عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 30 Nov 2020, 12:49 PM
أبو كنان بلحسن علي أبو كنان بلحسن علي غير متواجد حالياً
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2019
الدولة: تلمسان/الجزائر
المشاركات: 54
افتراضي من أشهر الأخطاء الإملائية المُتداولة بين رُوّاد مواقع التواصل الاجتماعي

من أشهر الأخطاء الإملائية المُتداولة بين رُوّاد مواقع التواصل الاجتماعي.
من الخطأ كتابة (لابد) كأنها كلمة واحدة..
والصواب (لا بد) فهما كلمتان..
------
ومن الخطأ كتابة "شئ"
والصواب وضع الهمزة على السطر مفردة هكذا "شيء"
------
- من الأخطاء الإملائية الشائعة وضع ألف بعد جمع المذكر السالم عند إضافته مرفوعًا مثل : "مسلموا البُوسنة والهرسك" والصواب حذف الألف بعد واو الرفع هكذا
"مسلمو البوسنة والهرسك"
----
من الخطأ كتابة [color="red"]الفعل المعتل الآخر بالواو[/color] بوضع ألف بعد الواو هكذا :
"أرجوا — نرجوا - ترجوا - يرجوا"
والصواب "أرجو – نرجو – ترجو – يرجو"
-------
- كذلك من الخطأ : (أولوا - ذووا) بمعنى أصحاب بألف في النهاية ، والصواب : (أولو ذوو)
------
- من الخطأ وضع النقط على هاء الضمير والهاء الاصلية للكلمة مثل (لة - هذة – اللة) والصواب بدون نقط الهاء.
------
- من الخطأ عدم كتابة الهمزة فوق همزة القطع كأن يكتب : "اكل – اكرم"
والصواب (أكل – أكرم)
------
- خطأ كبير / همز ألف الوصل بكتابة الهمزة فوق ألفها أو تحتها مثل : { إجلس وأشرب يا محمد ثم إذهب}
والصواب {اجلس واشرب يا محمد ثم اذهب}
-----
(سمعتُ خبراً – رأيتُ شيخاً - وقرأتُ جزءاً)
يجعلون التنوين المفتوح على الألف وهذا خطأ ،
والصواب أن يكون التنوين المفتوح على الحرف الذى قبل الألف هكذا :
(خبرًا - شيخًا - جزءًا)
لأن هذه الألف ليست جزءًا من بنية الكلمة ، وليست الحرف الأخير فيها ، ومن ثَمّ لا تظهر عليها علامات مطلقًا ،
وترى التنوين بالضم والكسر هكذا :
(جاء محمدٌ - سلمتُ على محمدٍ)
ومثلها التنوين بالفتح يُوضع على الحرف وإنما الألف للدلالة على النصب فقط
-------
{من السابعة الى العاشرة مساءًا}
هكذا يُكتب فى مثل ميعاد فتح العيادات الطبيّة أو المحال التِّجارية ، ونحوه
والصواب { مساءً } دون الألف
لأن الكلمات التى تنتهي بهمزة قبلها ألف لا تُزاد بعدها ألف ،
وفى حالة النصب مثل { سمعتُ رجاءً - رأيتُ فناءً - سماءً - رداءً }
أما فى مثل ( جزء - قُرء – شيء)
فتُوضع الألف فى حالة النصب هكذا :
{جزءًا- قرءًا- شيئًا} فليس قبل الهمزة ألف.
* وكذلك تُحذف ألف التنوين من الاسم المنتهي بهمزة مرسومة ألفًا مثل :
{ زُرْتُ سبأً - وعلمتُ نبأً - واتخذتُ الحق مبدأً }
* وتحذف أيضا من الأسماء المقصورة مثل اشتريت (عصًا - أكرمت فتًى).
كتابة التنوين “ن” بدلا من وضع علامة التنوين
مثال
– كلمة عِلْمِنْ خطأ املائي شائع والصواب هو : “عِلْمٍ” آخرها تنوين بالكسر وليس نوناً ساكنة .
– كلمة خيطً والصواب هو “خيطاً” فتنوين الفتح تُكتب بعده ألف
– كلمة قصتًا والصواب هو “قصةً” فتنوين الفتح على التاء المربوطة لا يُكتب بعده ألف .
عمر ابن الخطاب والصواب هو “عمر بن الخطاب” همزة الوصل مِن كلمة (ابن) تحذف إذا وقعت بين عَلَمَيْن
استَئْذن الصواب هو “استَأْذن”
المرْءَة الصواب هو : المرأَة
– الفعل سَئَل الصواب هو سَأَل
باسم الله الرحمن الرحيم والصواب هو بسم الله الرحمن الرحيم
مأرخون الصواب هو مؤرخون : الهمزة متوسطة ومفتوحة بعد ضم فتُكتب على واو
عمَّا تسأل والصواب هو عمَّ تسأل : فدخول حرف الجر على (ما) الاستفهامية التي لم تتصل بـ (ذا) فتحذف الالف
لكي لا والصواب هو لكيلا
من من / مِمَّنْ : تمَّ فصل نون (مِن) مع دخولها على ميم (مَن)
عن من والصواب هو عمّن
لما تأخرت ؟ والصواب هو لِمَ تأخرت
من الأخطاء الشائعة أيضا هو خطأ كتابة حرف ال (ي) بدلا من حرف العله (ى) والتي يكتبها البعض (ا)
مثل
عسا والصواب هو عسى

حتا والصواب حتّى
اقصا والصواب هو أقصى
ما زرتة أَبَدًا والصواب هو ما زرته قط
وذلك لأن كلمة أَبَدًا هو ظرف يستخدم للمستقبل، ينقل معنى الاستمرارية، لهذا السبب يمكنك أن تقول: لَنْ أَزُورَهُ أَبَدًا
هذا يحمل معنى مشابها لأنه يعني أنك لم تقم بزيارته من قبل.
كما جاء في القرءان الكريم
”قالوا يَا مُوسَى إِنَّا لَن نَّدْخُلَهَا أَبَدًا مَّا دَامُوا فِيهَا فَاذْهَبْ أَنتَ وَرَبُّكَ فَقَاتِلَا إِنَّا هَاهُنَا قَاعِدُونَ”
منقول بتصرّف.
المصدر : صفحات متفرقة من الأنترنت

رد مع اقتباس