عرض مشاركة واحدة
  #25  
قديم 03 Dec 2018, 10:04 PM
محسن أبو محصن بن جمال العروم محسن أبو محصن بن جمال العروم غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Nov 2018
المشاركات: 42
افتراضي

قال الشيخ أبو معاذ :
من أعظم أبواب الشر التي فتحها المفرقون محاولتهم إسقاط الشيخ العلامة
ربيع بالتشكيك في أحكامه، ومن مزاعمهم الخبيثة دعوهتم أن الشيخ كبر وأصبح
ينسى، وهي فرية صلعاء صدقها الدهماء، وكل من دخل على الشيخ وتحلى
بالصدق والإصاف يعرف أن هذا الكلام باطل، وقد وقفت بنفسي على براهين
كثيرة أذكر منها: أ ن جماعة من العراق دخلوا على الشيخ –حفظه الله- وسأله
أحدهم عن أبي عبد اللطيف عبد الحق الكردي،فحذرمنه الشيخ بشدة ، فاعترض
السائل سائلا عن الأدلة، فأجاب الشيخ فورا:»أنا لا أذكرها الآن لكن هناك كاتب
عراقي ألف كتابا بين فيه أخطاءالرجل فراجعه«، وهذا الجواب عند من عقل هو
دليل ضبط وليس دليل نسيان! وبرهان على ورع الشيخ، فالشيخ ضبط اسم
المسؤول عنه واستحضر حاله فحذر منه، ولما سئل عن الأدلة استحضر كذلك ان هناك من كتب عنه وبين باطله بالأدلة ، ولم يتوسع الشيخ في الكلام بما لا علم له في تلك اللحظة وهذا التحفظ هو من أركان الأمانة .....

رد مع اقتباس