منتديات التصفية و التربية السلفية

منتديات التصفية و التربية السلفية (http://www.tasfiatarbia.org/vb/index.php)
-   الــمــــنــــــــتـــــــدى الـــــــــعــــــــام (http://www.tasfiatarbia.org/vb/forumdisplay.php?f=2)
-   -   أخي العيد... وداعا لعلنا نلتقي هنالك! (http://www.tasfiatarbia.org/vb/showthread.php?t=20597)

أبو معاذ محمد مرابط 27 Mar 2017 07:22 PM

أخي العيد... وداعا لعلنا نلتقي هنالك!
 
1 مرفق
بسم الله الرحمن الرحيم

أخي العيد وداعا لعلنا نلتقي هنالك!


أخي وصاحبي فقيد أهل السنة في الجزائر العيد ريحان
ما استأذنتنا -غفر الله لك- وما ودّعتنا، وما كان لك أن تفعل وخطفة الفراق لا تترك لصاحبها وقتا.
أخي العيد خرجت من الفانية وتركت لنا فيها هموما وأشجانا وورّثتََ لنا دموعا وأحزانا
عذرا العيد قصرنا في حقك وتغافلنا عن فضلك، وما كنّا لنفعل ذلك لولا نفسك الخفيّة التقية التي تأفل عن مجالس الشهرة والسمعة!
أخي العيد أذكر ساعات قضيتها معك قبل أكثر من عشر سنوات ملأتها ذكرا وتذكيرا وعلما وتعليما وذودا عن حياض السنة وتواضعا وشهامة وكرما.
نعم! أذكرها ولن أنساها ما حييت! ولن أجحد منزلتك ومكانتك ولو جحدها الجاحدون
أخي العيد قَفلتَ راجعا إلى ربّك وسبقتنا إلى المقبرة، ولو كان لنا الاختيار لاخترنا مرافقتك، ولو كان الأمر لنا ما تركناك تذهب وحيدا، لكن ما الحيلة يا العيد ورب السموات قد قضى في كتابه الموت على عباده وهم وافدون عليه، ولكلّ واحد منهم دوره وساعته.
وا حسرتاه أخي العيد! حرصتُ على لقائك والحديث معك، فسبقتني -رحمك الله-
لكن!! سألحقك، وأرجو أن يكون اللقاء هنالك، ونكون على سرر متقابلين، ويطيب حديثنا.
وداعا أخي... وداعا صاحبي..إلى اللقاء
محبك محمد

هذا ما كتبه رحمه الله قبل وفاته بأيام
http://www.tasfiatarbia.org/vb/attac...1&d=1490637983

أبوعبيد الله عبد الله مسعود 27 Mar 2017 07:52 PM

آمين آمين كما نسأله جل وعلا أن يحسن خاتمتنا
ونرجو أن يكون الشيخ العيد ريحان رحمه الله ممن قال فيهم النبي صلى الله عليه وسلم : " إن الله يحب العبد التقي الغني الخفي "

عبد الرحمن رحال 27 Mar 2017 07:52 PM

اللهم اغفر له وارحمه وعافه واعف عنه وأكرم نزله ووسع مدخله واغسله بالماء والثلج والبرد ونقه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس.
جعل الله قبره روضة من رياض الجنة.
ثبتنا الله وإياكم على الإسلام والسنة.

أبوعبد الله مهدي حميدان السلفي 27 Mar 2017 08:14 PM

جزاك الله خيرا أخي محمد ، غفر لك ولأخينا العيد

سفيان بن عثمان 27 Mar 2017 08:16 PM

رحم الله أخانا الكبير، وغفر له وأبدله دارا خيرا من داره وأهلا خيرا من أهله.
جزاك الله خيرا أبا معاذ وبارك فيك.
الله نسأل أن يجمعنا وإياكم معشر أهل السنة بنبيه صلى الله عليه وسلم في الجنة كما جمعنا على منهجه في هذه الفانية....
اللهم احفظ إخواننا ومشايخنا وثبتنا وإياهم حتى نلقاك يا رب العالمين.

أبو سهيل محمد القبي 27 Mar 2017 08:21 PM

بارك الله فيك، ورحم الله فقيد أهل السنة.
والله الأمر الذي حيرني ـ صراحة ـ أن هذا الرجل الفاضل الذي آثر الخفاء والستر، والذي لم يكن يعرفه الكثير من الإخوة على ما يبدو، أبى الله سبحانه إلا أن يشيع ذكره وفضله في الناس ولو بعد مماته، وما مواقع التواصل التي انهال أصحابها بالدعاء له والترحم عليه، والتعريف بمؤلفاته، بخافية؟ مما يدلك على إخلاصه وتواضعه، ومن تواضع لله رفعه.
نسأل الله أن يجمعنا وإياه في جنة الفردوس مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.

أبو عبد السلام جابر البسكري 27 Mar 2017 11:40 PM

عاش في غربتين غربة الدين والوطن ومات غريبا ولكن رفع بالعلم حتى عُلِم.
رحمك الله يا العيد ريحان و جعلك الله من المقربين في جنات النعيم وروح وريحان.

موسى بن أحمد مستوي 28 Mar 2017 09:57 AM

اللهم اغفر له و ارحمه واسكنه الفردوس الأعلى

أبو حفص محمد ضيف الله 28 Mar 2017 10:40 AM

اللهم اغفر له وارحمه وتجاوز عنا وعنه .

أبو سهيل عبد الوهاب 28 Mar 2017 12:53 PM

اللهم اغفر له وارحمه.
بخ بخ أبا معاذ؛ حباك الله بوفاء عزيز؛ فيا فوز من صاحبك ،ويا سعادة من آخاك.

أبو أنس حباك عبد الرحمن 28 Mar 2017 02:24 PM

اللهم إنا نسألك أن ترحم عبدك العيد وتغفر ذنبه وتحسن مثواه.

الوناس حشمان 28 Mar 2017 10:05 PM

انا لله و انا اليه راجعون

و الله يا اخي العيد احببناك و تمنينا لقاك لكن قد سبق الأجل فنرجوا ان نراك في دار النعيم

رحمك الله و جعل الجنة مثواك

ذكر أبو نعيم في "حلي
ة الأولياء" كان يقول –رحمه اللهُ-: (إنِّي يبلُغني موت الرّجل من أهل السُّنّة فكأنّي فقدتُّ أحد أعضائي).

حسن حداد 29 Mar 2017 06:07 PM

إنا لله وإنا إليه راجعون، اللهم اجرنا في مصيبتنا وأخلف لنا خيرا منها،
رحمه الله، وغفر لنا وله. اللهم ارزق أهله ومحبيه الرضا والصبر والأجر.

أبو عبد الله طارق 29 Mar 2017 10:01 PM

رحمه الله وأسكنه الجنة جنة الفردوس الأعلى

أبو همام وليد مقراني 30 Mar 2017 10:37 AM

رحمه و غفر له
لم أتاثر بموت أحد من قبل فيما أذكر بمثل تأثري بفراق أخي و صاحبي العيد بن اسماعيل ريحان كيف لا و أنا كنت آخر شخص من معارفه (فيما أعلم) كان معه
دقائق قبل الحادث كنا معا في العزيزية ثم التحق بنا أخي الفاضل عبدالحميد هضابي و تحدثنا مطولا و كعادته رحمه الله لم يبخل علينا بنصائحه و توجيهاته ودفاعه عن مشايخنا وسؤاله عن أخبار الدعوة السلفية والمشايخ في الجزائر تارة أخرى
وبعدها قررنا الذهاب فركب أخي عبد الحميد سيارته أما أنا و العيد التمشي قليلا ثم طالبني العيد بركوب طاكسي وقال لي كان الحديث شيقا ولكن الوقت تأخر وسأشتري لابنتي الدواء و لعلها تكون فرصة أخرى و نجلس مطولا و لم أكن أعلم أنها آخر مرة سأراه في هذه الدنيا
ثم ذهبت للفندق وبعد الفجر اتصل بي أخي عبدالحميد و أخبرني بما حدث....
فرحمه الله وغفر له


الساعة الآن 01:23 AM.

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Salafi Tasfia & Tarbia Forums 2007-2013