي وظيفة الخلّص من دعاة السنّة، فرحم الله عبدا عرف قدر نفسه واعترف بتقصيره، وهذا الاعتراف بلا شكّ سيحمل الصادق على الجدّ والاجتهاد.
أقول هذا لأنّ الكثير ممّن يعترض في مثل هذه التنبيهات يتكلم من منطلق ما قام في نفسه من الكسل والضجر من مخالفِه، فلا استعداد له للصبر والتحمّل سواء قبل الفتنة أو بعدها، فيا عباد الله انتبهوا –وفقكم الله- لا يجوز لمن كان هذا حاله أن يلبس موقفه لباس الشرع لأنّها قنطرة البدع وبوابة المحدثات! فلنحذر جميعا من مغبّة الكذب على الله ونسبة أخطائنا إلى دينه الحنيف، فكن صريحا مع نفسك يا عبد الله واصدقها قبل أن تصدق غيرك، فأنت لا تقوى على هذه المهامّ الشاقّة فاترك من يقوى عليها ولا تقف في طريقه ولا تقطع الخير على النّاس."انتهـ المقصود من النقل.

فجزى الله خيرا الأخ الفاضل مرابط، على ما كتب واجتهد، وكلامي هذا، ليس بالكلام الأخير، وأنا عائدة إلى الموضوع..إن شاء الله.. للنّقاش أكثر، ولتوضيح وِجْهَة نَظَرِي أكثر، لأنّ مسألة التبديع، مسألة عقديّة، ليست بالهيّنة.

...يتبع...إن شاء الله...(تجرّدي أختاه من العصبيّة، والزمي الكتاب والسُنّة في الدّفاع عن الحقّ وأهله. بارك الله فيك وأحسن إليك.

الصور المرفقة
نوع الملف: jpg التقوى والقول السديد.jpg‏ (47.8 كيلوبايت, المشاهدات 323)
نوع الملف: jpg قولوا قولا سديدا.jpg‏ (56.0 كيلوبايت, المشاهدات 314)
نوع الملف: jpg محمد بن هادي.jpg‏ (69.6 كيلوبايت, المشاهدات 275)
نوع الملف: jpg الشيخ فركوس.jpg‏ (74.1 كيلوبايت, المشاهدات 388)
رد مع اقتباس