منتديات التصفية و التربية السلفية

منتديات التصفية و التربية السلفية (http://www.tasfiatarbia.org/vb/index.php)
-   الــمــــنــــــــتـــــــدى الـــــــــعــــــــام (http://www.tasfiatarbia.org/vb/forumdisplay.php?f=2)
-   -   حق الله لا ينتهي بإنتهاء رمضان (http://www.tasfiatarbia.org/vb/showthread.php?t=23770)

طارق العنابي 17 Jun 2018 10:41 AM

حق الله لا ينتهي بإنتهاء رمضان
 
بسم الله الرحمان الرحيم
الحمد والصلاة والسلام على رسوله الكريم ومن تبعه الى يوم الدين وعلى أله وصحبه الى يوم الدين أما بعد ؛
فإن من نعم الله أن منّ الله علينا شهر رمضان شهر الطاعات والخيرات و الأعمال الصالحة والتقرب الى الله بالعبادات وإجتناب المعاصي لكن هذه الاعمال الصالحة والعبادات هي غير محصورة في هذا الشهر الكريم لذلك
فإن حقوق الله لا تنتهي بإنتهاء رمضان فهي لا تنتهي إلا بالموت قالى تعالى
((وأعبد ربك حتى يأتيك اليقين )) سورة الحجر(99)
لذا ينبغي على العبد أن يتقي الله في كل الشهور لأن الله هو رب رمضان ورب شوال ورب كل الشهور وينبغي عليه أيضا المحافظة على الدين في حياته لأنه رأس مال العبد عند ربه ونجاته من النار و عليه التمسك به في كل الشهور لأن رمضان يتبع بالشكر والاستغفار والفرح وهذا كله بفضل الله تعالى الذي مكنّنا من صيامه وقيامه وكثرة طاعته .وليس الفرح بإنقضاء الشهر وإكماله في عبادة الله وطاعته وكثرة الصلاة وفعل الخير لأن العمل الصالح ليس مقصورا على شهر رمضان لكن هو مستمر الى الممات
-قال ابن رجب رحمه الله
««كان السلف الصالح يجتهدون في إتمام العمل وإكماله وإتقانه .ثم يهتمون بعد ذلك بقبوله ويخافون رده»» (1)
وقال ايضا شيخنا العثيمين رحمه الله
«الأعمال لا تنتهي بإنتهاء مواسيمها وإنما تنتهي الأعمال بإنتهاء الأجل » (2) وكذلك
يقول الشيخ سليمان الرحيلي حفظه الله
« ومن أجمل الكلام ما قاله بعضهم .
ومن جعل أيام حياته كأيام رمضان جعل الله له آخرته كالأعياد» (3)
-قال ايضا الحافظ ابن رجب رحمه الله « من عمل طاعة من الطاعات وفرغ منها فعلامة قبولها أن يصلها بطاعة أخرى وعلامة ردها أن يعقب تلك الطاعة بمعصية » (4)
فالواجب على العبد أن يحذر من كثرة اللهو وكثرة الغفلة والاعراض عن طاعة الله عزوجل لأن الشيطان حريص على أن يبطل أعمال المؤمن ويمحي كل ما فعله من خير فيسول للعبد أنه اذا إنتهى شهر رمضان صار الانسان حرا فينطلق في اللهو واللعب وإضاعة الصلاة وغير ذلك من المنكرات كالغيبة والنميمة والسب والشتم وقول الزور والاعراض عن ذكر الله يقول الشيخ الفوزان حفظه الله
««يامن تعودت على حفظ لسانك من الغيبة والنميمة والشتم وقول الزور في شهر رمضان فأمسك لسانك فإن أطلقته قتلك بالكلام السيء بالغيبة ،بالنميمة ،بكل كلام محرم .
أما اذا أمسكته و أستعملته في ذكر الله أصبح خادما لك في ذكر الله سبحانه وتعالى »» (5)
فالواجب علينا ملازمة التقوى على الدوام والمحافظة على الاعمال الصالحة والمبادرة بطاعة الله بذكر العبد بقلبه لأوامر الله في حركاته وسكناته وكلماته وكذلك إجتناب نواهيه
قال ابن القيم رحمه الله
««الطاعة تجلب للعبد بركات كل شيء والمعصية تمحق عنه كل بركة »» (6)
نسأل الله أن يثبتنا وأن يوفقنا الى إمتثال أوامره وإجتناب نواهيه وأن يوفقنا لفعل الطاعات وترك المعصيات
قال ابن رجب رحمه الله
«« نسأل الله الثبات على الدين الى الممات قال تعالى (( إن الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا )) فصلت (30 )
الذين قالوا ربنا كثيرا ولكن أهل الإستقامة قليل»
..................................................
1- لطائف المعارف (209 )
2 -لقاء الباب المفتوح ( 51 )
3 - ضوابط الربا ( 254 )
4 - لطائف المعارف ( 1/224 )
5 - ( خطبة مواصلة العمل الصالح بعد رمضان )
6 - طريق الهجرتين ( ص 547 )
7 - مجموع رسائل ( 1 /239 )

كتبه ابويونس طارق العنابي
يوم 04 شوال 1439


الساعة الآن 10:59 PM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013