منتديات التصفية و التربية السلفية

منتديات التصفية و التربية السلفية (http://www.tasfiatarbia.org/vb/index.php)
-   الــمــــنــــــــتـــــــدى الـــــــــعــــــــام (http://www.tasfiatarbia.org/vb/forumdisplay.php?f=2)
-   -   صدّ الحميل الهارف من سيل المبير الجارف (قصيدة) (http://www.tasfiatarbia.org/vb/showthread.php?t=17416)

مراد قرازة 11 Nov 2015 01:44 PM

صدّ الحميل الهارف من سيل المبير الجارف (قصيدة)
 


بسم الله الرّحمن الرّحيم

صدّ الحميل الهارف
من
سيل المبير الجارف


( قصيدة في الدّفاع عن شيخنا الوالد العالم الحييّ : عبد المجيد جمعة - حفظه الله - )

***


ضحك العباد لما جنيت وقهقهوا ---- وبكى لحالك في الخليقة مشفق
فلقد أريت النّاس سوأتك الّتي ---- تغري بعرضك من يبيع ويسرق
وكشفت من سوء المقال خبيّة ---- في غور صدرك ما تلوح وتبرق
إنّ اللّسان بريد جوفك يا فتى ---- وبه الخواطر بالحجا تتدفّق
فاحذر عليك مزالق الأقوال في ---- واد به تردى النّفوس وتزهق
يا ناطحا جبلا بلا قرن فذا ---- عين الغرور وشرّ رأي يرمق
فلكم سعى الأوعال فيما تبتغي ---- والقرن إثر القرن زورا يخلَق
والطّود مذ برأ الخليقة ربّنا ---- راس بجنب الأرض لا يتفتّق
رمت الّذي علم الكرام بأنّه ---- في كلّ درب للفضيلة يسبق
وله على الأيّام في طلب العلا ---- درج إلى الدريّ ما يتسلّق
وله ببطن الأرض أسّ قد رسى ---- والهام في نزل النّجوم تعلّق
حبر متى وقف الغلام بوجهه ---- نظر العلوم بنبعها تترقرق
بــرّ حيـــيّ عـــالم متـــواضع ---- حـــرّ أبــيّ بالهدايـــة ينطــــق
مشكاة أخلاق بها جبل الفتى ---- فمتى طلبت جميل رأي يغدق
ويعين بالنّصح السّفيه وإن بغى ---- للنّفس من أهوائها ما ينتق
ويمنّ بالإحسان في طلب العلا ---- ويجود من مقل الحياة وينفق
ويردّ أهل الغيّ عن حوض الهدى ---- ويدكّ صفّ المارقين ويفرق
ويبارك المعروف من أهل التّقى ---- ويسدّ باب الأرذلين ويغلق
أنّى يشاب البحر من وشل القذى ---- وهو الّذي يلقي السّيول ويغرق
قد رمت ياهذا طريقا لم تــــزل ---- من كلّ غرّ بالذّنوب تشقّــــق
وأبيت ما يرضي الرّحيم وخرت ما ---- يردي متى بلغ الحساب ويخنق
وشريت من عيش الهناء بضيقة ---- وابتعت ما يغر الصّدور ويقلق
سوّدت من بيض الصّحائف ناصعا ---- بمداد إفك في الغواية ينفق
وأتيت من عفن الكلام سفالة ---- ما ليس يجحش في الوجود وينهق
واخترت حشّ الأرذلين منصّة ---- تبدي بها شرّ العويل وتنعق
وتزفّ دينك للحطام وسيلة ---- تنقي بها خفّ البغيض وتلعق
والبكم في تلك المحاشر لم تزل ---- من قبل إظهار المقال تصفّق
وجموعها مثل البغاث وإنّهـــــا ---- في كلّ حين للغويّ تملّـــــق
وقلوبها مثل المراجل أوقدت ---- بالغلّ تلهب للنّفوس وتحرق
ولها على الأيّام في حسد الورى ---- حبل به يحي الفؤاد ويخفق


.

أبو الضحى سالم ناسي 11 Nov 2015 03:17 PM

جزاك الله خيرا -أستاذ مراد - في ذبِّك عن الشيخ العالم الوقور الحييّ عبد المجيد جمعة - حفظه الله تعالى -
وأقول :

ما ضرَّ نسرا في الأعالي ضفدعٌ ---- في بِركة الأوحال بات ينقنق .

أبو عبد الرحمن العكرمي 11 Nov 2015 04:02 PM

بيّض الله وجهك أيها الحبيب , فمثلك يهجو فيردي , حفظك الله أديبا سلفيا منافحا

أبوعبد الرحمن صدام حسين شبل 11 Nov 2015 07:09 PM

جزاك الله خيرا أخي مراد
و أقول له و لمن هم على شاكلته عندنا في سطيف
يا ناطح الجبل..و أترك لهم التكملة،بل بالكذب عرفوا و بالطعن في العلماء اشتروا أما عن التعالم فتبكي بدل الدمع دما و إلى الله المشتكى. جزاك الله خيرا أخي مراد و حفظ الله مشايخنا الكرام.

أبو زكرياء إسماعيل الجزائري 11 Nov 2015 08:40 PM

ذبّ الباري عن وجهك النار كما دافعت عن شيخنا - حفظه الله تعالى -

شعبان معتوق 11 Nov 2015 09:13 PM

حفظ الله شيخنا الوالد عبد المجيد جمعة و بارك في علمه و عمله.
أثلجت صدُورنا أخي مراد، بارك الله فيك وجزاك خيرًا على ما كتبت.

يوسف بن عومر 11 Nov 2015 09:39 PM

جزاك الله خيرا أخي مراد فلكم أعجبني قولك:

إنّ اللّسان بريد جوفك يا فتى ---- وبه الخواطر بالحجا تتدفّق
فاحذر عليك مزالق الأقوال في ---- واد به تردى النّفوس وتزهق

فـ "من صمت نجا"

أبو أنس رشيد الجزائري 12 Nov 2015 06:58 AM

شاعر السنة ينصر المشايخ بشعره و يثلج صدور إخوانه
 
لا فض الله فاك أخي الكريم مراد ،وذب الله عن عرضك وجعلك وشعرك نصرا للسنة وأهلها وقمعا للبدعة وأهلها،فكم نحن بحاجة اليوم لمن يذب عن الحق وأهله نثرا وشعرا ،ويعلم أن السنة لها رجال سخرهم الله للدفع عن حياضها جعلك الله منهم أخي مراد.

أبو عبد السلام جابر البسكري 12 Nov 2015 08:31 AM

جزاك الله خيرا أخي مراد وسدد الله رميك ، فقصيدك رماح تبرق تنحر الأعادي وتزهق.

مراد قرازة 13 Nov 2015 12:11 PM

جزاكم الله خيرا وأحسن إليكم ، سررت بمروركم جميعا

مراد قرازة 18 Nov 2016 05:32 PM

يقال للاحق ما قيل للسابق _تشابهت قلوبهم !-
لو كل كلب عوى ألقمته حجرا ..... لاصبح الصخر مثقالا بدينار


الساعة الآن 01:18 AM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013